تصميم جريء للجانح الأمامي يعطي سيارات فورمولا إي الكهربائية مظهراً جديداً

المشاركات
التعليقات
تصميم جريء للجانح الأمامي يعطي سيارات فورمولا إي الكهربائية مظهراً جديداً
Sam Smith
كتب: Sam Smith
28-07-2016

ستعتمد سيارات بطولة فورمولا إي الكهربائية لموسم 2016 – 2017 مظهراً جريئاً بفضل التصميم الجديد المذهل للجانح الأمامي.

سيارة ماهيندرا ريسينغ لموسم 2017
تصميم الجانح الأمامي لسيارات فورمولا إي 2017
سيارة ماهيندرا ريسينغ لموسم 2017
تصميم الجانح الأمامي لسيارات فورمولا إي 2017

ستأخذ سيارات البطولة الكهربائية مظهراً أكثر عدائية من قبل، وسيكسبها تميزاً كاملاً عن أية بطولة أخرى حول العالم.

حيث قال أليخاندرو عجاج، المدير التنفيذي للسلسلة: "تسعى فورمولا إي كي تكون مختلفة، وهذا ما سيقوم الجانح الأمامي الجديد بفعله، إذ ستبدو السيارات مختلفة عن أيّة بطولة أخرى حول العالم".

وأكمل: "أعتقد أنه إضافة جديدة رائعة لسياراتنا، كما أنه يعزّز من المقاربة المختلفة كلياً التي تتبعها هذه البطولة الحديثة".

أما جان تود رئيس الاتحاد الدولي للسيارات "فيا"، فقال: "لا تعتبر بطولة فورمولا إي بيئة تطويرية خصبة نحو إنتاج سيارات كهربائية عالية الكفاءة فحسب، بل إنها منصة اختبارية لحلول إبداعية فيما يتعلق بسباقات المقعد الأحادي".

سيباستيان بويمي، حامل لقب الفورمولا إي للموسم الماضي مع فريق "رينو إي.دامس"، قال: "يعجبني المظهر الجديد للجانح الأمامي – إنه يحمل المزيد من الملامح المستقبلية، بينما يحافظ في الوقت نفسه على مجال الرؤية الاعتيادي للسائق".

واختتم: "نرغب لسيارات الفورمولا إي أن تبدو مختلفة، وهذا الجانح الأمامي الجريء يعتبر وسيلة ممتازة لإظهار ذلك. لا أعتقد أنه سيحمل تأثيراً كبيراً على الانسيابية – وهي بدورها ليست عاملاً حاسماً في هذه البطولة – لكنّ تأثيره الجماليّ كبير للغاية".

يشار إلى أنّ الظهور الأول لسيارات الفورمولا إي بشكلها الجديد سيكون خلال الاختبارات الافتتاحية في دونينغتون بارك يوم 23 أغسطس/آب القادم.

فورمولا إي - المقال التالي
فيلنوف يقلّل من شأن التكهّنات حول عودته إلى الفورمولا إي

المقال السابق

فيلنوف يقلّل من شأن التكهّنات حول عودته إلى الفورمولا إي

المقال التالي

الشكوك تحوم حول مستقبل سينا في الفورمولا إي

الشكوك تحوم حول مستقبل سينا في الفورمولا إي
تحميل التعليقات

حول هذه المقالة

السلاسل فورمولا إي
قائمة السائقين لوكاس دي غراسي , سام بيرد
الكاتب Sam Smith
نوع المقالة تحليل