هاميلتون يرغب بإبرام الصفقة الجديدة مع مرسيدس قبل أعياد الميلاد

يرغب لويس هاميلتون بإتمام صفقته الجديدة مع مرسيدس في بطولة العالم للفورمولا واحد قبل أعياد الميلاد وذلك بعد أن أخّرت إصابته بفيروس كورونا محادثاته مع الفريق.

هاميلتون يرغب بإبرام الصفقة الجديدة مع مرسيدس قبل أعياد الميلاد

أحرز هاميلتون لقبه السابع في موسم 2020 مع بقاء 3 سباقات على نهاية الموسم، لكنّ عقده الحالي ينتهي نهاية العام الجاري بعد أن آثر تأخير محادثاته مع مرسيدس إلى حين حسم اللقب.

لكن بعد إصابة هاميلتون بفيروس كورونا إثر جائزة البحرين الكبرى، أُجبرت مرسيدس على تأخير محادثاتها.

وعبّر هاميلتون وفريقه مرسيدس عن رغبتهما في مواصلة شراكتهما التي أثمرت حتّى الآن عن 74 انتصارًا وستّة ألقاب، مصرّين على أنّ الصفقة الجديدة مسألة شكليّة.

وعندما سُئل إثر جائزة أبوظبي الكبرى الختاميّة إن كان هناك حيّزٌ زمنيٌ يريد إتمام الصفقة خلاله، قال هاميلتون أنّه يأمل التوقيع على العقد الجديد قبل فترة أعياد الميلاد.

وقال البريطاني: "نأمل أن يحدث ذلك في الأسبوعين المقبلين".

وأضاف: "أودّ إتمام ذلك قبل أعياد الميلاد. أخطّط للتواجد هنا العام المقبل، أريد ذلك. وأعتقد بأنّ لدينا المزيد لتقديمه معًا كفريق وتحقيق المزيد في الرياضة وخارجها".

وأكمل: "آمل أن نبدأ المحادثات هذا الأسبوع، ونأمل إتمام كلّ شيء قبل أعياد الميلاد".

وتبقى مرسيدس واحدة من ثلاثة فرق لم تُكمل بعد تشكيلاتها لموسم 2021 بعد أن أكّدت مقعد فالتيري بوتاس فقط. وتبقى ريد بُل وألفا تاوري من دون تأكيد تشكيلتيهما للعام المقبل.

وعلى عكس فريقَي ريد بُل فإنّ مرسيدس أدرجت هاميلتون في تشكيلتها ضمن قائمة المشاركين الرسميين التي أصدرتها "فيا" الأسبوع الماضي.

وقال توتو وولف مدير فريق مرسيدس أنّ الصفقة الجديدة ستُبرم مع هاميلتون وأنّه لا يُوجد "سببٌ آخر يمنع ذلك"، وأنّ المحادثات تأخّرت فقط بسبب تعافي البريطاني من فيروس كورونا.

وقال وولف: "سنخوض تلك المحادثة. تأخّرنا ودائمًا ما قلنا أنّنا سنفعل ذلك بعد اللقب، لكنّ فيروس كورونا أخّر العمليّة بأسبوعين".

وأضاف: "علينا الجلوس الآن والحديث، ربّما افتراضيًا أو مباشرة على ذات الطاولة".

المشاركات
التعليقات
فيتيل يودّع فيراري في "يوم عاطفي"
المقال السابق

فيتيل يودّع فيراري في "يوم عاطفي"

المقال التالي

مرسيدس: خفض طاقة المحرك بلغ أقل من 0.1 ثانية في كل لفة في أبوظبي

مرسيدس: خفض طاقة المحرك بلغ أقل من 0.1 ثانية في كل لفة في أبوظبي
تحميل التعليقات