فرانكيتي "مذهول" من أداء ألونسو خلال اختبار إندي

عبّر داريو فرانكيتي حامل لقب إندي كار أربع مرات عن "ذهوله" من الأداء الذي قدمه بطل العالم مرتين في الفورمولا واحد فرناندو ألونسو.

أكمل ألونسو 110 لفة خلال يومه الأول على متن السيارة، حيث نجح كذلك في اجتياز برنامج اختبار "الناشئين"، مسجلاً سرعة قصوى قدرها 222.54 ميلاً في الساعة (358 كلم/سا).

فرانكيتي، الذي فاز بسباق "إندي 500" ثلاث مرات، أبدى إعجابه بسرعة تأقلم ألونسو من تجربته الأولى للسيارة على حلبة بيضوية.

إذ قال: "لقد أصبتُ بالذهول، أعتقد أنه يكتسب السرعة بشكل لا يصدّق".

وأكمل: "لقد جلستُ وشاهدتُ برنامج اختبار الناشئين بأكمله، أعتقد أنه اعتاد على السرعة كذلك، وقام بعمل رائع. القيادة على حلبة بيضوية تعتبر أمراً غير اعتياديّ بالنسبة لسائق أمضى مسيرته على حلبات الشوارع مثلاً، والقيادة في إنديانابوليس ليست استثناءً".

وأضاف: "الخبر الجيد يكمن في أنّ أمامه المزيد من الأيام للتدرّب، وهذا قد يغيّر من سير الأمور بعض الشيء، لكنّ كلّ لفة يقوم بها ألونسو ستساعده في مهمته".

مساعدة الزملاء

كما يرى فرانكيتي أنّ الإسبانيّ سيستفيد من تواجد خمسة زملاء له ضمن فريق "أندريتي أوتوسبورت" – ريان هانتر-ري، ماركو أندريتي، ألكسندر روسي، تاكوما ساتو وجاك هارفي – لمساعدته.

كما أشار إلى أنّ ألونسو سيتفاجأ من مقدار المساعدة التي سيتلقاها من زملائه في الفريق.

حيث قال: "النقطة الإيجابية تكمن في الزملاء الرائعين له ضمن الفريق. هم هناك لمساعدته، الأمر الذي أعتقد أنه سيجده غير اعتيادي على الإطلاق".

وأكمل: "يرغب الجميع في التفوق على زملائهم، لكنّهم يعملون معاً للتغلب على المنافسين لأنّ السيارات متماثلة أساساً، ويتمحور الأمر حول قدرة الفريق على إيجاد التفاصيل الصغيرة التي تشكل الفارق ما بين النجاح والفشل".

التحدي الذهني

من جهته، يرى ماكس شيلتون سائق فريق "شيب غاناسي" أنّ التحدي الأكبر الذي يواجه ألونسو يكمن في إتقان متطلبات السباق في "إنديانابوليس".

إذ أوضح شيلتون أنّ الناحية الذهنية تلعب دوراً كبيراً في الحفاظ على الأداء والسرعة.

فقال: "أنا معجب كبيرٌ بألونسو، ولطالما قلتُ أنه أفضل سائق حاليّ. لذا لا شكّ لديّ في أنّ مهمته ستسير على ما يرام".

وأكمل: "تتمحور المسألة حول خصائص السباق المختلفة عن مجرّد القيادة بسرعة وتسجيل أزمنة سريعة".

وأضاف: "كما صرّح ألونسو حين خرج من السيارة، أنه لم يكن يعتقد بأنّ قدمه اليمنى لديها «دماغ لوحدها» وهذا ما كنتُ أعنيه بالضبط".

واختتم: "عندما تصل إلى المنعطف فإنّ قدمك اليمنى تتخذ القرار لوحدها، إذ تتحرك بطريقتها الخاصة بغض النظر عما يريده دماغك. هذا السباق مرهق من الناحية الذهنية بالفعل".

اكتب تعليقاً
أظهر التعليقات
حول هذه المقالة
السلسلة إندي كار
قائمة السائقين فرناندو ألونسو
قائمة الفرق أندريتي أوتوسبورت
نوع المقالة أخبار عاجلة
وسوم ألونسو, إندي كار