فراي: هوس الفورمولا واحد بالسريّة في 2021 ليس بالأمر غير المألوف

يعتقد بات فراي المدير التقنيّ لفريق ألبين أنّ الهوس المفرط من قبل فرق الفورمولا واحد للإبقاء على أسرارها التصميميّة قيد الكتمان خلال فترة إطلاق السيارات الجديدة أمرٌ طبيعيٌ بالكامل.

فراي: هوس الفورمولا واحد بالسريّة في 2021 ليس بالأمر غير المألوف

بذلت فرق البطولة جهودًا كبيرة عند إطلاق سياراتها لموسم 2021 من أجل إخفاء أفكارها الجديدة وهو ما أثار جدلًا واسعًا.

وقامت مرسيدس ومكلارين بتعتيم مناطق من سيارتيهما في صور الإطلاق، بينما نشرت ألفا تاوري رسومًا حاسوبيّة لسيارة 2021 بتصميم أنف ونظام تعليق مختلفٍ بالكامل عن الحقيقة.

اقرأ أيضاً:

بل وصلت ريد بُل إلى حدٍ أبعد من ذلك عبر الاقتصار على نشر صورتَين فقط لسيارتها الجديدة وعدم نشر أيّ شيء من يوم التصوير الترويجي في سيلفرستون.

وفي حين أنّ صنيع الفرق بدا مفاجئًا للبعض، فإنّ الفرق المشاركة في البطولة رأت ذلك أمرًا طبيعيًا تقليديًا.

وقال بات فراي المدير التقنيّ المسؤول عن الهيكل في صفوف فريق ألبين أنّ سرعة قدرة الفرق المنافسة على نسخ الأفكار تجعل من البديهي ضرورة عدم عرض أفكارك الجديدة إلى أن يتحتّم عليك ذلك.

وقال في هذا الصدد: "أعتقد بأنّها مسألة مبدئيّة أكثر من أيّ شيء لأكون صادقًا. لا تكشف أيّ شيء مطلقًا، تعلّمت ذلك منذ 30 عامًا، وأرى أنّه من الصعب أن يتغيّر ذلك".

وأضاف: "أعتقد بأنّ السريّة التي يعتمدها الجميع في الوقت الحاضر تتمحور حول الجوانب التي ذكرتها مسبقًا. لولا ذلك فيُمكنني رؤية تصميم أحدهم في منطقة الأرضيّة مثلًا ويُمكنني اختباره في نفق الهواء في غضون يومين، وسأضعه على السيارة بعد ذلك بأسبوع".

وواصل بالقول: "حدث تغييرٌ كبيرٌ جدًا في القوانين على عددٍ محدود من مكوّنات السيارة، لكن سيكون من السهل الاستجابة ورؤية إن كان أحدهم قد اعتمد تصميمًا أفضل من الآخرين. أعتقد بأنّ تلك هي طبيعة الفورمولا واحد. نعتقد جميعًا بأنّنا أذكياء ونحاول جميعًا إخفاء ما لدينا، وستكتشف سرعتك عندما يصل سباق البحرين".

كانت رغبة مكلارين في الإبقاء على ناشرها سرًا أمرًا واضحًا خلال التجارب الشتويّة عندما اتّضح أنّها استغلّت فكرة ذكيّة للسماح لها بالحصول على أشرطة ناشر أعرض من غريماتها.

ويعتقد جايمس كي المدير التقنيّ للحظيرة البريطانيّة أنّ بقيّة الفرق ستُسارع لتجربة تصاميم مشابهة في نفق الهواء وتعديل سياراتها في غضون أسابيع قليلة.

وقال حيال ذلك: "أعتقد بأنّ أوّل ما يقوم به كلّ فريق عند رؤية أيّ فكرة هو اختبارها باستخدام أنظمة الموائع الحسابيّة، لذا أعتقد بأنّ بوسعك تبنّي أيّ فكرة في غضون أسبوع وبسهولة هذه الأيّام".

وأكمل: "أعتقد بأنّه في حال مازال هناك اهتمام بالتصميم بعد أسبوع، سواءً كان ناشرنا أو حافة أرضيّة مرسيدس أو أيًا كان، فإنّ بوسعك الحصول على فكرة واضحة سريعًا".

اقرأ أيضاً:

وأردف: "يتمحور الأمر حينها حول فهم كيفيّة عمل التصميم مع سيارتنا. ذلك هو العامل الحاسم".

ثمّ تابع: "قد ينتهي بك المطاف بهندسة فريدة لوحدك كونك قد تفهم المبدأ، لكن عليك ملاءمته مع ما يعمل على سيارتك".

وواصل شرحه بالقول: "بالنسبة للناشر مثلًا فإنّه مستقرٌ للغاية في تلك البيئة كذلك. لذا قد تختبره في نفق الهواء وهو ما قد يحدث في غضون أسبوعٍ أو اثنين، وستشرع إثر ذلك في تصنيعه".

واختتم: "هذه الخطوات واضحة وسلسة. لذا بوسعك القول أنّ الأمر يتطلّب ثلاثة إلى خمسة أسابيع بين التقاط الصورة ووضع التصميم الجاهز على سيارتك في حال أردت اتّباع الفكرة".

المشاركات
التعليقات
راسل: جائزة الصخير الكبرى منحتني المزيد من الثقة مع التوجه إلى موسم 2021
المقال السابق

راسل: جائزة الصخير الكبرى منحتني المزيد من الثقة مع التوجه إلى موسم 2021

المقال التالي

روزبرغ: هاميلتون ما يزال المرشّح لحصد لقبه الثامن في 2021 رغم مشاكل التجارب الشتوية

روزبرغ: هاميلتون ما يزال المرشّح لحصد لقبه الثامن في 2021 رغم مشاكل التجارب الشتوية
تحميل التعليقات