ريكاردو يُواجه صعوبة في دخول المنعطفات على سيارة مكلارين

قال جايمس كي المدير التقنيّ لمكلارين أنّ سائقه دانيال ريكاردو يُواجه صعوبة على صعيد الكبح في هذا الموسم من بطولة العالم للفورمولا واحد.

ريكاردو يُواجه صعوبة في دخول المنعطفات على سيارة مكلارين

عادة ما كان الكبح نقطة قوّة الأسترالي، وعُرف على مرّ الأعوام بتجاوزاته الجريئة عند الكبح.

لكنّ انتقاله من رينو إلى مكلارين هذا العام عرف مواجهته لصعوبات للتمتّع بالثقة في سيارته عند اكتشاف حدودها القصوى.

وقال كي حيال ذلك: "يُعدّ الكبح عاملًا مؤثّرًا كثيرًا في زمن اللفّة، ودائمًا ما كان دانيال قويًا جدًا على صعيد الكبح. شاهدنا بعض تجاوزاته في الماضي وجاء ذلك من خلال تأخيرٍ شديد للكبح".

وأضاف: "تلك إحدى نقاط قوّته بالتأكيد. أعتقد بأنّ الانتقال إلى سيارة مختلفة يعني ضرورة تأقلمك قليلًا مع الشعور بها عند الكبح. لذا أعتقد بأنّ هناك الكثير من الجوانب المختلفة. نظام الكبح في حدّ ذاته لا يُعدّ عاملًا كبيرًا كوننا نستخدم مواد متشابهة جدًا وأنظمة متشابهة كذلك".

وأردف: "على صعيد الشعور بالدواسة فإنّ هناك بعض التنوّع في هذا الجانب إلى حدٍ ما. لكن الأداء متشابهٌ بالتأكيد".

وواصل شرحه بالقول: "أعتقد بأنّ الفارق مصدره أشياء مثل كبح المحرّك، وكيفيّة عمل ذلك وكيفيّة تعديله تباعًا، وكيفيّة عمل الهيكل والأنظمة الانسيابيّة. هل السيارة قويّة على خطٍ مستقيم؟".

وأشار بيريللي إلى أنّ تغييرات بنية إطارات بيريللي لموسم 2021، التي تتضمّن مراجعة للإطارَين الأماميين، لعبت دورًا في زيادة صعوبة التأقلم بالنسبة للسائقين.

وقال حيال ذلك: "أعتقد بأنّ ما فاقم الوضع هذا العام هو اعتماد إطارات جديدة أضعف قليلًا في ظروف معيّنة بالمقارنة مع السابق".

وأضاف: "لو أخذنا إطارات العام الماضي فإنّ سلوكها كان ليكون مألوفًا أكثر بالنسبة لدانيال ولاندو نوريس والجميع. لكنّ إطارات هذا العام أضعف في جوانب معيّنة وأقوى في أخرى".

من جانبه اعترف ريكاردو أنّ محاولة التأقلم مع سيارة مكلارين كانت أشبه بـ "العودة إلى المدرسة".

وقال حيال ذلك: "الأمر أشبه بالعودة إلى مستوى مبتدئ مجدّدًا وتعليم نفسك في كلّ منعطف. تقول لنفسك: عملٌ جيّد، قم بكذا على نحوٍ أفضل، حسّن ذاك أكثر. من الواضح أنّ ردود الفعل التي أتلقاها من الفريق جيّدة، ومن الواضح أنّهم يُحاولون إيصالي إلى عادات جيّدة مع هذه السيارة بما يتناسب مع خصائصها".

وأكمل: "يتمحور الأمر حول أمورٍ كتلك، سواءً كانت متمثّلة في الكبح أو الضغط على دوّاسة الوقود. بعضها فريدٌ وأفترض بأنّني بحاجة لأن أكون واعيًا أكثر بأخرى وتعليم نفسي إلى أن يُصبح كلّ ذلك طبيعيًا".

المشاركات
التعليقات
وولف: مستقبل أوكون بين يديه مع ألبين قبل أي تدخل من مرسيدس
المقال السابق

وولف: مستقبل أوكون بين يديه مع ألبين قبل أي تدخل من مرسيدس

المقال التالي

شتاينر: "ليس من المنصف" إبقاء طاقم الفورمولا واحد على الطريق لستة أسابيع لتفادي الحجر

شتاينر: "ليس من المنصف" إبقاء طاقم الفورمولا واحد على الطريق لستة أسابيع لتفادي الحجر
تحميل التعليقات