مازيراتي تُفكّر في دخول معترك الفورمولا إي

يتمّ التفكير في إمكانيّة دخول صانع السيارات الإيطالي مازيراتي معترك بطولة السيارات الكهربائيّة فورمولا إي، وذلك بالرغم من عدم إجراء الشركة اتّصالات رسميّة مع البطولة.

تعود ملكيّة مازيراتي إلى مجموعة فيات كرايزلر التي عبّرت عن اهتمامها بالفورمولا إي منذ أن كشف سيرجيو ماركيوني رئيس المجمعة عن أنّ فيراري تباحثت في الحاجة لدخول معترك السلسلة الكهربائيّة.

بل وصل ماركيوني إلى حدّ التصريح بأنّ فيراري "تحتاج للانخراط في الفورمولا إي" في مارس/آذار من هذا العام، قبل أن يلين موقفه قليلًا بعد أشهرٍ قليلة عندما زعم أنّ أيّة مشاركة لفيات في الفورمولا إي لن تكون عبر علامة فيراري.

وتتضمّن مجموعة فيات-كرايزلر علامات أخرى مثل ألفا روميو، ومازيراتي، وفيات، ودودج وكرايزلر، حيث برزت مازيراتي كخيارٍ مفضّل في حال أقدمت المجموعة على المضيّ قدمًا نحو البطولة.

وعزّزت فيات موقعها في الفورمولا واحد للموسم المقبل عبر دخول علامة ألفا روميو في شراكة مع فريق ساوبر الذي يستخدم محرّكات فيراري.

ويتفهّم موقعنا "موتورسبورت.كوم" أنّ الشائعات التي ربطت مازيراتي بصفقة مماثلة في الفورمولا واحد مع فريق هاس بعيدة كلّ البعد عن الحقيقة، لكنّ برنامج فورمولا إي يُعدّ خيارًا ممكنًا في المقابل.

وعندما سُئل ماركيوني خلال حفل إطلاق ألفا روميو ساوبر حول مازيراتي والفورمولا إي، أجاب: "نراقب، نحن نتطلّع إلى ذلك".

وتشير المصادر إلى أنّ مجموعة فيات لم تتواصل بعد مع الفورمولا إي، حيث لا تزال رسالة أليخاندرو عجاج المدير التنفيذي للبطولة هي ذاتها، إذ قال: "لم أتحدّث إلى السيد ماركيوني، لكنّني سأرحّب بشكلٍ طبيعي بمجموعته في الفورمولا إي عندما يُصبح الوقت مناسبًا لهم".

وستتوسّع الفورمولا إي لتتضمّن 12 فريقًا خلال موسم 2019-2020 عند انضمام بورشه ومرسيدس.

لكنّ البطولة لن تتجاوز ذلك العدد، ما يعني أنّ انضمام مازيراتي سيحتاج لدخولها في شراكة مع أحد الفرق الحاليّة.

ويُعدّ فريقا تيتشيتاه ودراغون ريسينغ الوحيدَين غير المرتبطَين بمصنّعين، بالرغم من أنّ الأوّل قد يأخذ مكان فيرجين ريسينغ ليُصبح الفريق المصنعي للصانع الفرنسي "دي اس"، إلّا أنّ ذلك سيعني تواصل بقاء فريقَين مستقليّن متاحين.

اكتب تعليقاً
أظهر التعليقات
حول هذه المقالة
السلسلة فورمولا إي
نوع المقالة أخبار عاجلة