بيكيه المنزعج يقول بأن لا حلول سريعة لمشاكل فريق نيكستيف

قال البرازيلي نيلسون بيكيه الإبن أنّ عليه وعلى فريقه «نيكستيف تي سي آر» مجابهة 12 شهراً من الاحباط، مشيراً إلى عدم وجود حلول سريعة للمشاكل التي يواجهها الفريق في بطولة الفورمولا إي.

عانت الحظيرة الصينيّة من ضعفٍ في الآداء بشكلٍ عامٍ خلال الجولتين الأولى والثانية من هذا الموسم من بطولة السيارات الكهربائيّة الفورمولا إي، حيث فشلت في تقديم وتيرة سريعة من خلال وحدة طاقتها ذات المحرّك المزدوج والغيار الأحادي.

وفي حين تمكّن بيكيه من تسجيل بعض النقاط بحلوله ثامناً في ماليزيا، حيث ساعدته في ذلك مستويات الاجهاد المرتفعة، إلاّ أنّ تلك النتيجة لم تكن كافية لمنح البرازيلي بعض التفاؤل لما تبقّى من الموسم.

وقال لموقعنا «موتورسبورت.كوم»: "إنّه الواقع. نحن لا نتوقّع الصعود إلى منصّة التتويج في كلّ سباق، هذا مؤكّد".

وأضاف: "في حال تمكّنا من تسجيل بعض النقاط هنا وهناك، سيكون الفريق أكثر من سعيدٍ بذلك. تمكّن أوليفر تورفي من القيام بذلك في الصين وأنا في ماليزيا، في حال تمكّنا من المحافظة على هذا المعدّل أي بحلول إحدى السيارتين ضمن مراكز النقاط في كلّ سباق فسيكون ذلك بمثابة منصّة تتويج بالنسبة إلينا".

ثمّ تابع: "أمامنا الكثير من المشاكل التي لا أعتقد أنّه سيتمّ حلّها سريعاً. من الواضح بأنّ علينا إيجاد حلولٍ للموسم المقبل. يُمنع علينا تغيير أيّ شيء على السيارة، لذلك لا يمكننا حلّ جميع المشاكل هذا العام".

بيكيه مستعدٌ "لتجاوز حدود دورات المحرّك"

في ظلّ ضعف أداء تركيبة السيارة وعدم وجود حلول سريعة في الأفق، قال بيكيه الإبن أنّه يتحضّر لمجابهة موسم محبطٍ خاصة أنّه البطل المدافع عن لقبه.

وقال في هذا الصدد: "أنا سائق سباقات. نريد الفوز في كلّ جولة".

وأضاف: "نحن محبطون للغاية لعلمنا المسبق أنّ كلّ عطلة نهاية أسبوع ستكون صعبة".

ثمّ تابع: "الأمر محبطٌ للغاية، من الممكن أن أتجاوز حدود دورات المحرّك في بعض الأحيان، لكنّ ذلك لأنّني أريد الفوز والتواجد في المقدّمة".

وأكمل: "يعدّ الانتقال من الفوز بلقب البطولة إلى الوضع الذي نحن فيه أمراً مثيراً للاحباط. كنا فريقاً فائزاً بالبطولة وأصبحنا فجأة في هذا الوضع".

واختتم: "ذلك يجعل الأمر أكثر إحباطاً من مجرّد النتائج الضعيفة التي نحرزها".

اكتب تعليقاً
أظهر التعليقات
حول هذه المقالة
السلسلة فورمولا إي
قائمة السائقين نيلسون بيكيه الإبن
نوع المقالة أخبار عاجلة

المنطقة الحمراء: ما هو الأهمّ حالياً