جيوفينازي يحقّق المعجزة ويفوز في مونزا بعد انطلاقه من الخانة الـ 21

حقّق صاحب الأرض والجمهور أنطونيو جيوفينازي فوزاً خيالياً بالرغم من انطلاقه من الصفّ الأخير على شبكة انطلاق السباق الرئيسي لجولة مونزا ضمن سلسلة الجي بي 2 مستفيداً من حالة ارتباكٍ خلال فترة سيارة الأمان.

بالرغم من إحرازه المركز الثاني خلال التجارب التأهيليّة، تمّ شطب نتيجة الإيطالي بسبب انخفاض ضغط إطاراته لينطلق نتيجة لذلك من المركز الـ 21.

وبعد أن كان أحد القلائل الذين بدؤوا السباق على التركيبة المتوسّطة، وجد سائق بريما نفسه ثالثاً بعد فترة سيارة الأمان التي كان توقيتها مثالياً بالنسبة إليه، ليقدم على إجراء تجاوزين ناجحين بعد ذلك في طريقه لتحقيق الفوز.

مجريات السباق

بالعودة إلى الانطلاقة فقد قدّم بيير غاسلي انطلاقة جيّدة أمام أرتيم ماركيلوف الذي واجه بعض الضغط من قبل آرثر بيك الذي كان على الجهة الخارجيّة.

وكبح ماركيلوف بشكلٍ متأخّرٍ واحتكّت سيارته بالإطار الخلفي الأيسر لسيارة غاسلي، لكنّهما واصلا التسابق من دون مشاكل.

لكنّ تلك الخطوة أجبرت بيك على قطع المنعطف المزدوج والعودة إلى المسار أمام ماركيلوف.

وبالرغم من أنّ بيك سلّط بعض الضغط على غاسلي خلال اللفّات الأولى، إلّا أنّه خسر مركزه بعد ذلك لصالح ماركيلوف.

لكنّ فرحة الروسي لم تدم طويلاً إذ خسر مركزين لصالح بيك ونورمان ناتو، قبل أن يمتدّ سيل أخطائه ليخسر مركزاً إضافياً لصالح جوردان كينغ.

بالعودة إلى الصدارة حصل بيك على عقوبة 5 ثوانٍ لخروجه عن المسار وحصوله على أفضليّة، وكان الفارق بينه وبين غاسلي 4 ثوانٍ بعد أن أجريا توقّفيهما.

وعاد ناشئ ريد بُل أمام ناتو وسيرجيو كاناماساس، قبل أن يتجاوزهما لوكا غيوتو خاطفاً المركز الثاني المؤقّت بين السائقين الذين أجروا توقّفاتهم.

لكنّ الإسباني خرج بشكلٍ بطيءٍ من المنعطف المزدوج الثاني ليتمكّن بيك من التقدّم إلى جانبه عند منعطف ليسمو ليحتكّا وتنقلب سيارة كاناماساس.

وفي حين أنّ كلاهما لم يصب بأيّ سوء، إلّا أنّ الحادثة أدّت إلى دخول سيارة الأمان إلى الحلبة.

وكان جميع السائقين الذين انطلقوا على متن الإطارات الليّنة قد توقّفوا عند تلك المرحلة مقابل خمسة سائقين بدؤوا السباق على متن الإطارات المتوسّطة لم يتوقّفوا بعد.

ومن بين الخماسي أجرى نوبوهارو ماتسوشيتا وفيلو باز أرماند توقّفيهما مباشرة خلال تلك اللفّة لكنّ الثلاثي الآخر المتكوّن من رافاييلي مارشيللو، وغوستاف ماليا وجيوفينازي توقّفوا في اللفّة التالية.

وشهد السباق حالة ارتباكٍ بعد ذلك إذ وضع غاسلي سيارته مباشرة خلف سيارة الأمان التي أخطأت الثلاثي السالف ذكره والذي كان من المفترض أن يحتلّ الصدارة.

وبعد بضع لفّات تمّ إعلام السائقين بتجاوز سيارة الأمان ما يسمح لمارشيللو، ماليا وجيوفينازي بالتقدّم إلى المراكز الثلاثة الأولى.

وعند استئناف السباق حافظ مارشيللو على المركز الأوّل بينما بدأ جيوفينازي هجومه على ماليا ليتمكّن من تجاوزه بعد بضع لفّات.

وسارع صاحب الأرض والجمهور للضغط على مواطنه مارشيللو لخطف الصدارة ليكون له ما أراد عند بداية اللفّة الأخيرة ليسجّل فوزاً ألهب حماس الجماهير.

مارشيللو عبر خطّ النهاية ثانياً أمام ماليا الذي أكمل مراكز منصّة التتويج مبقياً غاسلي في المركز الرابع.

ناتو تمكّن بدوره من صدّ هجمات غيوتو ليعبر خطّ النهاية خامساً.

المركز السابع كان من نصيب كينغ متقدّماً على ميتش إيفانز صاحب المركز الثامن الذي ضمن قطب الانطلاق الأوّل للسباق الثاني من خلال نظام شبكة الانطلاق المعكوسة.

أمّا أوليفر رولاند وماركيلوف فقد أكملا ترتيب العشرة الأوائل.

في المقابل عرفت آمال الروسي سيرغي سيروتكين في المنافسة على اللقب ضربة موجعة بعد تقديمه سباقاً ضعيفاً اكتفى على إثره بالمركز الـ 15.

اكتب تعليقاً
أظهر التعليقات
حول هذه المقالة
السلسلة فورمولا 2
الحدَث مونزا
حلبة مونزا
قائمة السائقين أنطونيو جيوفينازي , غوستاف ماليا , رافاييلي مارشيللو
نوع المقالة تقرير السباق