هاميلتون: لأوّل مرّة في 2017 نبدأ جائزة كبرى بأساسٍ قويّ

يشعر لويس هاميلتون بأنها المرّة الأولى في موسم 2017 التي يبدأ بها فريقه جائزةً كبرى مع قاعدة "قوية وتنافسية"، على هامش تصدّره لفترتي التجارب الحرة للجولة التاسعة من البطولة في النمسا على حلبة ريد بُل رينغ.

هاميلتون: لأوّل مرّة في 2017 نبدأ جائزة كبرى بأساسٍ قويّ
لويس هاميلتون، مرسيدس
لويس هاميلتون، مرسيدس
لويس هاميلتون، مرسيدس
لويس هاميلتون، مرسيدس
فالتيري بوتاس، مرسيدس
فالتيري بوتاس، مرسيدس
سيباستيان فيتيل، فيراري
ماكس فيرشتابن، ريد بُل ريسينغ
ماكس فيرشتابن، ريد بُل ريسينغ ولويس هاميلتون، مرسيدس

أحرز البريطاني أسرع زمن خلال التجارب الحرّة ليوم الجمعة كاسرًا بذلك الرقم القياسي القديم الذي سجّله بنفسه خلال القسم الثاني من التجارب التأهيلية العام الماضي، إذ أنهى يومه بفارق 0.147 ثانية عن صاحب المركز الثاني سيباستبان فيتيل.

وعلى الرغم من تصدّره لتجارب الجمعة خلال جائزتي أستراليا وإسبانيا في وقتٍ سابق من العام الجاري، يشعر هاميلتون بأنها المرّة الأولى التي تكون فيها سيارته مرسيدس "دبليو08" في أفضل حالاتها هذا العام.

"كان يومًا سلسًا" قال هاميلتون، ثم تابع "للمرّة الأولى نبدأ الأسبوع مع قاعدة جيدة. لا نكون بالعادة في موقعٍ مثالي منذ البداية إذ نُحاول تحسين ذلك. لذلك أنا سعيد".

وبدا من السباقات الماضية بأنه من الصعب إبقاء الإطارات ضمن مجال عملها المثالي على سيارة مرسيدس، إلّا أنّ هاميلتون وزميله فالتيري بوتاس عبّرا عن رضاهما بتوازن السيارة منذ اللّحظة الأولى.

وقد أشار بوتاس الذي احتلّ المركز الثالث خلال فترتي التجارب الحرّة بأنّ القطع الجديدة التي جلبها فريقه إلى هذه الجولة والمتمثّلة في جناح أمامي وأنف وأرضية جدد عملت كما كان متوقعًا لها.

وقال "كانت هناك بعض الأسابيع التي بدأنا فيها يوم الجمعة بسيارة غير متوازنة على الإطلاق، ولكنها ليست كذلك في هذه الجائزة، وبالتأكيد كان الوضع أفضل حالاً في التجارب الثانية".

وأكمل "لقد عانيت في تسجيل لفة مثالية، ولكن من المؤكّد بأنّ الوتيرة موجودة. إذا تمكّنا من ضبط كُلّ شيء بطريقة صحيحة فإننا سنكون أقوياء حقًا في الغد".

من ناحيته، أضاف هاميلتون "لقد قمنا تقريبًا بكُلّ ما أردنا القيام به اليوم. لفاتنا الطويلة لم تكن سيئة. أعتقد بأننا سنكون على ما يُرام في السباق".

وتابع قائلاً "ولكن الأداء كان جيدًا على اللّفات القصيرة. للمرّة الأولى نبدأ الأسبوع بوضعٍ جيد مع توازن السيارة إذ نُحاول العمل الآن على التفاصيل الصغيرة لتحسينه".

في غضون ذلك، كشف فيتيل بأنّ فريقه فهم الأسباب وراء تراجعه خلال التجارب التأهيلية للجولة الأخيرة في باكو، إلّا أنه أشار بأنّ مرسيدس هي المرشحة الأبرز لنهاية الأسبوع الجاري.

وقال "لم أرَ الكثير ولكن يبدو بأنّ المعركة ستكون متقاربة. إنها حلبة قصيرة، لذلك ستكون المنافسة متقاربة. مرسيدس هي المرشحة الأبرز".

وأضاف "ولكننا سنرى. من الصعب إطلاق الأحكام مع نهاية يوم الجمعة، ولكن السيارة جيدة حقًا في جميع أنحاء الحلبة".

من جهةٍ أخرى، قال سائق ريد بُل ماكس فيرشتابن الذي فصل بين هاميلتون وبوتاس في التجارب الأولى قبل أن يُنهي يومه في المركز الرابع "أنا لستُ سعيدًا بالكامل مع توازن السيارة، ولكننا لسنا بعيدين للغاية".

واختتم "أعتقد بأنه كان بإمكاننا أن نكون أسرع بقليل. لسنا بعيدين، ولكننا نعلم بأنّ مرسيدس تستطيع الحصول على طاقة إضافية من المحرك".

المشاركات
التعليقات
ماسا: السيارة لم تكن جيدة في تجارب النمسا بالرغم من التحديثات الجديدة
المقال السابق

ماسا: السيارة لم تكن جيدة في تجارب النمسا بالرغم من التحديثات الجديدة

المقال التالي

معرض الصور التقني: الجوانب التقنيّة لسيارات الفورمولا واحد في النمسا

معرض الصور التقني: الجوانب التقنيّة لسيارات الفورمولا واحد في النمسا
تحميل التعليقات