ريد بُل "ذات النهج التقليدي في السباقات" غير مهتمة بالمشاركة في الفورمولا إي

المشاركات
التعليقات
ريد بُل
19-01-2019

صرّح هيلموت ماركو مستشار رياضة السيارات لدى ريد بُل أنّ شركته غير مهتمة بالمشاركة بفريق في الفورمولا إي، إذ تتّبع العلامة النمساوية "نهجًا أصوليًا في السباقات".

جذبت البطولة الكهربائية فرقًا مشهورة في رياضة السيارات أمثال دامس، أندريتي و"اتش دبليو أيه"، إلى جانب العديد من المصنّعين الكبار، منذ انطلاق السلسلة في 2014.

لكنّ ريد بُل - التي دخلت عالم الفورمولا واحد بشكل تنافسيّ في 2005 - لا تملك حضورًا في الفورمولا إي، على الرُغم من أنّ أربعة سائقين حاليين على شبكة انطلاق البطولة الكهربائية كانوا جزءًا من برنامج العلامة النمساوية للناشئين في مراحل مختلفة.

وعند سؤاله عن سبب عدم اهتمام شركته بخوض غمار الفورمولا إي، قال ماركو في تصريح لموقعنا "موتورسبورت.كوم" أنّ ذلك يعود إلى "أنّنا أصوليون في عالم السباقات" وأنّ السلسلة الكهربائية لم تتناسب مع الجهود الترويجية والتسويقية لشركته.

"على قدر مستوانا الجيّد في العملية التسويقية، فإنّ الفورمولا إي بالنسبة لنا هي مجرّد عذر تسويقي في عالم صناعة السيارات من أجل تشتيت الانتباه بعيدًا عن فضيحة محرّكات الديزل" قال ماركو.

وأضاف: "الأمر المؤكّد هو أنّ محرّكات الديزل هي الأكثر كفاءة بين المحرّكات الأخرى، وبفارق كبير. كانت النفقات في البداية 8 ملايين. الآن تخطّت الـ20 مليون. فإذا ما انضمّ مصنّعون كبار مثل بورشه ومرسيدس، سترتفع تلك النفقات من جديد في الفورمولا إي".

وتابع: "سيارات الفورمولا إي شبيهة بسيارات الفورمولا 3 مع بطارية بوزن 400 كيلوغرام. إذ لا تتمحور سباقات البطولة حول كونك السائق الأسرع، حيث يتضمّن النجاح فيها إدارة أكثر للطاقة من الفورمولا واحد أو أيّة فئة سباقات أخرى".

وأكمل: "سيارات الفورمولا إي بطيئة للغاية. إذ تبدو جذّابة فقط على حلبات الشوارع الضيقة كثيرة المنعطفات. الأفضلية الكبيرة التي تملكها الفورمولا إي هي أنّها خدعة تسويقية كبيرة، تُقام في وسط المدن".

وأردف: "إذا سألت صديقتك إن كانت ترغب في الذهاب إلى سبا أو نيويورك عوضًا عن ذلك! هذا هو المفهوم الأساسي للفورمولا إي، أن تذهب أنت إلى المشجّعين. لكن لا توجد هنالك أيّة صورة عامة للبطولة من خلال التلفاز. واحد فقط بوسعه الفوز. وعندما ترتفع الميزانيات إلى 40 أو 50 مليون، واحد من المصنّعين على الأقل سيكون فقط في المركز الخامس أو السادس، وعندها أعتقد بأنّ نشوة البطولة وبريقها سرعان ما سيتلاشى".

في المقابل، لم ترغب الفورمولا إي بالتعليق على تصريحات ماركو عندما تواصل موقعنا مع البطولة.

من جهته، قال سائق "بي ام دبليو أندريتي" أنطونيو فيلكس دا كوستا - الذي كان جزءًا من فريق ريد بُل للناشئين في 2012 و2013 - أنّ "هنالك العديد من الأمور المجتمعة سويًا التي تجعل الفورمولا إي جذّابة للغاية".

وبالرُغم من عدم رغبته التعليق على تصريحات ماركو، لكنّ دا كوستا قال: "نعم، إنّها سيارات كهربائية، ونعم، لن أكذب، فأنا لم أستمتع بالسيارة في أوّل مرّة اختبرتها، لكنّني أستمتع بها كثيرًا الآن".

واسترسل: "لدينا مقاربة مختلفة في السباقات هنا، في السباقات بوجه عام. وبطريقة ما، جميعنا هنا تعلّمنا أن نستمتع بهذه السيارات كثيرًا. إذ بوسعك رؤية ذلك في السائقين الذين انتقدوا البطولة في مرحلة مبكّرة، والآن يستمتعون بقيادة سياراتها - مثل فيليبي (ماسا) وأندريه (لوتيرر)".

واختتم: "الآن ومع تواجد كلّ هؤلاء المصنّعين هنا، فإنّنا لا نتنسابق على متن سيارات غو كارت، هنالك الكثير من الأمور على المحكّ هنا مع منافسة محتدمة".

Sam Bird, Envision Virgin Racing, Audi e-tron FE05, Jean-Eric Vergne, DS TECHEETAH, DS E-Tense FE19, at the start of the race

سام بيرد، إنفجن فيرجين ريسينغ وجان-إيرك فيرن، تيتشيتاه

تصوير: صور لات

المقال التالي
فورمولا إي: فرينز نادم لعدم مهاجمة دامبروسيو الفائز في سباق مراكش

المقال السابق

فورمولا إي: فرينز نادم لعدم مهاجمة دامبروسيو الفائز في سباق مراكش

المقال التالي

فيرلاين: الحفاظ على الطاقة في سيارات الفورمولا إي "سهل للغاية"

فيرلاين: الحفاظ على الطاقة في سيارات الفورمولا إي "سهل للغاية"
تحميل التعليقات

حول هذه المقالة

السلاسل فورمولا إي