مرسيدس: لولا سيارة الأمان الافتراضية كان هاميلتون وفيرستابن ليخوضا "ستّ لفات في منافسة على الفوز" في هولندا

ترى مرسيدس أنّ سائقها لويس هاميلتون كان يمتلك فرصة منافسة ماكس فيرستابن على الفوز في سباق جائزة هولندا الكبرى للفورمولا واحد طوال ستّ لفات، لولا تطبيق نظام سيارة الأمان الافتراضية.

مرسيدس: لولا سيارة الأمان الافتراضية كان هاميلتون وفيرستابن ليخوضا "ستّ لفات في منافسة على الفوز" في هولندا

اعتمدت مرسيدس استراتيجية جريئة للسباق بالتوقف لمرة واحدة فقط، حيث انتقل سائقاها هاميلتون وجورج راسل إلى إطارات "هارد" مع نهاية القسم الأول على إطارات "ميديوم"، هذه الاستراتيجية كانت لتسمح للسهام الفضية نظرياً بالمنافسة على الفوز.

والتزمت ريد بُل باستراتيجية التوقفين مع فيرستابن الذي كان يتجه للخروج من وقفة الصيانة خلف سيارتي مرسيدس بعد توقفه الأخير.

لكن تطبيق نظام سيارة الأمان الافتراضية بعد توقف يوكي تسونودا سائق ألفا تاوري في اللفة 44، منح فيرستابن فرصة دخول منصة الصيانة والحفاظ على مركزه أمام هاميلتون وراسل، ما دفع مرسيدس لإدخال سائقَيها مجدداً.

وكشف توتو وولف مدير فريق مرسيدس بعد السباق بأن توقعات العلامة الألمانية أشارت إلى وجود فرصة لتحقيق الفوز لولا سيارة الأمان الافتراضية، وذلك في إشارة إلى الفارق مع فيرستابن الذي كان عليه تجاوز سيارتين، إضافة إلى انخفاض معدلات تآكل إطارات "هارد".

فقال: "أشارت عمليات المحاكاة إلى أن ماكس كان ليخرج خلفنا بفارق ثماني ثوانٍ مع بقاء 20 لفة حتى النهاية".

وأكمل: "كان ليدخل منصة الصيانة وأعتقد أنه كان ليمتلك فرصة معقولة لتحقيق الفوز".

وأردف: "توقعاتنا كانت تشير لمنافسة على الفوز، متقاربة للغاية، لكنها موجودة".

اقرأ أيضاً:

وحين سُئِل عن توقعاته لموعد لحاق فيرستابن بسائقَيه، أجاب وولف: "كان ليلحق بها مع بقاء ست لفات حتى النهاية. كنا لنشهد معركة متقاربة جداً".

وبينما تعتقد مرسيدس بأن سيارة الأمان الافتراضية حرمتها فرصة المنافسة على الفوز، أشارت ريد بُل إلى أنها كانت الخاسر الأكبر جراء توقف سيارة تسونودا الذي تسبب بتغيير في خطط الاستراتيجية المقررة.

وكان الفريق ينوي إبقاء فيرستابن لفترة أطول كي يتمكن من استعمال إطارات "سوفت" في القسم الأخير بعد أن شددّ الهولندي على عدم رغبته استعمال إطارات "هارد".

حيث قال كريستيان هورنر مدير الفريق: "ماكس كان يحافظ على الإطارات، وكانت إطاراته في حال جيدة".

وأكمل: "هذا ما منحنا الثقة للعودة على إطارات ’سوفت’. لكن سيارة الأمان الافتراضية جاءت في توقيت سيء للغاية. هذه اللحظة التي كان علينا فيها تغيير الاستراتيجية".

وأوضح فيرستابن أن توقيت سيارة الأمان الافتراضية كان "سيئاً بعض الشيء" وأنه كان "يفتقد لبعض الوتيرة على إطارات ’هارد’" مقارنة بسيارتي مرسيدس اللتين كانتا تستعملان "ميديوم".

فقال: "أعتقد أن الفارق كان ما زال كبيراً بما يكفي لإدارة السباق حتى النهاية".

وأكمل: "لكنهما كانا ليقتربان أكثر بكثير مما كنت أتوقع، أعتقد أن الفارق كان 11 ثانية ونصفاً تقريباً حينها".

المشاركات
التعليقات
فيراري تضع اللوم على "القرار المتأخّر" حيال وقفة صيانة ساينز الفوضويّة في زاندفورت
المقال السابق

فيراري تضع اللوم على "القرار المتأخّر" حيال وقفة صيانة ساينز الفوضويّة في زاندفورت

المقال التالي

بينوتو يردّ على روزبرغ بعد انتقاده لوقفات صيانة فيراري

بينوتو يردّ على روزبرغ بعد انتقاده لوقفات صيانة فيراري