مرسيدس استخدمت كامل طاقة محرّكها في مونزا

قال توتو وولف مدير فريق مرسيدس أنّ السهام الفضيّة لم تُجبر على خفض طاقة محرّكها ضمن معركتها مع فيراري خلال جائزة إيطاليا الكبرى بالرغم من مخاوف الموثوقيّة التي أحاطت بتحديث "المرحلة 3" من وحدة طاقتها لهذا الموسم من بطولة العالم للفورمولا واحد.

مرسيدس استخدمت كامل طاقة محرّكها في مونزا

طرأت بعض المخاوف حيال أحدث وحدات طاقة الصانع الألماني عندما تمّ تقديمها في بلجيكا، حيث عانى سيرجيو بيريز وروبرت كوبتسا من مشاكل في محرّكيهما.

واعترفت مرسيدس قبيل جائزة إيطاليا الكبرى أنّها "تجهل" إن كان الفريق سيكون مرتاحًا بما فيه الكفاية لاستخدام أقصى طاقة متاحة من وحدة الطاقة الجديدة بسبب مخاوف حيال مواجهة مشاكل جديدة.

وعلى إثر السباق الذي كانت فيه أفضليّة طاقة فيراري واضحة للجميع، حيث فشل لويس هاميلتون وفالتيري بوتاس في مجاراة الفائز شارل لوكلير على الخطوط المستقيم، أكّدت مرسيدس أنّها استخدمت أقصى طاقة من محرّكها.

"كلّا، لم نكن نخفض طاقة المحرّك" قال وولف عندما سُئل من قبل موقعنا "موتورسبورت.كوم" إن كان الفريق قد أُجبر على تشغيل محرّكه في وضع محافظ.

وأضاف: "شغّلنا المحرّك مثلما كان مخطّطًا له، أنا سعيدٌ حقًا لبلوغنا النهاية بالنظر إلى كلّ المحرّكات المحدّثة التي احترقت".

اقرأ أيضاً:

ولا تقتصر أفضليّة فيراري على الخطوط المستقيمة على محرّكها، كونها اعتمدت هذا الموسم مفهومًا انسيابيًا عالي الكفاءة، لكنّ مرسيدس تعي أنّ الحصان الجامح لا يزال يتمتّع بأفضليّة على صعيد الطاقة.

وكانت المكاسب الكبيرة التي حقّقتها فيراري في محرّكها خلال الأعوام الأخيرة محيّرة في بعض الأحيان بالنسبة لمرسيدس، لكنّ وولف قال أنّ فريقه يُدرك الآن ما يحتاج للقيام به من أجل تغيير الوضع للعام المقبل.

وقال حيال ذلك: "يُمكنني القول أنّ لدينا فهمًا جيّدًا. علينا إغلاق الفجوة".

وأضاف: "من الواضح أنّ فهم الوضع يُعدّ خطوة أولى جيّدة لغلق الفجوة. لكنّنا تجاوزنا مونزا الآن، يتمحور الوضع حول التطلّع إلى الآمام الآن".

اقرأ أيضاً:

المشاركات
التعليقات
لوكلير: انزلاق فيتيل فتح الباب أمام "لعبة استراتيجيّة" لمرسيدس
المقال السابق

لوكلير: انزلاق فيتيل فتح الباب أمام "لعبة استراتيجيّة" لمرسيدس

المقال التالي

فيتيل: لم يكن بوسعي رؤية سترول

فيتيل: لم يكن بوسعي رؤية سترول
تحميل التعليقات