رالي داكار
05 يناير
-
17 يناير
الحدث انتهى
فورمولا إي
17 يناير
-
18 يناير
الحدث انتهى
آر
جائزة مكسيكو سيتي
14 فبراير
-
15 فبراير
الحدث التالي خلال
19 يوماً
دبليو آر سي
22 يناير
-
26 يناير
الحدث انتهى

مونتويا بطلًا للأبطال وفيتيل يفقد لقبه منذ الدور الأوّل

المشاركات
التعليقات
مونتويا بطلًا للأبطال وفيتيل يفقد لقبه منذ الدور الأوّل
من قبل:
21-01-2017

فجّر خوان بابلو مونتويا مفاجأة من العيار الثقيل ليُحقّق الفوز بنسخة 2017 من سباق الأبطال بعد تفوّقه في النهائي على توم كريستنسن الذي حقّق مركز الوصافة للمرّة الخامسة من دون حسم اللقب، بينما غادر بطل العام الماضي سيباستيان فيتيل منذ الدور الأوّل.

المؤتمر الصحافي المشترك مع هيليو كاسترونوفيس، توني كنعان، جنسن باتون، دايفيد كولتارد، جيمس هنكليف، ب
المؤتمر الصحافي المشترك مع هيليو كاسترونوفيس، توني كنعان، جنسن باتون، دايفيد كولتارد، جيمس هنكليف، ب
جنسن باتون ودايفيد كولتارد
دايفيد كولتارد وجنسن باتون
حادث باسكال فيرلاين وفيليبي ماسا
حادث باسكال فيرلاين وفيليبي ماسا
سيباستيان فيتيل
طوني كنعان
طوني كنعان
طوني كنعان
ترافيس باسترانا ودايفيد كولتارد
طوني كنعان
طوني كنعان

رُبّما لم يكن مونتويا سائق الفورمولا واحد السابق يعتقد أنّه سيُحرز اللقب قبل انطلاق المنافسات، لكنّه شقّ طريقه منذ الدور الأوّل وحتّى النهائي مقدّمًا أداءً ثابتًا ضَمن له اللقب منذ مشاركته الأولى.

الدور ثمن النهائي

انطلقت المنافسات بمفاجأة كبيرة، إذ خسر سيباستيان فيتيل مواجهته الأولى أمام هيليو كاسترونيفيس حيث استخدم كلاهما السيارة الجديدة ثلاثيّة العجلات في هذه النسخة من الحدث، لكنّ الألماني عاد لاحقًا ليفوز على سائق مانور السابق أليكسندر روسي.

لكنّ بطل العالم أربع مرّات في الفورمولا واحد وجد نفسه في مواجهة فاصلة أمام ترافيس باسترانا ليخسرها بفارق 0.11 ثانية، مُودّعًا بذلك المنافسات منذ الدور الأوّل.

وقال فيتيل: "لم يكن عليّ خسارة المواجهة الأولى، كنت لأتهّل، لكن كانت المواجهة الأخيرة أمام باسترانا متقاربة للغاية. انتهى المرح الآن".

كما عبر كاسترونيفيس إلى الدور التالي رفقة باسترانا بعد أن تغلّب على روسي.

بالانتقال إلى المجموعة الثانية، وفي حين أنّ فيليبي ماسا خسر المواجهة الأولى أمام سولبرغ، بالرغم من أنّها لم تكن عادلة للغاية بالنظر إلى استخدامهما سيارة رالي كروس وهي من اختصاص سولبرغ، إلّا أنّ البرازيلي عاد لخطف الفوز في المواجهة الثانية أمام مونتويا.

منافسة سائقي الفورمولا واحد الخالصة التي جمعت ماسا بباسكال فيرلاين انتهت لصالح البرازيلي ما ضمن عبوره إلى الدور رُبع النهائي، لكنّها انتهت أيضاً بحادثة بينهما إثر عبور خطّ النهاية بعد أن اتّجه فيرلاين نحو سيارة البرازيلي لتنقلب سيارة الألماني رأسًا على عقب، لكنّ أحدًا لم يُصب بأذى.

وتمكّن خوان بابلو مونتويا من العبور إلى الدور رُبع النهائي بعد تغلّبه على كلٍ من فيرلاين وسولبرغ.

بالانتقال إلى منافسات المجموعة الثالثة، فقد تمكّن جنسن باتون من تحقيق العلامة الكاملة بفوزه على كلٍ من كايل بوش وجيمس هينشكليف وتوني كنعان، بالرغم من أنّ مواجهته الأخيرة مع البرازيلي شهدت موقفًا غريبًا تمثّل في انفصال مقود سيارة "روك" التي يقودها الأخير لتصطدم بالحاجز الجانبي عند خطّ النهاية.

من جانبه تمكّن بوش من خطف المقعد الثاني العابر إلى الدور رُبع النهائي من خلال الفوز على كنعان وهينشكليف.

المجموعة الرابعة اتّضحت معالمها سريعًا، حيث حقّق كلٌ من دايفيد كولتارد وتوم كريستنسن انتصارين متتاليين، ليضمنا العبور إلى الدور التالي على حساب صاحبي الأرض والجمهور كايل بوش وريان هانتر-ري، بالرغم من أنّ صدارة المجموعة ذهبت إلى كولتارد بعد تغلّبه على كريستنسن أثناء مواجهتهما المباشرة.

الدور رُبع النهائي

تميّزت منافسات الدور رُبع النهائي بثلاث مواجهات لكلّ سائقين على أن تكون الغلبة للذي يُحقّق الفوز في اثنين منها.

المواجهة الأولى جمعت بين مونتويا وصاحب الأرض والجمهور باسترانا، لكنّ مغامرة الأمريكي الذي أطاح بفيتيل انتهت سريعًا حيث تمكّن مونتويا من الفوز في أوّل جولتين ضامنًا بذلك مقعدًا له في الدور نصف النهائي.

المواجهة الثانية كانت برازيليّة خالصة إذ جمعت بين ماسا ومواطنه كاسترونيفيس، لكن مرّة أخرى تمكّن سائق فريق ويليامز للفورمولا واحد من حسمها سريعًا في جولتين فقط على متن سيارة "روك" وبفارقٍ مريحٍ للغاية.

نتيجة لذلك ضرب ماسا موعدًا في نصف النهائي مع مونتويا، بعد المواجهة الأولى التي جمعتهما في الدور الأوّل والتي انتهت لصالح البرازيلي.

بالانتقال إلى المنافسة التالية بين باتون وكريستنسن، فقد كانت مواجهة حابسة للأنفاس، حيث عبر الدنماركي خطّ النهاية أوّلًا خلال المنافسة الأولى بفارق 0.1 ثانية قبل أن يعود باتون لحسم الجولة التالية لصالحه.

وانتقل بذلك الثنائي إلى جولة ثالثة فاصلة تمكّن كريستنسن من حسمها بشقّ الأنفس عابرًا خطّ النهاية أوّلًا بفارق 0.06 ثانية عن بطل العالم للفورمولا واحد موسم 2009.

وقال باتون مازحًا: "لا تريد التسابق في مواجهة كريستنسن، أداؤه ثابتٌ للغاية دائمًا، لكنّ المنافسة كانت ممتعة".

البريطاني كولتارد لم يهدر الكثير من الوقت ضمن منافسته مع بوش، إذ حسمها سريعًا وبفارقٍ مريحٍ في جولتين ليتّجه نحو مواجهة كريستنسن في الدور نصف النهائي.

الدور نصف النهائي

المنافسة اللاتينيّة بين ماسا ومونتويا خلال نصف النهائي الأوّل كانت حابسة للأنفاس، إذ فاز البرازيلي بالأولى بعد احتكاكه بالحاجز الجانبي عند خطّ النهاية، لكنّ الكولومبي عاد في الجولة التالية ليخطف الفوز بفارق عُشرٍ من الثانية.

لكن قبل انطلاق الجولة الختاميّة، أعلن المنظّمون أنّ ماسا حصل على عقوبة 5 ثوانٍ نتيجة احتكاكه العنيف بالحاجز الجانبي ما منح الفوز بالجولة الأولى لمونتويا الذي ضمن بذلك عبوره إلى الدور النهائي.

النصف النهائي الثاني كان متقاربًا أيضاً، لكنّ كريستنس الذي احتلّ في أربع مناسبات سابقة مركز الوصافة في سباق الأبطال من دون أن يُحقّق اللقب مطلقًا، حسم جولتين متتاليتين لصالحه في مواجهة كولتارد عابرًا بذلك إلى الدور النهائي.

وقال الدنماركي مازحًا: "لقد كبرت كثيرًا على القيام بهذا. لكن المنافسة ممتعة".

النهائي

الجولة الأولى للدور النهائي تمكّن مونتويا من حسمها لصالحه بفارق 0.2 ثانية أمام منافسه الدنماركي على متن سيارة الرالي كروس.

وبالانتقال إلى الجولة الثانية، استخدم السائقان سيارة "كاي تي إم إكس باو"، حيث وضع مونتويا حدًا لآمال كريستنسن بعد أن عبر خطّ النهاية أوّلًا بفارق 0.08 ثانية، ليُتوّج سائق الفورمولا واحد السابق بلقب بطل الأبطال ضمن أوّل مشاركة له في الحدث.

وقال الكولومبي: "كانت هذه مشاركتي الأولى ولم أكن أعلم طريقة عمل الحدث، طلبت منّي زوجتي المشاركة وعملت بجدٍ منذ تحضيرات الأمس من أجل تقديم أفضل أداء. حاولت القيام بكلّ شيء على نحوٍ مثاليٍ. أنا سعيدٌ للغاية".

من جانبه قال كريستنسن: "كانت السيارة صعبة المراس قليلاً عند الانعطاف، رُبّما لو أقيم السباق في الدنمارك لفزت به. لكن استمتعنا بالسباق وذلك أمرٌ رائع".

 

المقال التالي
أجمل 10 صور لهذا الأسبوع: 06-10-2017

المقال السابق

أجمل 10 صور لهذا الأسبوع: 06-10-2017

المقال التالي

فيرلاين ينسحب من كأس الأمم بعد حادثة سباق الأبطال

فيرلاين ينسحب من كأس الأمم بعد حادثة سباق الأبطال
تحميل التعليقات