هاميلتون "محبطٌ للغاية" لعدم مشاركته في جائزة الصخير الكبرى بسبب فيروس كورونا

يشعر لويس هاميلتون بـ "الإحباط الشديد" حيال عدم قدرته على المشاركة في جائزة الصخير الكبرى نهاية الأسبوع الجاري على إثر إصابته بفيروس كورونا.

هاميلتون "محبطٌ للغاية" لعدم مشاركته في جائزة الصخير الكبرى بسبب فيروس كورونا

استُبعد بطل العالم سبع مرّات من المشاركة في الحدث المقبل على حلبة البحرين الدوليّة على إثر التحاليل الإيجابيّة حول إصابته بفيروس كورونا أمسٍ الإثنين.

ويتواجد البريطاني في عزلٍ ذاتي في البحرين وفق البروتوكولات الصحيّة للبطولة، حيث تتّجه مرسيدس للإعلان عن هويّة من سيعمل على تعويضه "في الوقت المناسب".

وتوجّه هاميلتون إلى وسائل التواصل الاجتماعيّ للتعبير عن حزنه حيال تخلّفه عن المشاركة في البحرين، لكنّه كان ممتنًا حيال مواجهته لأعراض خفيفة.

اقرأ أيضاً:

وقال: "أنا مدمّرٌ لأنّني لن أتسابق نهاية هذا الأسبوع. اتّبعت أنا وفريقي منذ بداية الموسم في يونيو جميع التدابير والاحتياطات الممكنة واتّبعنا القوانين في كلّ مكان من أجل البقاء في مأمن".

وأضاف: "بالرغم من أنّني حظيت بثلاثة تحاليل سلبيّة في الأسبوع الماضي، فإنّني استيقظت صباح الأمس وكنت أعاني من بعض الأعراض وطلبت إجراء تحليل آخر وعاد إيجابيًا".

وأردف: "بدأت فورًا فترة عزلٍ ذاتي ستمتدّ لعشرة أيّام. أنا منفطر القلب لأنّني لن أتمكّن من التسابق نهاية هذا الأسبوع، لكنّ أولويّتي هي اتّباع البروتوكولات وحماية الآخرين".

وأكمل: "أنا محظوظٌ حقًا وأشعر بأنّني على ما يرام والأعراض خفيفة، وسأبذل كلّ ما في وسعي لأكون في لياقة جيّدة وفي صحّة جيّدة".

وواصل شرحه بالقول: "اعتنوا بأنفسكم رجاءً. لا يُمكن للمرء أن يُفرط في الحذر مطلقًا. هذه أوقات مقلقة للجميع ونحتاج للاعتناء بأنفسنا وببعضنا".

ولا يزال من غير الواضح إن كان هاميلتون سيعود للمشاركة في الجولة الختاميّة في أبوظبي نهاية الأسبوع المقبل.

إذ تنتهي فترة العزل الذاتي الخاصة به يوم الخميس، ويجب على تحليله أن يكون سلبيًا من أجل السماح له بالدخول إلى البادوك لعطلة نهاية الأسبوع.

المشاركات
التعليقات
شتاينر يقول أن غروجان يود العودة للمشاركة في جائزة أبوظبي الكبرى الختامية
المقال السابق

شتاينر يقول أن غروجان يود العودة للمشاركة في جائزة أبوظبي الكبرى الختامية

المقال التالي

غروجان مستذكرًا حادثة البحرين: "رأيت الموت أمام عينيّ"

غروجان مستذكرًا حادثة البحرين: "رأيت الموت أمام عينيّ"
تحميل التعليقات