بونتا ديل إيستي تعوّض سباق ساو باولو في روزنامة الفورمولا إي

أكّد الاتّحاد الدولي للسيارات "فيا" تعويض بطولة الفورمولا إي لسباق ساو باولو بآخر في بونتا ديل إيستي في أوروغواي.

طلبت سلطات مدينة ساو باولو تأخير سباق موسم 2017-2018 الحالي إلى الموسم التالي بالنظر إلى أنّ إجراءات بيع المنطقة التي كان من المنتظر أن يُقام السباق عليها قد أخذت وقتًا أطول من المتوقّع.

وسرعان ما استجابت الفورمولا إي لذلك بشكلٍ سلس عبر اختيار مدينة بونتا ديل إيستي للعودة إليها، حيث وافق المجلس العالمي لرياضة السيارات على ذلك مساء أمسٍ الأربعاء.

وسيُقام السباق خلال الموعد الأساسي لسباق ساو باولو في الـ 17 من مارس/آذار، لتبقى بذلك الروزنامة ذاتها لموسم 2017-2018 المتكوّنة من 14 سباقًا ضمن 11 حدثًا.

وقال أليخاندرو عجاج المدير التنفيذي للبطولة لموقعنا "موتورسبورت.كوم" أنّ الوضع السياسي في البرازيل كان يعني أنّه فكّر في حلٍ بديلٍ منذ فترة.

وقال بخصوص ذلك: "كان الوضع في البرازيل غير مؤكّد بعض الشيء بالنسبة لي. السياسة معقّدة في البرازيل، تتقدّم الأمور وأراد العمدة خصخصة المنطقة التي سيُقام عليها السباق. لذلك قلت: «لنجهّز حلًا بديلًا تحسّبًا لأيّ طارئ»".

وأردف: "من المهمّ للغاية الإبقاء على السباقات والحفاظ على التردّد الذي تتّبعه البطولة، خاصة على صعيد البثّ التلفزيوني. لهذا السبب كانت جولة بونتا جاهزة".

وكانت بونتا ديل إيستي جزءًا من أوّل موسمَين للبطولة، إذ استضافت السباق الثالث من موسمَي 2014-2015 و2015-2016 في ديسمبر/كانون الأوّل.

وتمكّن سيباستيان بويمي من الفوز في كليهما ليُصبح أوّل حائز على سجلّ 100 بالمئة على إحدى الحلبات التي تسابقت فيها الفورمولا إي أكثر من مرّة. كما عزّز السويسري ذلك الرقم عبر الفوز بسباقَي موناكو في 2015 و2017.

اكتب تعليقاً
أظهر التعليقات
حول هذه المقالة
السلسلة فورمولا إي
نوع المقالة أخبار عاجلة