عمدة مونتريال تلغي الجولة الختامية المقررة لموسم 2017/2018 في الفورمولا إي

سيتمّ إلغاء جولة مونتريال المقررة في ختام موسم 2017/2018 من الفورمولا إي، حيث قرّرت المدينة أنها لن تستضيف السباق في الموعد المقرر.

عمدة مونتريال تلغي الجولة الختامية المقررة لموسم 2017/2018 في الفورمولا إي
فيليكس روزينكفيست، ماهيندرا ريسينغ
أجواء مونتريال
سماء مونتريال
شوارع مونتريال
الفائز بالسباق دانيال أبت، أبت شايفلر أودي سبورت
ستيفان سارازين، تيكتاه
دينيس كودير، عمدة مونتريال وأليخاندرو عجاج، الرئيس التنفيذي للفورمولا إي
فيليكس روزينكفيست، ماهيندرا ريسينغ

انضمت مونتريال إلى بطولة السيارات الكهربائية منذ موسم 2016/2017 لتستضيف الجولة الختامية التي تضمّ سباقين متتاليين مع نهاية شهر يوليو/تموز.

وكان من المقرر أن تستضيف المدينة الجولة الختامية للبطولة في الصيف المقبل كذلك، لكنّ الشكوك أحاطت بذلك مع انتخاب فاليري بلانت عمدة مونتريال الجديدة.

أرادت بلانت في البداية نقل مكان إقامة السباقين بعيداً عن مركز المدينة من دون إلغاء الجولة بشكل كامل، حيث أجرت عدة اجتماعات مع مسؤولي البطولة الأسبوع الماضي ضمن محاولات السعي لحلّ المشكلة.

وعلم موقعنا "موتورسبورت.كوم" أنّ البطولة كانت تتوقع تقييم إمكانية تقديم حلّ بديل مرضٍ مع الوصول إلى بداية 2018 على أقل تقدير، لكنّ لانت كشفت خلال مؤتمر صحفي مساء يوم أمس الاثنين بالتوقيت المحلي، أنّ الحكومة أرادت إلغاء الجولة المقررة مباشرة.

حيث قال متحدث باسم الفورمولا إي في تصريح لموقعنا "موتورسبورت.كوم": "لقد تفاجأنا بشكل كبير للغاية، وخاب أملنا بالقرار أحادي الجانب، والذي أعلنته عمدة مونتريال. ذلك مثال واضح على أنّ العمدة الجديدة تعمل على إلغاء ما قام به سلفها".

وأكمل: "هناك عقد سارٍ بين الطرفين، ولن نقوم بإدلاء أي تعليق إضافي نظراً لأنّ المسألة أصبحت في الوقت الراهن بين يدي السلطة القضائية الكندية".

ويبدو أنّ المروّج – "مونتريال، الكهربائية"، وهي منظمة غير ربحية تمّ تأسيسها من قبل السلطات المحلية لإدارة الحدث – لم تدفع بعد للفورمولا إي لاستضافة نسخة 2017 كما أنّ عليها فواتير مستحقة وقدرها 6.2 مليون دولار كنديّ لم يتمّ دفعها بعد.

شركة الخدمات المملوكة من قبل الولاية "هايدرو – كيبيك" تقدّم الدعم كذلك للحدث، كما أنها لم تجتذب أيّ راعٍ خاصّ، وهو ما أوضحت بلانت أنّ المدينة ليس بوسعها تكراره مرة أخرى.

وتمّ طرح بعض الحلول البديلة عن جولة مونتريال من بينها نسخة معدلة من حلبة جيل فيلنوف للفورمولا واحد والتي لا تعتبر مناسبة نظراً لأعمال الصيانة التي بدأت خلال الصيف.

من جهته قال أليخاندرو عجاج الرئيس التنفيذي للسلسلة لموقعنا "موتورسبورت.كوم" في هونغ كونغ خلال وقت سابق أنّ إقامة سباق في مدينة كندية أخرى ليس أمراً مستبعداً، لكن ومع وجود سبعة أشهر فقط قبيل موعد الجولة الختامية، فإنّ ذلك يترك البطولة أمام وقت قليل وموارد محدودة لتوفير حلّ بديل.

وفي حال لم يتم تأمين حل بديل، فإنّ موسم 2017/2018 سيتنهي في سباق جولة نيويورك الثاني في بروكلين والتي تقام ما بين 16 و17 يوليو/حزيران المقبل.

ويشار إلى أنّ جولة أخرى كانت مقررة لموسم 2017/2018 في ساو باولو، قد تم استبدالها بالفعل بجولة "بونتا دي إيستي" نظراً للمشاكل مع السلطات المحلية، لكنّ البطولة وسلطات المدينة اتفقتا على تأجيلها حتى موسم 2018/2019 بدلاً من إلغائها بشكل كامل.

المشاركات
التعليقات
الفورمولا إي ستحافظ على البطاريّة القياسيّة حتّى 2025 على أقلّ تقدير
المقال السابق

الفورمولا إي ستحافظ على البطاريّة القياسيّة حتّى 2025 على أقلّ تقدير

المقال التالي

حرب تطوير البطاريات كانت لتكلّف "ضعف" ميزانيّات الفورمولا إي

حرب تطوير البطاريات كانت لتكلّف "ضعف" ميزانيّات الفورمولا إي
تحميل التعليقات