الكشف عن سيارة الفورمولا 2 لموسم 2018 المزوّدة بتصميم "الطوق"

تمّ الكشف عن نموذج سيارات الفورمولا 2 الجديد الذي سيتمّ استعماله خلال السباقات الداعمة لموسم 2018 في بطولة العالم لسباقات الفورمولا واحد.

تمّ الكشف عن النموذج الجديد الذي أطلق عليه اسم "فورمولا 2 2018" اليوم الخميس في مونزا، إذ تمّ تضمين تصميم "الطوق" لحماية قمرة القيادة فيه كذلك.

ويأتي هذا النموذج الجديد تماشياً مع الجيل الجديد لسيارات الفورمولا واحد، مع هيكل أعرض ومظهر عدائي – من إنتاج دالارا كذلك – ما يعني أنّ السيارات الجديدة ستكون أطول بـ 159 مليمتراً مقارنة بسابقاتها، وأثقل بـ 23 كيلوغراماً.

لكن، لم يتمّ تعديل عرض السيارة، إذ بقي 1900 ملميتراً من دون تغيير.

ستستعمل سيارة الفورمولا 2 لموسم 2018، محركاً بسعة 3.4 لتر مزوداً بشاحن توربينيّ من إنتاج "ميكاكروم" يولّد 620 حصاناً بخارياً عند 8.750 دورة في الدقيقة، مقارنة بمحرك الطراز الأقدم جي بي 2 - الذي تمّ إنتاجه للمرة الأولى عام 2011 – ذي الأسطوانات الثماني مع سعة 4 لترات.

وسيتمّ تحديث نظام الحدّ من الجرّ "دي.آر.إس"، سيارة الأمان الافتراضية والأنظمة الإلكترونية إلى جانب وحدة التحكم الإلكترونية القابلة للتحديث خلال المواسم القادمة، بهدف خفض النفقات.

وستقوم "مانييتي ماريللي" بتزويد السيارات بوحدة التحكم الإلكترونية، إضافة إلى وحدة إدارة الطاقة كذلك.

بالمقابل، ستحافظ سيارة الفورمولا 2 لموسم 2018 على عدة قطع ميكانيكية من سيارة الجيل الأقدم، بما فيها قسماً كبيراً من علبة التروس، نظام المكابح وبعض مكونات نظام التعليق.

وستستمرّ بيريللي بتزويد السلسلة بالإطارات، لكنّها ستعتمد أبعاد موسم 2016.

من جهته، عبّر برونو ميشيل رئيس سلسلة فورمولا 2 عن أمله بأن تسهّل السيارات الجديدة من عمليات التجاوز.

فقال: "لطالما كان تركيزنا يتمحور حول تقديم سيارة قوية وآمنة ما سيسهّل من عملية التجاوز، وبفضل الحزمة الانسيابية الجديدة، نعتقد أنّ هذه السيارة ستعزز من جودة السباقات وستقدم المزيد من الترفيه للمتابعين".

وأكمل: "لطالما كانت فلسفتنا تتمحور حول موازنة النفقات لمصلحة الفرق، إذ نعتقد أنّ سيارة الفورمولا 2 لموسم 2018 ستواصل السير على هذا الطريق عبر تخفيض النفقات وتأمين حزمة جذابة للفرق المشاركة".

أما تشارلي وايتينغ مدير السباقات في الفورمولا واحد، فقد وصف السيارات الجديدة بأنها "خطوة مهمة للاتحاد الدولي للسيارات مع اكتمال تنظيم هرم سباقات المقعد الأحادي".

"تمّ تصميم خطة العمل لتتمحور حول بنية أكثر هيكلية لسباقات المقعد الأحادي للناشئين، بحيث تضمّ سيارات تقوم بتحضير السائقين بشكل أفضل للمرحلة التالية" قال وايتينغ.

وأكمل: "بالنسبة للفورمولا 2، يعني ذلك أننا نحتاج إلى سيارة لا تقدم عملية تعليمية وحسب، بل تسمح بإظهار مواهب السائقين الجاهزين للانتقال إلى الفورمولا واحد".

وتابع: "تم تطوير السيارة مع تحسين في مظهرها، ورفع مستوى السلامة إلى أعلى المعايير ضمن فئات المقعد الأحادي – علاوة على تقريبها أكثر فأكثر من سيارات الفورمولا واحد الحديثة في كلا المجالَين".

وتمّ اختبار نموذج سيارة الفورمولا 2 لموسم 2018 على حلبة مانيي كور الفرنسية شهر يوليو/تموز الماضي، كما ستخضع للمزيد من الاختبارات قبيل نهاية 2017.

وسيتمّ تقديم الدفعة الأولى من سيارات 2018 منتصف شهر يناير/كانون الثاني، والثانية خلال شهر فبراير/شباط القادمين.

ستقام كذلك حصتا اختبارات خلال شهر ديسمبر/كانون الأول للتركيز على قدرات وأداء النموذج الجديد.

اكتب تعليقاً
أظهر التعليقات
حول هذه المقالة
السلسلة فورمولا 2
نوع المقالة أخبار عاجلة