السعودية تصنع التاريخ باستضافتها لسباق الأبطال 2018

في بادرة هي الأولى من نوعها في العالم العربي، ستُقام نسخة 2018 من سباق الأبطال الشهير الذي يضمّ أبرز السائقين في العالم في المملكة العربية السعودية.

يُعتبر سباق الأبطال حدثًا عالميًا على مستوى رياضة السيارات يضمّ أبرز السائقين من معظم فئات التسابق. فهو السباق الوحيد في العالم الذي يتنافس فيه سائقو الفورمولا واحد، والراليات، والإندي كار والسيارات السياحية والناسكار وجهًا لوجه على متن سيارات متطابقة.

فبعد زيارة الحدث للدول الأوروبية في السنوات الماضية، وإقامة النسخة الأخيرة منه في مدينة ميامي الأمريكية، ستستضيف السعودية ألمع السائقين في نسخة 2018.

وستكون هذه هي الزيارة الأولى للحدث العالمي للشرق الأوسط منذ 30 عامًا، إذ ستُقام المنافسات التي تستمرّ ليومَين اثنين في استاد الملك فهد الدولي في العاصمة الرياض.

ولم يتمّ الكشف عن الموعد النهائي للحدث، إذ جاء في البيان الرسمي "سيتمّ الإعلان عن المزيد من التفاصيل وتاريخ الحدث وهوية السائقين المشاركين في سباق الأبطال في المملكة العربية السعودية في وقتٍ قريب".

وأضاف "لكن، أكّدت الهيئة العامة للرياضة بأنّ سباق الأبطال سيكون حدثًا عائليًا متاحًا لكلا الجنسيَن، يضمّ السائقين ويحتوي على المعارض والأنشطة التي تتناسب مع جميع متطلبات المملكة الثقافية".

رئيس سباق الأبطال فريدريك جونسن والأستاذ تركي آل الشيخ، رئيس الهيئة العامة للرياضة
رئيس سباق الأبطال فريدريك جونسن والأستاذ تركي آل الشيخ، رئيس الهيئة العامة للرياضة

تصوير: سباق الأبطال

التغييرات الكبيرة

تأتي هذه الخطوة على ضوء بعض التغييرات البارزة التي شهدتها المملكة في الآونة الأخيرة، حيث أصدر خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبد العزيز أمرًا يسمح للمرأة السعودية بقيادة السيارة.

وتعليقًا على هذه الاتفاقية الجديدة، قال رئيس سباق الأبطال فريدريك جونسن "تتشرف منظمتنا بالعمل مع رئيس الهيئة العامة للرياضة الأستاذ تركي آل الشيخ من أجل إقامة سباق الأبطال في المنطقة للمرّة الأولى في تاريخ الحدث الذي بدأ قبل 30 عامًا".

وأكمل "تتناسب معايير سباق الأبطال بشكل تام مع المملكة العربية السعودية، التي تبرز كسوق رياضية حديثة على الساحة العالمية".

وتابع قائلاً "مع السماح للمرأة بالقيادة في المملكة العربية السعودية بدءًا من العام 2018، نشعر بأنّ هذه لحظة ميمونة لجلب سباق الأبطال إلى مدينة الرياض. سباق الأبطال هو أكثر من مجرد سباق: فهو مسابقة عالمية تضمّ أفضل السائقين في العالم إلى جانب الترفيه عالي الجودة المخصص للعائلات".

نُشير إلى أنّ خوان بابلو مونتويا أحرز الفوز في النسخة الأخيرة من سباق الأبطال، فيما نجحت مساعي سيباستيان فيتيل في تتويج ألمانيا بسباق الأمم.

معلومات إضافية من قبل تشارلز برادلي

سيباستيان فيتيل وخوان بابلو مونتويا
سيباستيان فيتيل وخوان بابلو مونتويا

تصوير: سباق الأبطال

اكتب تعليقاً
أظهر التعليقات
حول هذه المقالة
السلسلة سلاسل متعددة
نوع المقالة أخبار عاجلة