العطية على بُعد يومٍ واحد من تتويجه بلقب بطولة الشرق الأوسط للراليات

خطا السائق القطري ناصر العطية خطوة كبيرة على طريق تحقيق لقبه الـ11 في بطولة الشرق الأوسط للراليات واللّقب التاسع في رالي الأردن والـ59 في مسيرته ليتأخّر بفارق فوزٍ وحيد عن الإماراتي محمد بن سُليّم (60).

أنهى السائق "العنابي" اليوم الثاني في صدارة الجولة السادسة من بطولة الشرق الأوسط للراليات في الأردن بتوقيتٍ قدره ساعة و36 دقيقة و40.3 ثانية، بفارق 20 دقيقة عن أقرب منافسيه، علمًا أنّ هذا اليوم شهد انسحاب العديد من السائقين بعد 281.18 كيلومترًا منها 143.32 كيلومترًا مراحل خاصة بالسُرعة، ووصول 5 سيارات فقط من أصل 10 أخذت شارة الانطلاق.

باب المنافسة كان مُشرعًا أمام العطية إذ كان بحاجة للوصول إلى خطّ النهاية كي يضمن تحقيقه أسرع زمن في ظلّ انسحاب منافسَيه الرئيسيَين، لا سيما السعودي يزيد الراجحي الذي تعرّض لحادث بعد المرحلة الاستعراضيّة للقسم الأوّل، إذ تكرر السيناريو ذاته كذلك مع عبدالعزيز الكواري الذي واجه مُشكلة بسيارته.

20 دقيقة الفارق بين العطية وأقرب ملاحقيه.

وبدأ العطية ببسط سيطرته منذ المرحلة الأولى ولم يتنازل عنها حتّى نهاية المراحل الـ11 التي تألّف منها القسم الأوّل إذ كانت المُنافسة مُتقاربة مع الكواري حتّى المرحلة الخاصة الرابعة حيث بلغ الفارق بينهما 44.8 ثانيّة، قبل أن يتعرّض الأخير لحادث في المرحلة الخامسة في "جبل نيبو" حيث خسر حوالى 25 دقيقة.

وقال العطية "نتمنى التوفيق والفوز بهذا الرالي ويؤسفنا خروج يزيد الراجحي بعد المرحلة الاستعراضية ولا أدري ماذا يحصل خلفي ولكن سمعت بأنه كان هناك الكثير من الانسحابات..."

وعن فقدان تركيزه بسبب غياب المنافسة وبقاء 15 مرحلة خاصة بالسرعة قال: "أقود وفقًا لنمطي الخاص ولا أحاول الاهتمام بما يحصل كي لا أفقد تركيزي. في المقابل درجات الحرارة مرتفعة جدًا حيث تصل داخل هيكل السيارة إلى 58 درجة مئوية وفقًا لبياناتنا. ولكن الشباب والمراقبون الذين يتواجدون عند نقطة نهاية كل مرحلة يزودوننا بالمياه وهذا أمر إيجابي يصب في مصلحة التنظيم".

أمّا الكواري فقال "بسبب صخرة صغيرة انكسر الإطار الخلفي الأيمن وحاولنا تبديله بشتى الطرق ولكننا لم نتمكن من فعل ذلك، فساعدتنا الجماهير وتمكنا من تحريك السيارة وقدنا على الإطار المتضرر لحين تضرره بشكل كليّ وأهدرنا حوالى 30 دقيقة وتابعنا طريقنا".

كما شهدت المرحلة الخاصة الرابعة انسحاب كُلّ من القطريين راشد النعيمي (إيفو10) وخالد السويدي (فورد فييستا آر آر سي)، إذ جاء انسحاب الأوّل نتيجةً لمُشكلة في مُحرك سيارته. وقد شرح النعيمي ما حصل معه بالقول: "رالي الأردن صعب وأكثر المنعطفات "عمياء" وصادفنا صخرة اصطدمنا بها ما أدى إلى تضرر مبرد المياه وبالتالي تعطل المحرك، لذا لن نتمكن من العودة إلى المنافسات. في المرحلة الثالثة تعرضنا لحالة إنثقاب وتأخرنا كثيرًا، وفي المرحلة الثانية كان توقيتنا جيدًا وحققنا أسرع توقيت ضمن سيارات المجموعة "ن". وإن شاء الله نعوض في رالي الأردن العام المقبل".

لعبة الكراسي المتحركة أدّت إلى تقدّم السائق المحلي حسام سالم للمركز الثاني في الترتيب العام مع نهاية المرور الأوّل (الصباحي) وعلّق قائلاً "المسار تقني جدًا وزلق لذا شاهدنا الكثير من الانسحابات، وقد واجهنا مشكلة عند المنعطفات التي كانت زلقة جدًا وكنا نخرج عن المسار. حاولنا تقليص السرعة في مرحلة "تركي" وفي المرحلة الثانية بعد بقعة المياه تعرضنا لمشكلة في "دينامو" أي مولد الكهرباء إذ تمكنا من إيصال السيارة إلى خط النهاية. كنا نريد تقليص الفارق في المرحلة الثانيّة لأنها كانت نظيفة مع إطارات جديدة، ولكننا سنحاول في المرة القادمة".

زوجته نانسي المجالي، التي جلست إلى جانبه في المقعد الساخن، وهي صاحبة الباع الطويل في الراليات كسائقة وكملاحة أضافت قائلةً: "كل شيء رائع باستثناء مشكلة تعطل مولد الكهرباء على أمل أن لا تتكرر المسألة".

وفي المرور الثاني، خلطت الأوراق مجددًا فتراجع سالم إلى المركز الثالث وراء مُواطنه خالد جمعة، بطل الأردن للراليات للعام الجاري، إذ قال: "الرالي جيد والحمدلله كل شيء يسير بشكل جيد، والسيارة جيدة ولكن أعتقد أنها تحتاج إلى بعض القوة. شاركنا في 4 راليات هذا العام وحللنا في الجولة الأولى في المركز الثاني خلف اللبناني روجيه فغالي وفزنا بالجولات الثلاث التالية وحسمنا لقب البطولة بغض النظر عن نتيجتنا في رالي الأردن".

ونذكّر بأنّ فارس التلّ يجلس إلى جانب جمعة على متن سيارة إيفو7 مُتواضعة الإمكانات.

ولكن ما لبث أن استعاد سالم المركز الثاني في المرحلة الخاصة الأخيرة ليوم الجمعة في ماعين، نظرًا لتسجيل خالد جمعة خامس أسرع توقيت فيها.

وحلّ في المركز الرابع عبدالعزيز الكواري، أمام إيهاب الشرفا مع ملاحه راكان خير (إيفو10).

تجدر الإشارة إلى أنّ ثلاث سيارات شاركت ضمن المجموعة "أس" المشاركة في البطولة الوطنيّة.

المركز السائق العقوبات الزمن الفرق
1 ناصر العطية   36:40.3  
2 حسام سالم 30 56:59.8 +20:19.5
3 خالد جمعة   57:57.0 +21:16.7
4 عبدالعزيز الكواري 02:10.0 03:47.9 +27:07.6
5 إيهاب الشرفا   06:51.7 +30:11.4
اكتب تعليقاً
أظهر التعليقات
حول هذه المقالة
السلسلة بطولة الشرق الأوسط للراليات
الحدَث رالي الأردن
قائمة السائقين عبدالعزيز الكواري , ناصر العطية
نوع المقالة تقرير القسم