هاميلتون: فيراري تُفضّل فيتيل على رايكونن

قال البريطاني لويس هاميلتون أنّه من الواضح أنّ فريق فيراري اختار سيباستيان فيتيل كسائقه الأوّل ضمن المعركة على لقب بطولة العالم للفورمولا واحد لموسم 2017.

هاميلتون: فيراري تُفضّل فيتيل على رايكونن
كيمي رايكونن، فيراري وسيباستيان فيتيل، فيراري
سيباستيان فيتيل، فيراري
ستوفيل فاندورن، مكلارين هوندا
سيباستيان فيتيل، فيراري
كيمي رايكونن، فيراري وسيباستيان فيتيل، فيراري
ريكاردو آدامي، مهندس سباقات بفريق فيراري والفائز بالسباق سيباستيان فيتيل، فيراري، المركز الثاني كيمي

تقدّم فيتيل على زميله كيمي رايكونن خلال فترة توقّفات الصيانة ليفوز بجائزة موناكو الكبرى، وذلك بعد أن بقي على المسار لخمس لفّات إضافيّة بالمقارنة مع الفنلندي ضمن استراتيجيّة التوقّف الوحيد خلال السباق.

وفي حين أنّ رايكونن كان محبطًا للغاية بالنتيجة، نفى فيتيل أنّ الاستراتيجيّة كانت جزءًا من خطّة فيراري لتغيير مركزيهما من أجل مصلحة الألماني في المعركة على اللقب، لكنّ هاميلتون أشار إلى أنّ الأمر ليس كذلك.

"من الواضح بالنسبة لي أنّ فيراري اختارت سائقها رقم واحد، أي أنّها ستضع كامل ثقلها خلف فيتيل لضمان حصوله على أقصى قدرٍ من النقاط في كلّ عطلة نهاية أسبوع" قال هاميلتون الذي بات يتأخّر بـ 25 نقطة عن فيتيل بعد أن تقدّم من المركز الـ 13 على شبكة الانطلاق ليعبر خطّ النهاية سابعًا ضمن عطلة نهاية أسبوعٍ ضعيفة للبريطاني.

وأضاف: "من خلال الاستراتيجيّة يكون من الصعب للغاية بالنسبة للسيارة التي في الأمام أن تتقدّم عليها السيارة الأخرى إلّا في حال قرّر الفريق تفضيل السيارة الثانية، ذلك واضحٌ للغاية".

وكانت مرسيدس قد طلبت من فالتيري بوتاس زميل هاميلتون إفساح المجال للأخير للسماح له بالمنافسة على الفوز في البحرين مطلع الموسم الجاري، واعترف الفنلندي مرّة أخرى خلال جائزة إسبانيا الكبرى أنّ "عمله" اقتضى إبطاء فيتيل عندما وضعته استراتيجيّته أمام سائق فيراري على المسار ما ساعد هاميلتون على الفوز بالسباق حينها.

لكن عندما سُئل هاميلتون إن كانت نظرته بتفضيل فيراري لفيتيل تعني أنّه سيطلب من مرسيدس معاملة مماثلة، دحض البريطاني الفكرة.

وقال حيال ذلك: "لم أتحدّث إلى الفريق، ولا أخطّط للقيام بذلك. يقوم بوتاس بعملٍ رائع، لا أشعر في الوقت الحاضر أنّ علينا تفضيل أحدنا على الآخر".

وتابع: "من المهمّ للغاية أن نعمل كفريق أكثر من أيّ شيء آخر، وهو ما يجري عليه الحال. قد تحدث بعض الأمور التي قد تكون ثمينة في مرحلة معيّنة".

وأردف: "لكن من يعلم، قد يكون الوضع معاكسًا، أي قد أحتاج لمساعدة بوتاس".

واختتم حديثه بالقول: "لا أملك أدنى فكرة. نحتاج فقط للتأكّد من تواجدنا أمامهم كي لا نتواجد في السيناريو ذاته الذي تواجدوا فيه هم اليوم".

المشاركات
التعليقات
كفيات يلوم بيريز على إقدامه على حركة يائسة
المقال السابق

كفيات يلوم بيريز على إقدامه على حركة يائسة

المقال التالي

وولف: فيراري لم تُخطّط لفوز فيتيل في موناكو

وولف: فيراري لم تُخطّط لفوز فيتيل في موناكو
تحميل التعليقات