هاميلتون: سأقبل بأيّ زميلٍ طالما أنّ الأمر في صالح مرسيدس

عبّر لويس هاميلتون عن استعداده للقيادة بجوار أي زميلٍ جديد ضمن صفوف مرسيدس الموسم المُقبل – لكنّه حذّر من أنّه على الثنائي المُختار أن يعمل لصالح الفريق.

هاميلتون: سأقبل بأيّ زميلٍ طالما أنّ الأمر في صالح مرسيدس
فرناندو ألونسو، مكلارين مع لويس هاميلتون، مرسيدس
صاحب قطب الإنطلاق الأول لويس هاميلتون، مرسيدس والمركز الثالث سيباستيان فيتيل، فيراري
لويس هاميلتون، مرسيدس
بطل العالم للفورمولا 1 لموسم 2016 نيكو روزبرغ، مرسيدس والفائز بالسباق لويس هاميلتون، مرسيدس
لويس هاميلتون، مرسيدس ونيكو روزبرغ، مرسيدس

أوضح هاميلتون أنّ الاستعانة بخدمات اسمٍ لامعٍ مثل سيباستيان فيتيل أو فرناندو ألونسو - الذي ربما لا يزال ضمن خطط توتو وولف لموسم 2018 وما بعده في حال لم يتمّ اختياره للموسم المُقبل - لن تكون بالضرورة فكرةٌ صائبة. وكان البريطانيّ متحمّسًا كذلك لنفي التلميحات التي أشارت إلى أنّه لا يهتمّ بهوية من سيحلّ بديلًا عن روزبرغ.

"من المهم معرفة من سيكون على متن السيارة الثانية" قال هاميلتون في حوارٍ مع القناة الرابعة، مُضيفًا: "إنّه أمرٌ هامٌ لمعنويات الفريق. فلقد رأينا أنّه في فرقٍ وأوقاتٍ أخرى من الممكن أن يُمثّل ذلك تأثيرًا سلبيًا على الفريق، المنافسة اللدودة بين السائقَين".

وأردف: "بالتأكيد أشعر بسعادةٍ كبيرةٍ هنا، أحب المكان الذي أتواجد فيه، إذ بالرُغم من أنّه كانت هناك احتمالاتٌ مُشوّقة، إلّا أنّنا دائمًا ما نتجاوز ذلك ونمضي قُدمًا".

وتابع: "لذا يتوجّب علينا التأكّد من أن نحظى بسائقٍ بنفس مستوى روزبرغ على الأقل، إن لم يكُن أفضل، من ناحية نشر هذه الطاقة الإيجابيةّ. لقد حظيت بتجارب وانقسامات في الماضي والتي أنصح بشدّة ضد احتماليّة تواجدها ضمن الفريق".

وأكمل: "بيد أنّ ما قصدته هو أنّني سأواجه أيّ سائقٍ يُريدونه ... في النهاية عندما يتّخذوا قرارهم، وهو قرارهم وحدهم، بوسعهم اختيار أيّ سائق".

واستدرك: "اجلبوا فرناندو، سيباستيان، اجلبوا من تريدون. لقد واجهت فرناندو في موسمي الأوّل وتغلّبت عليه، لذا لست قلقًا حيال ذلك الأمر. أنا سعيدٌ بمواجهتي لأيٍّ منهما. لكن فيما يتعلّق بما هو في صالح الفريق – فلن تكون على الأرجح فكرة صائبة".

في المقابل أكّد هاميلتون أنّه يتعيّن على الفريق مناقشة خططه معه قبل اتّخاذ أيّ قرار.

حيث قال في ختام حديثه: "ما يتعيّن عليهم فعله في الحقيقة بمجرّد أن يُقلّصوا اختياراتهم إلى خمسة سائقين، أو أيًّا كانت قائمة اختياراتهم القصيرة، وحسب العقد، يتوجّب عليهم مناقشة الأمر معي. لكن لن يكون لي رأيٌ فيمن يقع اختيارهم عليه".

نُشير إلى أنّ مرسيدس أكّدت اليوم الخميس أنّها لن تُعلن رسميًا عن بديل روزبرغ حتّى الثالث من يناير/كانون الثاني من العام المُقبل على أقلّ تقدير.

المشاركات
التعليقات

فيرنلي يهاجم القرار "غير العادل" للمجموعة الاستراتيجية برفض خطة "سي إف دي"

بيلبيم يُغادر مكلارين لصالح رينو في ظلّ مواصلة توسيع طاقم إنستون