تود: التضارب في المواعيد بين لومان 24 ساعة/الفورمولا واحد كان "من غير الممكن" تجاوزه

إن التعارض في المواعيد ما بين جائزة أوروبا الكبرى في الفورمولا واحد وموعد سباق لومان 24 ساعة كان "من غير الممكن" تجاوزه، وفقاً لما صرّح به جان تود رئيس الاتحاد الدولي للسيارات "فيا".

لقد تبيّن بعد إصدار أحدث روزنامة لموسم 2016 المقبل في بطولة العالم للفورمولا واحد أن موعد سباق جائزة أوروبا الكبرى سيقام مع عطلة نهاية الأسبوع يومي 18 و19 يونيو/حزيران، في تعارضٍ مباشر مع موعد سباق التحمل الأسطوري.

وهذا ما يعني أن نيكو هلكنبرغ لن يتمكن من الدفاع عن لقبه الذي سجله الموسم الماضي في سباق التحمل الفرنسي، بينما أعلن يوس فيرشتابن مؤخراً أن خططه للعودة إلى لومان 24 ساعة الموسم المقبل قد تغيّرت.

لكن جان تود بالمقابل يصرّ على أن إيجاد روزنامة تجمع أكبر أحداث بطولات السيارات في العالم تجعل من التضارب في المواعيد أمراً لا مفرّ منه.

إذ قال: "إن وضع الروزنامة عملٌ صعب ودقيق للغاية، فلدينا 21 جائزة كبرى في الفورمولا واحد، وكذلك 10 جولات في الفورمولا إي الكهربائية، بالإضافة إلى 10 جولات ضمن بطولة العالم لسباقات التحمل، وفوق هذا كله هناك 14 جولة رالي الموسم المقبل".

وأكمل: "لذا فإن وضع روزنامة تجمع جميع تلك الأحداث من دون أي تعارض بينها أمرٌ غير ممكن".

"لا يمكننا تنظيم المواعيد بطريقة أفضل"

ومع تواجد ثلاثة إلى أربعة مناطق زمنية، فإن سباق باكو الأوروبي سيبدأ بعد انتهاء سباق لومان 24 ساعة وهذا ما سيسمح للمعجبين بمشاهدة كلا الحدثين بشكل كامل – وهذا ما وصفه تود بأنه أفضل الحلول التي يمكن القيام بها.

حيث قال الفرنسي: "بالنسبة لسباق لومان 24 ساعة، فإنني على ثقة تامة بأن انتهاء سباق باكو في منتصف النهار، لن يعرقل بداية لومان الساعة الثالثة من بعد الظهر".

واختتم: "لذا قد يكون هذا عائقاً أمام سائق أو اثنين. لكنني آسف للقول أن ذلك هو أفضل ما يمكننا القيام به".

اكتب تعليقاً
أظهر التعليقات
حول هذه المقالة
السلسلة لومان , فورمولا 1
نوع المقالة أخبار عاجلة
وسوم جان تود, فيا