نيسان ستأخذ مكان رينو في الفورمولا إي

علم موقعنا "موتورسبورت.كوم" أنّ قرار أخذ الصانع الياباني نيسان مكان رينو في بطولة الفورمولا إي قد تمّ الاتّفاق عليه.

كشف موقعنا "موتورسبورت.كوم" في وقتٍ سابقٍ من هذا العام أنّ تحالف رينو-نيسان كان يتباحث في أفضل السبل لبرامج رياضة السيارات للمُصنّعَين.

وأكّدت عدّة مصادر أنّ التحالف، الذي يُعدّ أحد أكبر شراكات صناعة السيارات في العالم، قد منح الضوء الأخضر لأخذ نيسان مكان رينو في بطولة السيارات الكهربائيّة.

وكان مايك كاركامو، مدير نيسمو الذراع العالميّة لرياضة السيارات في نيسان، قد زار فريق إي.دامس و"فيا" خلال تجارب فالنسيا التحضيريّة للموسم الجديد الأسبوع الماضي.

كما كان حاضرًا في إسبانيا في عطلة نهاية الأسبوع السابقة ضمن جولة برشلونة الختاميّة لموسم بلانبان.

وتُعدّ نيسان أحد أكثر المصنّعين مبيعًا للسيارات الكهربائيّة في العالم وهي الخيار المثالي للتحالف الفرنكو-ياباني للحفاظ على تواجده في الفورمولا إي، كما أنّ ذلك سيُمثّل مكسبًا كبيرًا للبطولة.

إذ أنّ الفورمولا إي تفتقر لأيّ تمثيلٍ للصانعين اليابانيّين في الوقت الحاضر، لكنّ أليخاندرو عجاج المدير التنفيذي للبطولة قال لموقعنا "موتورسبورت.كوم" في فالنسيا أنّه يتوقّع حدوث تغيير على هذا الصعيد.

وعندما سُئل حيال نيسان، تويوتا وهوندا، أجاب عجاج: "سينتهي المطاف بمصنّع من أولئك الثلاثة، أو ربّما اثنين، في الفورمولا إي". لكنّه رفض في المقابل التعليق عن هويّة المصنّع وموعد حدوث ذلك.

وعبّرت هوندا عن اهتمامها بالفورمولا إي، لكنّها استبعدت إمكانيّة انضمامها على المدى القصير، إذ أنّ تركيزها ينصبّ على برنامج محرّكاتها المتعثّر في الفورمولا واحد.

أمّا تويوتا، التي تقوم حاليًا بمراجعة مشاركتها في بطولة العالم للتحمّل على إثر انسحاب بورشه منافستها الأساسيّة في فئة "ال.ام.بي1"، فيُعتقد أنّها تواصلت مع الفورمولا إي في الماضي لكنّنا لم تسجّل أيّ رغبة رسميّة في المشاركة فيها.

ولا يُعتقد بأنّ نيسان ستُقدّم تأكيدًا رسميًا في وقتٍ قريب، إذ من المرجّح أن يحدث ذلك مطلع العام المقبل خلال معرض جينيف الدولي للسيارات.

وكان فريق رينو إي.دامس قد أطلق سيارته لموسم 2017-2018 التي تحمل اسم "زد.إي17" الشهر الماضي خلال حدثٍ أُقيم في باريس، ما يستبعد تغيير علامة الفريق هذا الموسم، إذ سيحدث ذلك على الأغلب في موسم 2018-2019 عندما تتخلّى البطولة عن توقّف منتصف السباق لتغيير السيارات.

وستعيد هذه الخطوة علامة نيسان إلى واجهة السباقات العالميّة للمرّة الأولى منذ فشل مشروعها ضمن فئة "ال.ام.بي1" نهاية 2015، وسيسمح ذلك لرينو بالتركيز على برنامجها المتنامي في الفورمولا واحد.

كما أنّ ذلك يعني أنّ أكثر مصنّعي الفورمولا إي نجاحًا سيُغادر البطولة في نهاية المطاف.

وكانت رينو قد دخلت في شراكة مع إي.دامس في موسم 2015-2016، لتفوز حينها بلقبَي السائقين والفرق قبل أن تُساعد إي.دامس على تحقيق ثلاثيّة بطولة الفرق الموسم الماضي.

وبالنظر إلى أنّ إي.دامس هي التي تتمتّع باشتراك الفورمولا إي، فمن المتوقّع أن تبقى هي الفريق الذي يدير العمليّات.

ويُعتقد بأنّ مقعد السائق الأساسي سيباستيان بويمي ليس محلّ تهديد، وذلك بالرغم من أنّ السويسري يتسابق لصالح تويوتا غريمة نيسان ضمن "دبليو إي سي".

وأفسحت تويوتا المجال أمام التزامات بويمي في الفورمولا إي لموسم 2015-2016 إلى جانب زميله نيكو بروست حيث وقّعا عقدين جديدين مع رينو إي.دامس في وقتٍ سابقٍ من هذا العام، ليتواصل ارتباطهما بالفريق حتّى نهاية موسم 2018-2019.

اكتب تعليقاً
أظهر التعليقات
حول هذه المقالة
السلسلة فورمولا إي
نوع المقالة أخبار عاجلة