المدير الطبي للموتو جي بي: "لا مبرّر" لاستبعاد يانوني

قال أنخيل شارتي المدير الطبي لبطولة العالم للدرّاجات الناريّة "موتو جي بي" أنّ طاقم المركز الطبي في ميزانو كان مخطئاً بعدم منح أندريا يانوني الضوء الأخضر للمشاركة في جائزة سان مارينو الكبرى.

تأتي تعليقات شارتي ضمن سلسلة التطوّرات الأخيرة الغريبة المتعلّقة بحالة يانوني بعد الحادث الذي تعرّض له خلال التجارب الحرّة الأولى صباح الأمس.

وكان الإيطالي قد تعرّض لكسرٍ في الفقرة الثالثة من عموده الفقري واعتُبر غير قادرٍ على المشاركة قبل أن يتغيّر القرار في وقتٍ لاحقٍ من مساء الجمعة.

وبعد زيارته للمركز الطبي صباح اليوم السبت لتقييم حالته قبل انطلاق التجارب الحرّة الثالثة، اعتُبر الإيطالي مرّة أخرى غير جاهزٍ للمشاركة ما يعني تخلّفه عن المشاركة في سباق عطلة نهاية الأسبوع الجاري.

ويبدو أنّ القرار أثار نزاعاً بين الطاقم الطبي للحلبة والآخر التابع للموتو جي بي، إذ قال شارتي لموقعنا «موتورسبورت.كوم»: "لا يوجد مبرّرٌ طبي لعدم السماح ليانوني بالمشاركة".

وأضاف: "الإصابة طفيفة ولا يوجد خطرٌ لتفاقمها في حال مشاركته. على سبيل المثال يُشارك ميلر بإصابة أكبر بـ 80 بالمئة ولا يزال يتسابق لأنّه قادرٌ على ذلك".

وتابع: "المختصّ الطبي لن يُقدم على تعريض صحّة الدرّاج للخطر أو حتى تلطيخ سمعته في حال اعتقد أنّ تواجد الدرّاج على المسار سيُفاقم إصابته".

وأكمل: "لا نأخذ أيّ مجازفة، لكنّنا لا نزال متفاجئين بالرغم من ذلك من المقاربة الجذريّة لأطبّاء المسار".

وأردف: "لا أملك أدنى شكٍ (أنّ يانوني قادرٌ على المشاركة)، لذلك أنا محبط".

يانوني محبط

استُبعد درّاج دوكاتي ممّا ستكون آخر جائزة كبرى له مع الصانع الإيطالي على الأراضي الإيطاليّة.

وقال يانوني: "الأمر محبطٌ للغاية بالنسبة لي، إذ أنّه سباق موطني، آخر سباقٍ لي على حلبة إيطاليّة على متن درّاجة إيطاليّة".

وأضاف: "هذه عطلة نهاية أسبوعٍ مهمّة بالنسبة لي بكلّ تأكيد. توقّعت الكثير لهذا السباق، إذ أنّنا قدنا هنا قبل سباق سيلفرستون واختبرنا الكثير من الأشياء خلال التجارب وكانت الانطباعات جيّدة للغاية. كما كان شعوري على متن الدرّاجة جيّداً جداً".

وتابع: "اعتبرني الأطباء بالأمس «غير قادرٍ على المشاركة مطلقاً». لكن عندما عدت من المستشفى من تشيزينا، غيّروا رأيهم واعتبروني في حالة جيّدة، على أن «يتمّ فحصي من جديد»".

وأكمل: "توجّهت إلى المركز الطبي هذا الصباح وبعد قول «صباح الخير»، كان سؤالي الأوّل «هل أنا جاهزٌ للتجارب؟» فكانت الإجابة «كلّا، لست جاهزاً، لست في حالة جيّدة». حسناً، شكراً جزيلاً لكم".

وأردف: "الوضع صعبٌ للغاية بالنسبة لي لفهمه، أنا سعيدٌ للغاية لأنّ أنخيل شارتي كان جيّداً معي للغاية منذ الأمس ودعمني بشكلٍ كامل ونظّم كلّ شيء وأراد تفقّد وضعي 100 بالمئة. تحدّثت كثيراً معه وأشكره على كلّ شيء".

وبالحديث عن موعد عودته، قال يانوني: "لا أعلم، من المهمّ للغاية أن أستعيد عافيتي 100 بالمئة. لكن آمل أن يحدث ذلك قريباً جداً، آمل المشاركة في أراغون".

وتُشير بعض المصادر إلى أنّ الطاقم الطبي لحلبة ميزانو أصرّ على أنّ يانوني لن يكون جاهزاً للمشاركة في أراغون أيضاً.

لكنّ القرار النهائي سيعود إلى طاقم المركز الطبي لحلبة أراغون.

اكتب تعليقاً
أظهر التعليقات
حول هذه المقالة
السلسلة موتو جي بي
قائمة السائقين أندريا يانوني
قائمة الفرق فريق دوكاتي
نوع المقالة أخبار عاجلة