فورمولا إي
آر
جائزة روما
10 أبريل
الحدث التالي خلال
33 يوماً
آر
جائزة باريس
24 أبريل
تمّ الإلغاء
آر
جائزة موناكو
08 مايو
الحدث التالي خلال
61 يوماً
آر
جائزة سيول
23 مايو
الحدث التالي خلال
76 يوماً
آر
جائزة برلين
19 يونيو
الحدث التالي خلال
103 يوماً
آر
جائزة نيويورك
10 يوليو
الحدث التالي خلال
124 يوماً
آر
جائزة لندن
24 يوليو
الحدث التالي خلال
138 يوماً
آر
جائزة لندن 2
25 يوليو
الحدث التالي خلال
139 يوماً

سيارات الفورمولا إي الجديدة قادرة على كسر عتبة 300 كيلومتر في الساعة

ستتمكن سيارات الفورمولا إي الجديدة من كسر حاجز 300 كيلومتراً في الساعة وفقاً لحامل لقب البطولة الكهربائية الحاليّ لوكاس دي غراسي.

سيارات الفورمولا إي الجديدة قادرة على كسر عتبة 300 كيلومتر في الساعة
لوكاس دي غراسي، أبت شايفلر أودي سبورت
سيارة 2018/2109 للفورمولا إي
سيارة فورمولا إي 2018/2019
سيارة فورمولا إي 2018/2019
لوكاس دي غراسي، أبت شايفلر أودي سبورت وخوسيه ماريا لوبيز، دي.أس فيرجن ريسينغ
سيارة فورمولا إي 2018/2019
سيارة فورمولا إي 2018/2019
سيارة فورمولا إي 2018/2019

تمّ الكشف عن الجيل الثاني من سيارات الفورمولا إي هذا الأسبوع، مع خطط تتمحور حول زيادة عمر مدّخرة الطاقة وأداء وحدة الطاقة للتماشي مع التصميم الخارجي الجديد والجريء.

في حال وصلت الزيادة في الطاقة القصوى للسيارات الجديدة إلى 250 كيلو واط (355 حصان بخاري) كما هو متوقع، فإنها ستحظى بـ 50 كيلو واط (67 حصاناً بخارياً) خلال التجارب التأهيلية مقارنة بسيارات الجيل الماضي.

حيث صرّح دي غراسي لموقعنا "موتورسبورت.كوم" معلقاً حول دفعة الأداء التي تأتي بالتزامن مع انخفاض عامل الجرّ للسيارة الجديدة، ما يعني أنّ الحدّ الأقصى الحالي للسرعة (255 كم/سا) سيرتفع إلى أكثر من 300 كم/سا.

حيث قال: "أصبحت السيارة أكثر كفاءة وأكثر قوة. مع الإعدادات الحالية والطاقة المتوافرة، أعتقد أنّ السيارة تستطيع السيارة تجاوز عتبة 300 كم/سا على المقاطع المستقيمة من دون أية مشكلة".

وتابع: "عندما تبدأ السيارات بكسر حاجز 300 كم/سا فنحن نتحدث عن سرعة كبيرة بالفعل، لا يمكن لأحد القول أنّ السيارات ليست سريعة".

إعادة تصميم الحلبات

من جهة أخرى، يرى دي غراسي أنّ على الفورمولا إي دراسة فكرة إعادة تصميم حلباتها كي تتلاءم مع الجيل الجديد من السيارات بحيث تضمّ مقاطع مستقيمة أكثر كي تسمح بإبراز السرعة الكبيرة للسيارات إضافة إلى رفع فرص التجاوز.

فقال: "نحن نقف على أعتاب مرحلة مثيرة. السيارة صعبة جداً في القيادة وعالية الكفاءة، لكنها تمتلك الأداء المرتفع كذلك".

وأكمل: "أعتقد أنّ على الفورمولا إي إعادة تصميم المقاطع المستقيمة، لا أرى أيّ سبب يمنع الحصول على مقاطع مستقيمة بطول 700/800 متر، وذلك للتلاؤم مع هذه السيارات الجديدة".

وأضاف: "من دون تغيير كبير، ولكن تعديلات طفيفة بحيث تسمح بالوصول إلى السرعة القصوى والمزيد من عامل السحب لرفع فرص التجاوز".

أحد الانتقادات التي كانت تتعرض لها البطولة الكهربائية تتمثل في السرعة المنخفضة للسيارات مقارنة بسلاسل المقعد الأحادي الأخرى.

وكان الجيل القديم من السيارات يماثل فئة "جي تي 3" في الأداء عند اختبارها على حلبة "دونينغتون بارك" في صيف 2016، بينما حسّنت وحدة الطاقة الأحدث من تلك الوتيرة ببضعة أعشار الثانية.

وأوضح دي غراسي أنّه من المهم الأخذ بالحسبان أنّ تصميم سيارات الفورمولا إي جاء بهدف المشاركة على حلبات ضمن المدينة، لذا فإنّ مقارنتها مع سيارات فئات الحلبات خاطئة.

حيث قال: "لا يمكنك مقارنة الأداء بسيارات الفورمولا واحد أو الفئة الأولى لسيارات لومان النموذجية ’إل إم بي1’. لأنّ سيارات مع ذاك المستوى من الأداء لن تستطيع المنافسة على الحلبات التي نشارك ضمنها".

واختتم: "من المستحيل أن نضع سيارة فورمولا واحد على حلبة باريس للفورمولا إي".

المشاركات
التعليقات
الكشف عن الجيل الثاني من سيارات الفورمولا إي

المقال السابق

الكشف عن الجيل الثاني من سيارات الفورمولا إي

المقال التالي

فورمولا إي : دي غراسي يتلقى عقوبة التراجع على شبكة الانطلاق في التشيلي

فورمولا إي : دي غراسي يتلقى عقوبة التراجع على شبكة الانطلاق في التشيلي
تحميل التعليقات

حول هذه المقالة

السلاسل فورمولا إي
الكاتب سكوت ميتشيل