"فيا" تمنع السائقين من الإبطاء في المنعطف الأخير لحلبة ريد بُل رينغ

أكد مايكل ماسي مدير سباقات الفورمولا واحد على ضرورة عدم إبطاء السائقين في المنعطف الأخير لحلبة ريد بُل رينغ، وذلك بعد اقتراب السيارات من بعضها البعض بشكل كبير خلال تجارب الجمعة الحرة.

"فيا" تمنع السائقين من الإبطاء في المنعطف الأخير لحلبة ريد بُل رينغ

في مرحلة ما من التجارب الحرة، كانت مجموعة من السيارات بطيئة لدرجة التوقف ضمن آخر منعطفين من الحلبة، بينما كان السائقون الآخرون يمرون بسرعة كبيرة ضمن لفاتهم السريعة.

وتعقد الوضع أكثر بوجود مدخل خط الحظائر قريباً من تلك المنطقة، حيث سيضطر السائقون إلى المناورة بين السيارات البطيئة بهدف الوصول إلى مدخل الخط.

وتمت مناقشة المسألة خلال اجتماع السائقين يوم الجمعة، حيث كشف ماسي عن النسخة الجديدة من الملاحظات، والتي تم تعميمها على الفرق صباح اليوم السبت.

حيث ذكّر ماسي الفرق بالفقرة 27.4 من اللوائح الرياضية، والتي تتطرق إلى مسألة القيادة ببطء دون مبرر.

حيث قال: "لدواعي السلامة، وخلال كل حصة تجارب، فإن ’التموّج’ على المسار وإعاقة سيارة أخرى قد يتسبب بنظر الحكّام في الأمر".

وتابع: "خلال التجارب الحرة الثالثة والتصفيات، سيقوم الحكام بالتحقق إن كان السائق يقود ببطء غير مبرر ضمن لفة الخروج أو أية لفة أخرى غير سريعة".

وأردف: "لتفادي الشكوك، يعتبر مخرج خط الحظائر جزءاً من المسار، وبالتالي فإن الفقرة 27.4 تُطبق على هذه المنطقة".

واسترسل: "خلال أية حصة تجارب، أي سائق يريد صنع فارق أمامه من أجل الخروج في لفة نظيفة، عليه ألا يقوم بذلك بين مدخل المنعطف التاسع ومخرج المنعطف العاشر".

واختتم: "أي سائق يقوم بذلك، سيقوم الحكام بالنظر في الأمر كخرق للفقرة 27.4 من اللوائح الرياضية".

وكان ماسي قد أصدر توجيهاً مماثلاً في باكو، عندما كانت السيارات تبطئ ضمن المنعطفات السريعة قبل خط البداية-النهاية. 

اقرأ أيضاً:

المشاركات
التعليقات
هاميلتون يُمدّد عقده مع مرسيدس حتّى 2023
المقال السابق

هاميلتون يُمدّد عقده مع مرسيدس حتّى 2023

المقال التالي

أستون مارتن تحاول جعل لونها الأخضر "يبرز" أكثر عبر شاشات التلفزيون

أستون مارتن تحاول جعل لونها الأخضر "يبرز" أكثر عبر شاشات التلفزيون
تحميل التعليقات