فيتيل: كنت محظوظًا بتواجد فيرشتابن أمام هاميلتون

اعترف سيباستيان فيتيل أنّه كان "محظوظًا بعض الشيء" بعد أن حجز ماكس فيرشتابن غريمه لويس هاميلتون وكلّفه بعض الوقت، الأمر الذي  كان "حاسمًا" في تفوّق فيراري على مرسيدس وتحقيقها للفوز في سباق جائزة أستراليا الكُبرى الافتتاحيّ.

 فيتيل: كنت محظوظًا بتواجد فيرشتابن أمام هاميلتون
لويس هاميلتون، مرسيدس
لويس هاميلتون، مرسيدس
سيباستيان فيتيل، فيراري
المؤتمر الصحفي بعد السباق: الفائز بالسباق سيباستيان فيتيل، فيراري، المركز الثاني لويس هاميلتون، مرسي
لويس هاميلتون، مرسيدس
المنصة: الفائز بالسباق سيباستيان فيتيل، فيراري، المركز الثاني لويس هاميلتون، مرسيدس، المركز الثالث ف

كان فيتيل قريبًا خلف هاميلتون خلال سلسلة اللفّات الافتتاحيّة لسباق ملبورن حيث تمكّن من التقدّم على البريطانيّ من خلال الاستمرار لفترة أطول منه على المسار قبل أن يُجري توقّفه.

إذ توقّف هاميلتون عند نهاية اللفّة الـ17 وخسر وقتًا خلف ماكس فيرشتابن عندما خرج إلى الحلبة، في حين ظلّ فيتيل على المسار لستّ لفّاتٍ أخرى.

وخرج الألمانيّ أمام الثنائي، حيث تمكّن من صدّ هجمات فيرشتابن عند المنعطف الثالث وبناء فارقٍ بلغ ستّ ثوانٍ بحلول الوقت الذي توقّف فيه الهولنديّ بعد مُضي لفّتين ليُفسح المجال أمام هاميلتون لمُلاحقة فيتيل.

"كنت أعاني لملاحقة هاميلتون، لكنّني ظللت في موقعي" قال فيتيل عن سلسلة لفّاته الأولى، وأضاف: "علمت أننّي بحاجةٍ لأن أكون خلفه مباشرة".

ثمّ تابع: "بمجرّد أن بات من الواضح أنّه قد دخل خطّ الحظائر ليُجري توقّفه، لم يكن هناك داعٍ للملاحقة. بقينا على المسار، كانت الإطارات ما تزال صامدة ووتيرتنا بدت جيّدة".

وأكمل: "كانت الأمور محتدمة للغاية، إذ علمت أنّ ماكس على الأرجح سيُقدم على القيام بأمرٍ ما لكنّني حافظت على تقدّمي. كان ذلك الأمر حاسمًا لسباقنا بكلّ تأكيد، إذ حاولت الضغط بأقصى ما لديّ خلال لفّة أو لفّتين قبل أن يُجري ماكس توقّفه لأتمكّن من بناء فارقٍ وإحكام سيطرتي على السباق".

وأردف: "لقد خضنا سباقًا جيّدًا بالفعل. وأنا سعيدٌ للغاية باستراتيجيّتنا اليوم".

فيتيل استمتع بسباق "الضغط والسرعة" في ملبورن

لم يتخطّ فارق صدارة هاميلتون حدود الثانيتين خلال المراحل الأولى من السباق إذ تقدّم فيتيل ضمن نطاق استعمال نظام الحدّ من السحب "دي آر أس" عندما توقّف البريطاني لتغيير الإطارات.

حيث قال الألمانيّ أنّه استمتع بالضغط خلال سلسلة اللفّات الأولى، بالرُغم من اجتيازه 23 لفّة على إطارات "الألترا سوفت".

"كان السباق ممتعًا للغاية" قال فيتيل، مُضيفًا: "كان مختلفًا عن سباق العام الماضي، حيث كان يتعيّن عليك إدارة الكثير من الأمور. اليوم أرى بأنّه كان أكثر واقعية، لا سيّما في بدايته. حتّى بالرُغم من أنّ معركتي مع هاميلتون لم تكُن قريبة للغاية، لكن كان بوسعي رؤيته يضغط بكلّ ما لديه".

واختتم قائلًا: "كان من الرائع أن نتمكّن من الضغط والتسابق فقط دون التفكير في أمورٍ أخرى حتّى التوقّف الأوّل".

المشاركات
التعليقات
رايكونن يفسر السبب وراء تأديته في سباق أستراليا

المقال السابق

رايكونن يفسر السبب وراء تأديته في سباق أستراليا

المقال التالي

وايتينغ يشرح سبب إلغاء الانطلاقة الأولى لسباق أستراليا

وايتينغ يشرح سبب إلغاء الانطلاقة الأولى لسباق أستراليا
تحميل التعليقات