سينا يحذّر من تداعيات رفع مستويات الارتكازية في الفورمولا واحد

يرى برونو سينا أن على مسؤولي الفورمولا واحد التفكير ملياً قبل إعطاء الضوء الأخضر لرفع مستويات الارتكازية كجزء من تغييرات القوانين لموسم 2017.

سينا يحذّر من تداعيات رفع مستويات الارتكازية في الفورمولا واحد
(من اليسار إلى اليمين): فالتيري بوتاس، ويليامز إف دبليو37 وفيليبي نصر، معركة ساوبر سي34 لاحتلال مركز
دانيال ريكاردو، ريدبُل ريسينغ آر.بي 11 وماركوس إيريكسون، ساوبر سي34 في منافسة على إحدى المراكز
دانييل كفيات، ريد بُل ريسينغ آر.بي 11 وماكس فيرشتابن، سكودريا تورو روسو أس تي أر 10 في منافسة على إح
دانييل كفيات، ريد بُل ريسينغ آر.بي 11 وسيرجيو بيريز، سهارا فورس إنديا أف 1 في جي 08 في منافسة على إح
برونو سينا، فريق ماهيندرا ريسينغ
برونو سينا، ماهيندرا ريسينغ

ضمن مسعى رفع سرعة سيارات الفورمولا واحد خمس ثوانٍ، تمّ طرح عدة تغييراتٍ على حزمة القوانين لموسم 2017 تسمح بتحسين مستويات الانسيابية بشكل كبير عن طريق استعمال أجنحة أعرض، وهياكل أعرض وناشر خلفي أكبر.

ما تزال تلك التصاميم عرضة للتغيير عقب المخاوف التي أطلقتها كلّ من مرسيدس وبيريللي حول طريقة تفاعل الإطارات مع الحمل الكبير الإضافي الذي سيطبّق عليها، بالتالي لم يتمّ التصديق عليها بشكل كامل بعد.

إلا أن سائق فورمولا واحد السابق برونو سينا، والذي يشارك حالياً ضمن منافسات الفورمولا إي الكهربائية لصالح فريق "ماهيندرا"، يرى أن تقليل مستويات الارتكازية يصبّ في مصلحة الرياضة.

كما يرى أن أيّة زيادة كبيرة في الارتكازية لن تؤدي إلى أيّة نتائج إيجابية – حيث دعا المسؤولين إلى الاتجاه نحو اعتماد إطارات أفضل للمساهمة في زيادة السرعة كبديل عن التلاعب في مستويات الارتكازية.

إذ قال في تصريح لموقعنا "موتورسبورت.كوم": "عليهم ألا يسمحوا بأية تحسينات إضافية على انسيابية السيارات، فهذا هو السبب الذي أدى بالفورمولا واحد إلى ما هي عليه الآن".

وأكمل: "إن الطريقة الوحيدة لتحسين السباقات هي باستعمال المساعدات التقنية مثل ‘دي آر إس‘. يمكنكم رؤية السلاسل الأخرى التي لا تستعملها وما تزال تضمّ الكثير من التجاوزات على الحلبة".

وأضاف: "ولكن مرة أخرى، يرغب الجميع بسيارات أسرع في الفورمولا واحد، لذا عليهم استعمال إطارات ذات تماسك أعلى على حساب الانسيابية".

وتابع: "يكمن مفتاح التغيير الإيجابيّ في استبدال مستويات الانسيابية العالية بإطارات ذات تماسك أفضل".

إعادة التزود بالوقود "فكرة سيئة"

يرى سينا، الذي شارك في 46 سباق جائزة كبرى مع فِرَق "إتش آر تي"، "ويليامز" و"رينو" ما بين موسمَي 2010 و2012، أن إعادة عملية التزود بالوقود لن تقدم أية تحسينات إيجابية للرياضة.

حيث قال البرازيلي: "إن إعادة إدخال عملية التزود بالوقود هي فكرة سيئة، فهي تجعل السباقات أسوأ".

وأكمل: "ستصبح السيارات أخفّ، وهذا ما يعني إدارة أسهل للإطارات، وسيصبح السباق أكثر هجومية ولكن بالطريقة الخاطئة".

واختتم: "تلك كانت الحقبة التي شهدت أقل معدّل تجاوزات في الفورمولا واحد، عندما كانت تطبق عملية إعادة التزود بالوقود خلال السباق".

المشاركات
التعليقات
ريكاردو الأسرع في اليوم الأوّل من تجارب الإطارات على حلبة بول ريكار
المقال السابق

ريكاردو الأسرع في اليوم الأوّل من تجارب الإطارات على حلبة بول ريكار

المقال التالي

ويبر: فيتيل الأفضل ومالدونادو الأسوأ

ويبر: فيتيل الأفضل ومالدونادو الأسوأ
تحميل التعليقات