تسونودا لديه "علامة استفهام" حول أداء سيارة ألفا تاوري بالمقارنة مع زميله غاسلي

قال يوكي تسونودا أنّ لديه "علامة استفهام" حول أداء سيارة فريقه ألفا تاوري في الفورمولا واحد بالمقارنة مع زميله بيير غاسلي، وذلك بعد خروجه المفاجئ من القسم الأول للتصفيات في إسبانيا.

تسونودا لديه "علامة استفهام" حول أداء سيارة ألفا تاوري بالمقارنة مع زميله غاسلي

تأهّل تسونودا بالمركز الـ 16 لسباق برشلونة، حيث أخفق بفارق طفيف في التواجد ضمن القسم الثاني للتصفيات.

وسُمع السائق الياباني عبر لاسلكي الفريق وهو يتذمّر حول أداء السيارة عقب خروجه من القسم الأول، قبل أن يخبره مهندس سباقه بأن يتحلى بالهدوء.

اقرأ أيضاً:

وعند سؤاله عن معاناته في التصفيات، أوضح تسونودا عقب الحصة بأنه حضّر السيارة كالمعتاد وشعر بأن كل الأمور على ما يرام للفته الأخيرة، وهو ما تركه في حيرة من أمره بسبب عدم تمكنه من التقدم إلى القسم الثاني.

فقال: "لا، لم أكن أضغط أكثر من اللازم في لفة الخروج، كنت أقوم بالأمور مثل المعتاد".

وأضاف: "حرارة الإطارات كانت مثالية قبل اللفة. أعتقد بأنّنا أعددنا الإطارات على نحوٍ جيّد، لكنني لا أعلم ما حدث. ليس هذا هو الموقع الذي أريد المنافسة فيه".

وتابع: "وفقًا لأداء السيارة، من السهل التقدم إلى القسم الثاني للتصفيات، لكنني عانيت بشكل كبير من أجل ذلك حتى".

هذا وأشار تسونودا إلى أن خصائص سيارته ألفا تاوري بدت مختلفة عن تلك التي على سيارة زميله غاسلي، والذي تمكن من التأهّل في المركز الـ 12 اليوم.

حيث شرح تسونودا بأن البيانات التي كان يقدمها للفريق كانت مختلفة عن غاسلي، ما يتركه أمام "علامة استفهام".

اقرأ أيضاً:

حيث قال: "دومًا ما تكون بياناتي مختلفة عن زميلي، حتى عندما نفعل عكس ما نقوم به. لديّ الآن علامة استفهام حول ما إذا كانت تلك هي ذات السيارة، بالطبّع إنها ذات السيارة، لكن فقط الخصائص تبدو مختلفة أكثر من اللازم بين السيارتين".

واختتم: "بالطبّع لدينا أسلوبا قيادة مختلفان، ولكن لا أفهم ماذا يحدث، ولماذا أعاني بهذا الشكل".

المشاركات
التعليقات
هاميلتون يُحقّق "البول بوزيشن" رقم 100 في مسيرته خلال جائزة إسبانيا الكبرى
المقال السابق

هاميلتون يُحقّق "البول بوزيشن" رقم 100 في مسيرته خلال جائزة إسبانيا الكبرى

المقال التالي

هاميلتون تخوّف من أنّ "مجازفة" الإعدادات ستعود بنتائج عكسيّة قبل تحقيقه قطب الانطلاق الأوّل

هاميلتون تخوّف من أنّ "مجازفة" الإعدادات ستعود بنتائج عكسيّة قبل تحقيقه قطب الانطلاق الأوّل
تحميل التعليقات