فورمولا 1
14 نوفمبر
-
17 نوفمبر
الحدث انتهى
آر
جائزة أبوظبي الكبرى
28 نوفمبر
-
01 ديسمبر
الحدث التالي خلال
7 يوماً
موتو جي بي
01 نوفمبر
-
03 نوفمبر
الحدث انتهى
15 نوفمبر
-
17 نوفمبر
الحدث انتهى
دبليو آر سي
24 أكتوبر
-
27 أكتوبر
الحدث انتهى
14 نوفمبر
-
17 نوفمبر
الحدث انتهى

فورمولا 4 الإماراتية: كالدويل وويرتس وأنديرسون يحرزون الفوز في سباقات الجولة الثانية في أبوظبي

المشاركات
التعليقات
فورمولا 4 الإماراتية: كالدويل وويرتس وأنديرسون يحرزون الفوز في سباقات الجولة الثانية في أبوظبي
21-01-2018

شهدت منافسات الجولة الثانية إحراز ثلاثة سائقين للمراكز الأولى خلال السباقات الأربعة على أرض حلبة ياس مارينا في أبوظبي.

وصل كل أولي كالدويل ولوكاس بيترسون سائقا "سبيلبيرغ إينرجي"، وشارل ويرتس سائق "دراغون موتوبارك" إلى العتبة الأولى على منصة التتويج خلال سباقات الجولة الثانية.

بينما تمكن الناشئ دايفيد شوماخر وخلال مشاركته الأولى من الوصول أربع مرات إلى منصة التتويج: ثلاث منها بالمركز الثاني.

حيث قال محمد بن سليّم رئيس نادي الإمارات للسيارات والسياحة ورئيس اتحاد الإمارات لرياضة السيارات ونائب رئيس الاتحاد الدولي للسيارات "فيا": "كانت أزمنة السباقات هي الأقرب على الإطلاق خلال تاريخ الفورمولا 4 الإماراتية، إذ نجحت في تقديم سباقات حماسية".

وأكمل: "من الرائع أن نرى أولئك السائقين اليافعين يحرزون مثل تلك النتائج القوية على أرض حلبة ياس مارينا، ونتمنى لهم الأفضل في عملهم المتواصل استعداداً للسباقات القليلة المقبلة هنا في الولايات المتحدة العربية".

ونتيجة لسباقات الجولة الثانية، خرج كالدويل بالصدارة حيث نجح في إحراز الفوز بالسباق الأول والثاني ما يرفع من رصيد انتصاراته في الفورمولا 4 الإماراتية إلى ثلاثة.

ويرتس أحرز الفوز في السباق الثاني – خلف سيارة الأمان – بينما كان بيترسون صاحب المركز الأول في السباق الرابع.

التجارب التأهيلية

شهدت نهاية أسبوع الجولة الثانية مشاركة سائقين عالميين جدد في ياس مارينا: البلجيكي أموري كورديل، الفنلندي باتريك باسما، الإيطالي إدواردو موريكوني والألماني دايفيد شوماخر.

وكانت جميع الأنظار متوجهة صوب شوماخر القادم الجديد – ابن رالف شوماخر السائق السابق في الفورمولا واحد – حيث يخوض مشاركته الأولى مع فريق "يو اس ريسينغ/راسغايرا".

وبالرغم من أنّ ويرتس وكالدويل تصدرا قائمة أسرع الأزمنة في وقت مبكر، لكنّ الناشئ صاحب الـ 16 عاماً سرق الأضواء مع أفضل توقيت خلال التجارب التأهيلية مسجلاً دقيقة و10.128 ثانية.

كانت هذه التصفيات هي الأكثر حماسة في تاريخ البطولة القصير إذ لم يتجاوز الفارق ما بين السيارات العشر 1.2 ثانية.

السباقات

بالرغم من أنّ شوماخر انطلق من المركز الأول في السباق الافتتاحي، لكنّ كالدويل كان صاحب الانطلاقة الأفضل حيث خطف الصدارة مع نهاية المنعطف الأول.

مع نهاية اللفة الأولى كبح شوماخر بشكل قويّ سالكاً المسار العريض ما منح مركزه الثاني إلى ويرتس قبل أن يتراجع خلف توم بيكهاوسر.

تواصلت المعركة بين بيكهاوسر وشوماخر طوال السباق، حيث انتهى الأمر بالسائق التشيكي إلى الخروج للمنطقة الآمنة في المنعطف الثامن ما منح المركز الثالث على منصة التتويج إلى الألمانيّ، وكانت تلك منصته الأولى على الإطلاق.

اجتاز كالدويل خط النهاية أولاً، أمام ويرتس وشوماخر.

انطلق السباق الثاني صباح يوم السبت مع ترتيب انطلاق تمّ تحديده عن طريق عكس نتيجة السباق الأول، مع بيترسون في قطب الانطلاق الأول.

لكن، صرح السائق اليافع أنّ نقص خبرته في الانطلاقات كان العامل وراء انطلاقته المبكرة التي كلفته 10 ثوانٍ كعقوبة تمّ تطبيقها بعد السباق.

كالدويل الذي انطلق من المركز السادس، قدم الانطلاقة الأفضل ما سمح له بمنافسة بيترسون على صدارة السباق التي نجح في الحصول عليها بعد العقوبة التي تلقاها زميله.

لكنّ السائق البريطانيّ عانى من كسر في قرص المكابح؛ وهي مشكلة استمرت معه خلال السباق الثالث.

شوماخر وويرتس أكملا السباق الثاني على منصة التتويج، بينما تعرض بيتر بتاتشيك (الذي تلقى عقوبة 10 ثوانٍ كذلك على الانطلاقة المبكرة) وباتريك باسما إلى حادثة أنهت سباقيهما.

تمّ تحديد ترتيب شبكة انطلاق السباق الثالث عن طريق ترتيب ثاني أسرع لفة في التجارب التأهيلية للسائقين، ما منح كالدويل قطب الانطلاق الأول إلى جانب شوماخر.

لاحقاً، ظهرت مشكلة مكابح سيارة كالدويل وأجبرت البريطانيّ على التوقف في منصة الصيانة للإصلاح. في هذه الأثناء ارتطم زميله بيترسون مع كوريل على المقطع المستقيم ما اضطر منظمي السباق لإدخال سيارة الأمان.

مشكلة تقنية مع سيارة الأمان نفسها، تسببت في رفع العلم الأحمر وإعادة اصطفاف السيارات على المقطع المستقيم.

التأخر الطويل صبّ في مصلحة فريق "سبيلبيرغ إينرجي" الذي تمكن من إصلاح سيارة كالدويل لينطلق من خط الحظائر بينما كانت السيارات تصطفّ خلف سيارة الأمان الجديدة.

ومع بقاء 17 دقيقة و30 ثانية على نهاية السباق كان ويرتس في صدارة الركب بعيداً أمام شوماخر وبيترسون، لكنّ بيكهاوسر نجح في التفوق على بيترسون محرزاً المركز الثالث على منصة التتويج بفارق ضئيل للغاية.

السباق الأخير انطلق مع ترتيب تمّ تحديده عن طريق عكس نتيجة السائقين الستّة الأوائل في السباق الماضي، ما منح روي قطب الانطلاق الأول إلى جانب بيترسون.

تشبّث سائق "دراغون موتوبارك" بالصدارة قبل أن يبدأ باسما وبيترسون بمنافسته، حيث استطاع الأخير إحراز الفوز بالسباق.

بعد السباق، تلقى باسما عقوبة 10 ثوانٍ على توقيته وذلك بسبب قيادته الخشنة التي تسبب في دفع سائق آخر خارج المسار، ما أهدى شوماخر المركز الثاني وويرتس الثالث.

يشار إلى أنّ فوز بيترسون يعتبر الخامس لفريق "سبيلبيرغ إينرجي" في الموسم الحالي من الفورمولا 4 الإماراتية.

المقال التالي
فورمولا 4 الإماراتية: كالدويل يحرز الفوز بالسباق الأول للجولة الثانية في أبوظبي

المقال السابق

فورمولا 4 الإماراتية: كالدويل يحرز الفوز بالسباق الأول للجولة الثانية في أبوظبي

المقال التالي

فورمولا 4 الإماراتية: فريق "سيلبيربفيل إينرجي دبي" يُعزّز صفوفه بثلاثة سائقين جُدد

فورمولا 4 الإماراتية: فريق "سيلبيربفيل إينرجي دبي" يُعزّز صفوفه بثلاثة سائقين جُدد
تحميل التعليقات