كريس أمون أسطورة الفورمولا واحد يفارق الحياة عن عمر يناهز 73 عاماً

كريس أمون، الذي يعتبره الكثيرون أفضل سائق لم يفز بسباق جائزة كبرى، فارق الحياة في نيوزيلندا عن عمر يناهز 73 عاماً.

كريس أمون أسطورة الفورمولا واحد يفارق الحياة عن عمر يناهز 73 عاماً
بروس مكلارين، هنري فورد الثاني وكريس أمون
فريق فورد جي تي 40: بروس مكلارين، كريس أمون، ديني هولم، ديك هاتشرسون، كين مايلز
كريس أمون، ماترا إم.إس1 20بي
رقم 2 فورد جي تي - 40 2: بروس مكلارين، كريس أمون
كريس أمون، تيكنو إي 371 مارتيني
رقم 2 فورد جي تي - 40 2: بروس مكلارين، كريس أمون

بدأ أمون أولى سباقاته في الفورمولا واحد عام 1963 من بوابة جائزة موناكو الكبرى لصالح فريق "بارنيل"، وعلى الرغم من بداية موسمه المحبط – الذي عانى فيه من كسور في الأضلاع نتيجة حادثه ضمن منافسات جائزة إيطاليا الكبرى – لكنه بقي مع الفريق ليسجل أولى نقاطه خلال الموسم التالي في هولندا.

بالرغم من أنه عانى في البداية قبل أن يسطع نجمه في الفورمولا واحد، لكنه وقّع عن طريق بروس مكلارين على عقد للقيادة ضمن منافسات السيارات الرياضية، ليحرز الفوز في سباق لومان 24 ساعة موسم 1966 خلف مقود "فورد جي تي40 إم.كيه 2".

أهداه ذلك الفوز دعوة من قبل إنزو فيراري للقيادة ضمن صفوف فريقه للفورمولا واحد موسم 1967، حيث نجح في الإنهاء عدة مرات على منصة التتويج في عام طغت فيه وفاة زميله لورينوز بانديني – في موناكو – على أخبار الموسم بأكمله.

أظهر أمون سرعة مذهلة خلال الفترة التي قضاها مع فيراري – نجح في إحراز المركز الأول على شبكة الانطلاق عدة مرات موسم 1968 – لكنّ حظه السيء منعه من ترجمة أيّ منها إلى فوز بالسباق.

وعندما واتته الفرصة لإحراز الفوز، أفلت المركز الأول من بين يديه نتيجة خطأ اقترفه.

ويبدو أنّ حظه العاثر لم يتغيّر لاحقاً نظراً لمشاكل الموثوقية الكبيرة. رأى أمون أنه يستطيع تأمين مسيرة مهنية أفضل في مكان آخر. لكن حتى فريقه الخاص الذي أنشأه عام 1974 لم ينجح في تأمين الفوز الذي كان يطمح إليه.

خلال موسم 1976 وبعد الانضمام إلى فريق "إنسين" عانى المزيد من الحظ السيء والحوادث المتكررة – إضافة إلى اصطدامه مع نيكي لاودا خلال منافسات جائزة ألمانيا الكبرى – ما دفعه إلى رفض إعادة الانطلاق ما أدى إلى طرده.

قرّر أمون اعتزال رياضة الفورمولا واحد خلال فترة قصيرة، على الرغم من محادثاته مع فريق "وولف" نهاية ذاك الموسم، لكنّ مسيرته ضمن منافسات الجائزة الكبرى كانت قد وصلت إلى نهايتها.

عاد أمون إلى موطنه نيوزيلندا ليساعد في إدارة مزرعة عائلته للعديد من السنوات. لكنه حافظ على صلاته الوثيقة مع عالم رياضة المحركات – حيث كان يظهر في البرامج التلفزيونية والإعلانات التجارية كما أنه قاد كذلك في إحدى الراليات إلى جانب موراي والكر في المقعد الساخن عام 2003.

توفّي في مستشفى "روتوروا" اليوم الأربعاء بعد معركة مع مرض السرطان.

وقد نشرت عائلته بياناً قصيراً جاء فيه: "حارب كريس مرض السرطان للعديد من السنوات، لكنه لم يحافظ فقط على صلته برياضة الفورمولا واحد بل على حسّه الفكاهي الرائع وابتسامته التي لم تفارق وجهه".

المشاركات
التعليقات
فيراري ستعتمد هيكلاً تقنياً مشابهاً لمكلارين
المقال السابق

فيراري ستعتمد هيكلاً تقنياً مشابهاً لمكلارين

المقال التالي

مراجعة تقنيّة: مساعي فيراري للبحث عن الارتكازيّة

مراجعة تقنيّة: مساعي فيراري للبحث عن الارتكازيّة