ريكاردو: الفوز كان من نصيبي حتى قبل حادثة فيرشتابن وهاميلتون

يرى دانيال ريكاردو سائق مكلارين أن كفة الفوز في سباق جائزة إيطاليا الكبرى كانت لترجح لصالحه، حتى قبل حادثة ماكس فيرشتابن ولويس هاميلتون، التي أقصتهما من السباق.

ريكاردو: الفوز كان من نصيبي حتى قبل حادثة فيرشتابن وهاميلتون

أهدى الأسترالي فريقه مكلارين أول فوز منذ 2012، وذلك بتحقيقه لانتصارٍ مفاجئ على حلبة مونزا، متقدمًا على زميله لاندو نوريس، حيث أحرزت مكلارين الثنائية.

وكان تجاوزه لاقتناص الصدارة من فيرشتابن - صاحب قطب الانطلاق الأول - المفتاح وراء فوزه، حيث نجح بصده خلال مراحل السباق الأولى.

اقرأ أيضاً:

وبينما عبّر الأسترالي عن قلقه من إمكانية خسارة الصدارة بعد وقفة الصيانة، لكنه كشف أنه ومباشرة بعد تبديل إطاراته، علم أن الفوز بات بين يديه.

فقال: "كانت هناك لفات ضغط فيها ماكس عليّ ونجح بالاقتراب. لكنني لم أضطر مطلقًا لاتباع قيادة دفاعية. كنت أعلم أنني وفي حال لم أرتكب أي خطأ، فسيكون من الصعب بالنسبة له تجاوزي، إلا بمعجزة!".

وأكمل: "أعتقد أنني أحسستُ ببعض القلق في نهاية القسم الأول، عندما بدأت الإطارات بالتآكل. لكنني أعتقد أن الآخرين كانوا يعانون مثلي. لذا، كنت أفكر أننا بتنا أضعف بعض الشيء في تلك الفترة".

وأردف: "دخلتُ منصة الصيانة، وأعتقد أن الجميع دخلها حينها، وأعتقد أننا جميعًا واجهنا بعض المشاكل. لكن عندما عدتُ في الصدارة، قلتُ في نفسي: حسنًا، الفوز بين أيدينا اليوم. إلا في حال حصلت مشكلة غير متوقعة".

وتابع: "أعتقد بأن تلك هي اللحظة التي أتى فيها آخر جزء إيمان لديّ من أجل التشبّث بالفرصة، حيث قلت في نفسي حينها: حسنًا، على أحدهم مقاتلتي اليوم من أجل سلب ذلك الفوز، كونه وبخلاف ذلك، فإننا سنفوز اليوم".

هذا وأوضح ريكاردو بأنّه قوة سيارة مكلارين على السرعات العالية لعبت بلا شك دورًا في الأداء القوي الذي ظهر به الفريق طوال نهاية الأسبوع، لكنّه اعترف بأنّ "درجة من الغضب" حملها معه بعد التصفيات ساعدته كذلك على المستوى الشخصي.

اقرأ أيضاً:

فقال: "أعتقد بأنّ هذه الحلبة تناسب مكلارين كذلك. كانت هكذا العام الماضي. لذلك علمت أن بمقدورنا القدوم هنا مع بعض الثقة. كما أنّه ومع اقتراب المنافسة يوم الجمعة، لا أعلم، في بعض الأحيان أشعر بالغضب، حيث دومًا ما يكون لديك ذلك الشعور أنه كان من الممكن القيام بعمل أفضل، لذا كان لديّ ذلك الغضب كما قلت في حينها، والذي استفدت منه لصالحي لبقية نهاية الأسبوع".

المشاركات
التعليقات
حادثة هاميلتون وفيرشتابن أثنت نوريس عن محاولة انتزاع الفوز من ريكاردو في مونزا

المقال السابق

حادثة هاميلتون وفيرشتابن أثنت نوريس عن محاولة انتزاع الفوز من ريكاردو في مونزا

المقال التالي

كيف أنقذ "الطوق" بقدرة تحمله العالية حياة هاميلتون في مونزا؟

كيف أنقذ "الطوق" بقدرة تحمله العالية حياة هاميلتون في مونزا؟
تحميل التعليقات