لاتيفي: الشعور على متن سيارة ويليامز في روسيا كان أفضل من أي وقت مضى

قال نيكولاس لاتيفي أنّ شعوره على سيارة ويليامز في الفورمولا واحد "كان أفضل من أي وفت مضى" خلال جائزة روسيا الكبرى، بالرُغم من تأثّر سباقه بعقوبة التراجع على شبكة الانطلاق.

لاتيفي: الشعور على متن سيارة ويليامز في روسيا كان أفضل من أي وقت مضى

حصل الكندي على وحدة طاقة جديدة قُبيل التصفيات في سوتشي، وذلك بعد معاناته من مشكلة خلال تجارب الجمعة، وعليه انطلق سائق ويليامز من المركز الـ 18، أمام المُعاقبين كذلك فالتيري بوتاس وماكس فيرشتابن.

وضمن طلعته الأولى في السباق على إطارات ميديوم، علق لاتيفي خلف نيكيتا مازيبين سائق هاس، ولكن بعد انتقاله المبكر إلى إطارات هارد لإيجاد هواء نقي، أظهرت السيارة وتيرة جيّدة.

مع ذلك، وبحلول ذلك الوقت، كان لاتيفي بعيدًا للغاية في الخلف عن البقية كي يحرز تقدمًا كبيرًا.

كما انتهى سباقه قبل موعده عندما انزلق على الإطارات الملساء في الأمطار وطلب منه الفريق الانسحاب إثر أضرار على جناح سيارته، لكنّ وبالرُغم ذلك، أصرّ لاتيفي على أنه كان يومًا إيجابيًا بالنسبة له.

فقال: "سباقي كان قد انتهى عندما علقت خلف مازيبين، وعدم قدرتي على تجاوزه. وكان ذلك مؤسفًا، كون الشعور على السيارة حينها كان الأفضل على الإطلاق خلال موسمي تواجدي مع الفريق".

اقرأ أيضاً:

وأضاف: "عندما تقارن الوتيرة مع سيارات مجموعة الوسط، فقد كنت أسرع من جورج (راسل)، من سيارتي ألبين، من سيارتي أستون مارتن، والذين كانوا على ذات الاستراتيجية".

وتابع: "كانت الوتيرة مفاجئة، لكن ما جعل الأمر محبطًا أنها أتت في سباق تعيّن علينا فيه الانطلاق من الخلف هكذا. كنت أطير في المراحل الختامية من السباق، وكان من المؤسف عدم تواجدنا ضمن المنافسة".

المشاركات
التعليقات
أكبر خمسة فوارق انتصارات في مسيرة هاميلتون
المقال السابق

أكبر خمسة فوارق انتصارات في مسيرة هاميلتون

المقال التالي

المفاوضات جارية لعودة الفورمولا واحد إلى قارة افريقيا

المفاوضات جارية لعودة الفورمولا واحد إلى قارة افريقيا
تحميل التعليقات