رولاند: لم أعد أستهدف الفورمولا واحد وتركيزي على الفورمولا إي الآن

المشاركات
التعليقات
رولاند: لم أعد أستهدف الفورمولا واحد وتركيزي على الفورمولا إي الآن
12-12-2018

قال أوليفر رولاند أنّه لم يعد يهدف إلى تأمين مقعد في الفورمولا واحد بعد إتمام صفقته مع فريق "نيسان إي.دامس" في بطولة الفورمولا إي الكهربائية.

أكمل رولاند - بطل موسم 2015 في فورمولا رينو 3.5 - موسم 2017 في بطولة الفورمولا 2 في المركز الثالث قبل أن يصبح السائق الناشئ الرسمي لفريق ويليامز في الفورمولا واحد في 2018، الدور الذي تضمّن اختباره لصالح الفريق في المجر.

وسيخوض رولاند موسمه الأوّل الكامل في الفورمولا إي مع فريق نيسان بداية من الجولة الأولى نهاية هذا الأسبوع في الدرعيّة رفقة زميله سيباستيان بويمي.

"أعتقد بأنّ الفورمولا واحد لم تعد ضمن أهدافي الآن" قال رولاند لموقعنا «موتورسبورت.كوم».

وأضاف: "تسلك الفورمولا إي وجهة جيّدة للغاية، إذ باتت أكبر من ذي قبل. إنّها بطولة مثيرة، إذ أعتقد بأنّ مستوى السائقين هو على الأرجح الأفضل في العالم".

وتابع: "في الفورمولا واحد، تحظى بسائقين استثنائيين، لكنّ شبكة الانطلاق بكاملها ليست على الأرجح بذات المستوى".

وأكمل: "في الفورمولا إي، وإذا ما نظرت إلى ما حققته البطولة، فستجد أنّ العديد من السائقين يستحقون التواجد في الفورمولا واحد في مرحلة أو في أخرى. لذا لم يعد تركيزي منصبًا على الفورمولا واحد. إذ أملك فرصة كبيرة وطويلة الأمد مع نيسان".

يُشار إلى أنّ رولاند قد أكمل يومًا واحدًا فقط على متن سيارة نيسان للفورمولا إي لموسم 2018/2019 - إذ كان ذلك اليوم الأخير من تجارب فالنسيا حيث استدعاه الفريق في اللحظات الأخيرة ليحلّ مكان أليكساندر ألبون الذي برز كمرشّح للانضمام إلى صفوف تورو روسو في الفورمولا واحد في 2019.

وقد تفاوض ألبون عقب ذلك على فسخ تعاقده الممتد لثلاثة أعوام مع نيسان، بينما تمّ ضمّ رولاند - الذي كان في اعتبار الفريق في دور السائق الاحتياطي لنيسان في الفورمولا إي في موسم 2018/2019 - بديلًا عنه كسائق أساسي في الفريق.

نتيجة لذلك، وإثر افتقاره للوقت الكافي على متن السيارة، شرح رولاند أنّ نيسان لم تلقِ أيّ ضغط على عاتقه لتحقيق نجاح فوري.

"أنا من أحمّل نفسي بعض الضغط من أجل أن أقوم بعمل جيّد. فهذا طبيعي بالنسبة لي كسائق سباقات، إذ لا أرغب بأن أبدأ الموسم وأتواجد في المركز العاشر أو الـ11، أرغب بخوض غمار المنافسة مع سائقي الصدارة" قال ورلاند.

وأردف: "حظيت ببعض الخيارات للقيام ببعض العمل في دور السائق الاحتياطي في الفورمولا واحد، كما كان هذا العام سيئًا بعض الشيء مع مشروع مانور/جينيتا في بطولة العالم لسباقات التحمّل لأكون صريحًا. إذ أوقفني ذلك نوعًا ما من القيام بأيّ أمر آخر".

واختتم: "الآن وفي ظلّ موسم السوبر في بطولة العالم للتحمّل، كان من الصعب للغاية محاولة إيجاد فرصة ما".

المقال التالي
تحميل التعليقات

حول هذه المقالة

السلاسل فورمولا إي