شبكة موتورسبورت تستحوذ على مدوّنة "جايمس ألين إف1.كوم" مع ضمّ المعلّق المرموق إلى فريق العمل

ستنضمّ المدوّنة الرقمية الرائدة في تغطية الفورمولا واحد إلى أكبر منصة مستقلة مختصة في رياضة السيارات، إذ ستصبح "جايمس ألين إف1.كوم" جزءاً من  شبكة موتورسبورت.

توصلت شبكة موتورسبورت إلى اتفاقية مع المعلق والصحفي المرموق المختص بالفورمولا  واحد جايمس ألين وذلك لضمّ مدوّنته الحائزة على عدة جوائز "جايمس ألين إف1.كوم" إلى موتورسبورت.كوم، أوتوسبورت.كوم وموتور1.كوم.

ألين، الذي يعتبر أحد أكثر الصحفيين تميزاً وسمعة حسنة في الفورمولا واحد – سيصبح جزءاً هاماً من تغطية الشبكة للفورمولا واحد ضمن صفقة تضمّ كذلك التعاون في مجال إنتاج الفيديو.

ويعتبر ألين شخصية معروفة من قبل ملايين المتابعين لرياضة السيارات حول العالم وذلك عن طريق تعاونه طويل الأمد مع هيئة الإذاعة البريطانية "بي بي سي" و"آي.تي.في"، اللتين تقومان بتغطية الفورمولا واحد باللغة الإنكليزية.

بدأ مسيرته المهنية خلف الشاشة في الفورمولا واحد مع شبكة "إي.إس.بي.أن" عام 1993 لينتقل إلى "آي.تي.في" في 1997.

على مدى 12 عاماً مع الشبكة التي تتخذ من المملكة المتحدة مقراً لها، أصبح كبير المعلقين الرياضيين في 2001، ليحلّ بديلاً عن الأسطورة موراي والكر.

أصبح لاحقاً مراسل "بي بي سي" في الفورمولا واحد، كما كان المسؤول الرسميّ عن إجراء المقابلات ضمن مؤتمرات الاتحاد الدولي للسيارات "فيا" الصحفية للفورمولا واحد منذ موسم 2012.

بدأ ألين مسيرته المهنية كمسؤول صحفيّ مع فريق برابهام للفورمولا واحد قبل أن يصبح رئيس تحرير الأخبار في مجلة "أوتوسبورت" – والتي انضمت الآن إلى شبكة موتورسبورت.

ويساهم ألين كذلك ضمن عدة مشاريع كبيرة لإنتاج الفيديو، والتي سيتمّ تضمينها كذلك في المواقع التابعة لشبكة موتورسبورت وضمن موتورسبورت.تي في والمنصات الرقمية.

"تملؤني الحماسة لإتمام هذه الخطوة في الوقت الراهن، لنصبح جزءاً من شبكة موتورسبورت" قال ألين.

وأكمل: "لطالما كنتُ أتبنى التغييرات والتحديثات في رياضتنا، هذه هي اللحظة المناسبة والمشروع المناسب".

وأضاف: "على مدى الـ 18 شهراً الماضية، كنتُ أعمل بشكل متوازٍ مع فريق شبكة موتورسبورت على العديد من المشاربع. وخلال ذلك الوقت رأيتُ التنظيم الذي يعتبر من أهمّ دعائم عملهم إضافة لعمليات الاستحواذ الدقيقة والرؤية الواضحة المستقبلية؛ رؤية تضمّ جميع نواحي السيارات ورياضتها، ألعاب الفيديو، الفعاليات، التجارة الإلكترونية والتقنيات المختلفة".

وتابع: "خبرتي على مدار 28 عاماً كمعلق وصحفيّ في الفورمولا واحد كانت مع منظمات إعلامية مثل ’بي بي سي’، ’آي.تي.في’، ’إي.إس.بي.أن’ و’فاينانشال تايمز’".

واستكمل: "في الوقت نفسه، قمتُ ببناء موقعي الإلكتروني الشخصيّ، جايمس ألين المختص في الفورمولا واحد، الأمر الذي علمني الكثير حيال كيفية التفاعل مع المعجبين باستعمال المنصات والأدوات الرقمية الجديدة".

واسترسل: "إنني مسرور لجلب أعمالي إلى شبكة موتورسبورت، وأتطلع قدماً لتطوير ذلك مع الفريق الإداري الجديد".

ويشهد موقع موتورسبورت.كوم التابع لشبكة موتورسبورت نمواً مطّرداً خلال العامين الماضيين ليصبح أكبر منصة رقمية مختصة بالسيارات ورياضتها في العالم، مع مئات الملايين من المتابعين الذي يهتمون برياضة السيارات والسيارات عموماً.

وسيلعب ألين دوراً في عملية التطوير المستمرة التي تشهدها شبكة موتورسبورت فيما يتعلق بمحتوى الفيديو، وفقاً للمدير التنفيذي كولين سميث.

حيث قال: "عملت شبكة موتورسبورت مع جايمس خلال عدة مشاريع، تملؤنا الحماسة لضمه الآن كعضو دائم ضمن فريقنا".

وأكمل: "إنّ ضمّ معلق من الطراز العالميّ، ومنتج مثل جايمس سيلعب دوراً حاسماً في عملية تحسين محتوى الفيديو لجميع المتابعين حول العالم. إنها خطوة هامة في عملية تطوير منصتنا من ناحية الفيديو وذلك عقب الاستحواذ على ’موتورسبورت.تي في’ العام الماضي وضمّ معلقين مرموقين أمثال بيتر ويندسور، إضافة إلى كيفن أنيسون الرئيس الجديد لـ ’موتورسبورت.تي في’ كذلك".

وأضاف: "ستستمر مشاهدة الفيديو عن طريق الإنترنت في النموّ لتلعب دوراً أكبر ضمن منصتنا، وسيكون جايمس العامل الأساسيّ وراء تطوير ذلك".

 

اكتب تعليقاً
أظهر التعليقات
حول هذه المقالة
السلسلة سلاسل متعددة
نوع المقالة أخبار موتورسبورت.كوم