فورمولا إي: روزينكفيست يُحرز فوزًا باهرًا في مراكش

قدّم السويدي فيليكس روزينكفيست عرضًا رائعًا في مراكش ليُحقّق الفوز بالسباق الثالث لهذا الموسم من بطولة الفورمولا إي متفوّقًا على صاحب قطب الانطلاق الأوّل سيباستيان بويمي.

بعد انطلاقه ثالثًا، تمكّن سائق ماهيندرا من شقّ طريقه نحو الصدارة مع تقدّم مراحل السباق لينتزع المركز الأوّل في الترتيب العام.

وتقدّم السويدي على بويمي صاحب قطب الانطلاق الأوّل ومتصدّر معظم لفّات السباق، بينما أكمل سام بيرد ترتيب مراكز منصّة التتويج.

وذهب المركز الرابع إلى نيلسون بيكيه الإبن سائق جاغوار الذي تقدّم بفارق مريح على جون-إريك فيرن.

وانتهى المطاف بخوسيه ماريا لوبيز سادسًا خلال أوّل سباقاته بعد عودته إلى البطولة رفقة فريق دراغون.

المركز السابع عاد إلى نيك هايدفلد زميل روزينكفيست الذي نجح في تعويض انطلاقه من مركزٍ متأخّر نتيجة حادثه في التجارب التأهيليّة، حيث تقدّم الألماني على طوم بلومكفيست ونيكولا بروست بينما أكمل أليكس لين ترتيب العشرة الأوائل.

مجريات السباق

حافظ خماسي الصدارة على مراكزهم عند الانطلاقة، بالرغم من محاولة روزينكفيست تجاوز بيرد قبل المنعطف الأوّل.

لكن مع نهاية اللفّة الأولى احتكّ أليكس لين بدانيال آبت عند المنعطف الأوّل ما أدّى إلى تراجع لين إلى المركز الأخير، حيث سلّط المراقبون عقوبة العبور من خطّ الحظائر على آبت لتسبّبه في الحادثة.

بعد ذلك تمكّن دي غراسي من انتزاع المركز الرابع من لوبيز قبل أن يخسر الأخير عدّة مراكز إضافيّة متراجعًا إلى المركز الثامن.

لكنّ المشاكل عادت لتضرب سيارة دي غراسي مجدّدًا في اللفّة السابعة ما أدّى إلى توقّف سيارته في مرحلة أولى قبل أن يتمكّن من العودة بها ببطء إلى خطّ الحظائر.

وتوجّه آبت لإجراء عقوبته في اللفّة الـ 13 متراجعًا إلى المركز الـ 13.

ولدى اقتراب موعد التوقّفات، استغلّ روزينكفيست مشكلة على سيارة منافسه بيرد لينتزع منه المركز الثاني وبدأ بالضغط على بويمي المتصدّر، لكنّ مراقبي السباق قرّروا اعتماد الأعلام الصفراء على كامل المسار نتيجة توقّف سيارة تيتشيتاه الخاصة بأندريه لوتيرر وتزامن ذلك مع دخول السيارات لإجراء التوقّفات.

وعاد ثلاثي الصدارة بويمي وروزينكفيست وبيرد بالترتيب ذاته بعد إجراء توقّفاتهم في اللفّة الـ 17.

لكنّ روزينكفيست خسر ثانيتين في فترة التوقّفات لصالح روزينكفيست. لكنّ السويدي شرع في تقليص الفارق مجدّدًا.

وبحلول اللفّة الـ 29، أقدم سائق ماهيندرا على محاولة جريئة ورائعة أثناء الكبح عند المنعطف السابع تمكّن على إثرها من انتزاع الصدارة ويُحافظ عليها حتّى خطّ النهاية في اللفّة الـ 33.

اكتب تعليقاً
أظهر التعليقات
حول هذه المقالة
السلسلة فورمولا إي
الحدَث جائزة مراكش
حلبة حلبة مولاي الحسن الدوليّة
قائمة السائقين فيليكس روزينكفيست , خوسيه ماريا لوبيز , لوكاس دي غراسي , سام بيرد , سيباستيان بويمي
نوع المقالة تقرير السباق