فيتيل لا يشعر بعد أنّه في بيته داخل سيارة أستون مارتن

اعترف سيباستيان فيتيل سائق أستون مارتن للفورمولا واحد أنّه "لا يشعر بعد كما لو أنّه في بيته" داخل السيارة الجديدة، وذلك على إثر جولته الأولى المتعثّرة مع فريقه الجديد.

فيتيل لا يشعر بعد أنّه في بيته داخل سيارة أستون مارتن

تأثّرت بداية مسيرة فيتيل مع أستون مارتن بمشاكل في التجارب الشتويّة حدّت من المسافات التي قطعها وفرص تأقلمه مع سيارة "آي.ام.آر21".

كما تأهّل بطل العالم أربع مرّات في المركز الـ 18 ضمن جائزة البحرين الكبرى إثر مواجهته لمنطقة أعلام صفراء مزدوجة خلال القسم الأوّل من التصفيات، قبل أن يتمّ إرجاعه إلى المركز الأخير بعد عدم احترامه للقسم الثاني الأصفر.

اقرأ أيضاً:

وحقّق الألماني انطلاقة جيّدة من المركز الـ 20 لكنّه عانى إثر ذلك على صعيد تآكل الإطارات أكثر من منافسيه.

وتلقّى إثر ذلك عقوبة 10 ثوانٍ لاصطدامه بإستيبان أوكون سائق ألبين وهو ما بدّد فرصه في تحقيق النقاط ضمن مشاركته الأولى مع أستون مارتن ليحلّ في النهاية في المركز الـ 15.

وعندما سُئل من قبل موقعنا "موتورسبورت.كوم" حول مدى إحباطه حيال سباقه الأوّل مع الحظيرة البريطانيّة، اعترف فيتيل أنّه لا يشعر بعد كما لو أنّه في بيته داخل سيارته الجديد، وقال أنّ هناك الكثير من المشاكل التي يحتاج فريقه لمعالجتها.

وقال الألماني: "لم تكن عطلة نهاية الأسبوع التي أردناها، لكن هناك الكثير من الأشياء التي تعلّمناها من السباق ونحتاج لمعالجتها".

وأضاف: "سنرى مدى سرعة حلّنا لتلك المشاكل، لكنّني لا أشعر كما لو أنّني في بيتي داخل السيارة. هناك الكثير من الأشياء التي تقاتلني لذا لا يُمكنني التركيز على القيادة. نحتاج لمعالجتها وحلّها".

وقال فيتيل أنّ المشاكل التي يُواجهها تتجاوز مجرّد التعوّد على السيارة المختلفة المزوّدة بمحرّك مرسيدس بعد مواسمه الستة مع فيراري.

وعندما سُئل عن بُعد فريقه عن العمل بنسبة 100 بالمئة، اعترف فيتيل بأنّه "بعيدٌ بأقلّ من النصف على الأرجح"، ويأمل أن يتمّ إيجاد الحلول المرجوّة سريعًا.

اقرأ أيضاً:

وقال حيال ذلك: "ربّما أقلّ من النصف كون هناك أشياء تكسر النسق وتصعّب الشعور بالسيارة وما أحتاج لفعله للقيادة بسرعة، لا يزال هناك الكثير لفعله".

وأضاف: "من الواضح أنّني أتأقلم مع كيف تريد مني السيارة قيادتها، لكن هناك الكثير من الأشياء التي تزيد من سوء الاستقرار وذلك لا يُساعد. آمل أن نتمكّن من حل الكثير منها سريعًا".

وبالرغم من هذه الانطلاقة المتعثّرة، يحظى فيتيل بشعور جيّد في بيئته الجديدة، وهو متفائلٌ بقدرة أستون مارتن على تقديم موسمٍ قوي في 2021.

وقال حيال ذلك: "أحظى بشعورٍ جيّدٍ حقًا. من الواضح أنّنا آسفٌ على هكذا عطلة نهاية أسبوع سيّئة، لكن أعلم قدر التحضيرات التي تُبذل قبل بداية الموسم".

وأضاف: "على الجانب الآخر لا يُمكن سوى أن يتحسّن الوضع من هنا فصاعدًا. مثلما قلت فقد تعلّمنا الكثير لذا أمامنا الكثير من العمل وذلك هو الوضع وعليها التعامل معه خطوة بخطوة".

وأكمل: "ربّما ليست هذه الانطلاقة التي أردناها، لكنّني أعتقد بأنّ السباقات القليلة المقبلة ستكون جيّدة لنا لتهدئة الوضع".

اقرأ أيضاً:

المشاركات
التعليقات
نوريس كان "يعاقب نفسه" بأسلوب قيادة الفورمولا واحد القديم

المقال السابق

نوريس كان "يعاقب نفسه" بأسلوب قيادة الفورمولا واحد القديم

المقال التالي

ألونسو أمامه "حيّزٌ كبيرٌ" للتحسّن ضمن عودته إلى الفورمولا واحد

ألونسو أمامه "حيّزٌ كبيرٌ" للتحسّن ضمن عودته إلى الفورمولا واحد
تحميل التعليقات