شبكة موتورسبورت تستحوذ على "موتورز تي في" المتخصّصة في البثّ التلفزيوني

أعلنت شبكة موتورسبورت التي تتّخذ من ميامي مقرًا لها اليوم (الـ 18 من نوفمبر/تشرين الثاني) استحواذها على الشبكة التلفزيونية "موتورز تي في" دامجةً بين مشروع التقنية الرقمية الأكبر في عالم السيارات ورياضة السيارات، وعملية البثّ العالميّة.

سوف يُصبح الاستحواذ على شبكة البثّ – التي تصل إلى أكثر من 30 مليون منزلٍ مع 130 اتفاقيّة حقوق بثّ و700 حدثٍ مباشرٍ سنويًا – العمود الفقري لشبكة موتورسبورت تي في، شبكة بثٍّ للسيارات ورياضة السيارات عبر الإنترنت.

"إعلاننا اليوم عن توسيع نطاق التزامنا بعالم السيارات من التواجد الرقمي العالمي الذي نصنعه مع موتور1.كوم وشبكتنا الرقمية لرياضات السيارات التي تتضمّن موتورسبورت.كوم وأوتوسبورت.كوم إلى ميدان البثّ التلفزيوني يُعدّ خطوةً جريئة لبناء منصّةٍ متكاملة من خلال الشاشة الكبيرة والصغيرة على حدٍّ سواء" قال زاك براون مدير شبكة موتورسبورت.

وأكمل: "سيُمكّننا هذا الاستثمار من بناء أوّل بثٍّ خاصّ بنا: "منزل" مع جوانب الخبرة التي نمتلكها في عالمي السيارات ورياضة السيارات".

ستنخرط شبكة "موتورز تي في" التلفزيونية ضمن شبكتنا "موتورسبورت.تي في" لتمنح المشجعين صيغًا جديدةً مبتكرةً للبرامج من المحتوى الخاص بسيارات الطرق الاعتيادية إلى البثّ المباشر لبطولات العالم الرئيسيّة في رياضة السيارات.

"ستنتقل الخدمة المُنقّحة والمُوسّعة إلى البثّ عالي الجودة «فُل إتش دي» في مارس/آذار من العام المقبل إذ بجانب إثراء المجال البرمجي وتعزيز صيغة البثّ، سيكون المتابعون قادرين على الوصول إلى مركز البثّ الخاص بالسيارات ورياضة السيارات من خلال مجموعة واسعة من المنصّات عن طريق الحاسوب، الهاتف الذكي، الأجهزة اللوحيّة، أجهزة البثّ، منصّات الألعاب، أجهزة التلفاز المتّصلة بالإنترنت إلى أجهزة مثل «أبل تي في»، «أمازون فاير» و«روكو»".

"لدينا مهمّةٌ بسيطة تتمحور حول ثلاث نقاط لتقديم محتوىً جديد بجودةٍ أفضل ومتاحٍ في كلّ مكانٍ في أيّ وقت. يُعزّز الاتفاق هذه الطموحات إذ سيكون مجتمع شبكة موتورسبورت الضخم من موتورسبورت.كوم إلى أوتوسبورت.كوم وموتور1.كوم قادرًا على الوصول إلى مستوى الخدمة القوي هذا بسلاسة تامّة".

"ستستقطب «موتورسبورت.تي في» محبّي سيارات الطرق وسباقات السيارات فضلّا عن المُعلنين سويًا في مكانٍ واحدٍ للسيارات ورياضة السيارات بشكلٍ لم يتواجد مُطلقًا من قبل" قال جين-لوك روي مؤسّس شبكة «موتورز تي في».

يُذكر أنّ شبكة "موتورز تي في" تأسّست عام 2000 وتُدير الآن خمس محطّاتٍ عالمية تبثّ بستّ لغاتٍ بدأت في فرنسا ومن ثَمّ المملكة المتّحدة، الأمريكيتين والمحطة العالمية.

ستنتقل "موتورز تي في" في 2017 من كونها شبكة بثٍّ خطيّة تقليديّة إلى خدمة الفيديو حسب الطلب "في أو دي" مع انطلاق المنصّة الرقمية الجديدة لـ "موتورسبورت.تي في".

وقد أتى الاستحواذ على شبكة "موتورز تي في" في أعقاب استحواذ شبكة موتورسبورت على موقع "أوتوسبورت" ومجلة "إف1 ريسينغ"، إذ تعدّ المرحلة التالية في دمج الثقافة الديناميكيّة لشبكة موتورسبورت مع إرث وأصل شبكة أوتوسبورت. إضافة إلى قدرة البثّ التلفزي لشبكة "موتورز تي في" مع خطّ العمل الحالي سيوفّر مقاربةً شاملة متّصلة رقميًا لربط الشغف بالسيارات، الدرّاجات والسباقات مع حشدٍ عالمي من المشجّعين والمتابعين.

حول شبكة موتورسبورت

شبكة موتورسبورت هي شركة مساهمة في مجال السيارات ورياضة السيارات، تتخذ من ميامي، فلوريدا مقراً لها. تدير الشركة شبكة بثّ عالمية، فعاليات عالمية حية، مطبوعات إعلامية وعدة مواقع إلكترونية، منتديات ومواقع للتجارة الإلكترونية، إضافة إلى الألعاب والمنصات الصحفية تعمل بـ 16 لغة عالمية وضمن 60 سوقاً عالمية. تمّ بناؤها على مبدأ أساسيّ يتمثل في دمج الجمهور بالمحتوى الخاصّ برياضة السيارات والمحركات وتأمين الحلول المناسبة للزبائن للتواصل مع هذا الجمهور العالمي.

للمزيد من المعلومات الرجاء زيارة: www.motorsportnetwork.com

المواقع الإلكترونية

www.motor1.com

www.motorsport.com

www.motorsport.tv

www.motorstore.com

www.worldcarfans.com

Facebook     

Twitter     

اكتب تعليقاً
أظهر التعليقات
حول هذه المقالة
السلسلة سلاسل متعددة
نوع المقالة أخبار موتورسبورت.كوم