بيريللي: الفرق بدأت تقترب من أرقام الارتكازيّة المنتظرة لموسم 2017

قال مزوّد إطارات بطولة العالم للفورمولا واحد بيريللي أنّ مستويات الارتكازيّة المتوقّعة لموسم 2017 التي أمدّته بها فرق البطولة بدأت تصبح متقاربة ما يُسهّل مهمّة الشركة الإيطاليّة لإكمال منتجاتها للموسم الجديد.

بيريللي: الفرق بدأت تقترب من أرقام الارتكازيّة المنتظرة لموسم 2017
إطارات 2016 و 2017 على سيارة مرسيدس دبليو 06
سيباستيان فيتيل، فيراري يختبر إطارات 2017
إطارات بريللي
نيكو روزبرغ، مرسيدس

عملت بيريللي خلال الفترة الماضية على تطوير الإطارات بناءً على أرقام متوقّعة لما اعتقدت الفرق أنّ مستويات الارتكازيّة ستكون عليه، وبالتالي أرقام العبء المتوقّعة على الإطارات عند بداية موسم 2017 ونهايته في أبوظبي نتيجة التحديثات الانسيابيّة التي سيتمّ جلبها.

وأظهرت الأرقام التقريبيّة المبكّرة تباعداً كبيراً بين الفرق، لكنّها باتت متشابهة الآن، على الأقلّ بالنسبة لانطلاقة الموسم.

وقال ماريو إيزولا المدير التقني لبيريللي لموقعنا «موتورسبورت.كوم»: "صحيحٌ أنّه في المرّة الأولى التي حصلنا فيها على التوقّعات كانت الفوارق كبيرة بين الفرق".

وأضاف: "قمنا حينها بالنظر إلى محاكاتهم وجهّزنا نموذجاً للإطار وقمنا بتوفيره للفرق. تواصل العمل وقدّمت لنا الفرق توقّعاً آخر".

وتابع: "بتنا نرى الآن أنّ هناك تقارباً لتلك الأرقام ضمن مجالٍ ضيّق. بات الأمر أكثر دقّة الآن. أعتقد أنّ هناك تقديراً جيّداً إذا ما نظرنا إلى الأداء المتوقّع عند بداية موسم 2017".

وأردف: "كما أنّنا حصلنا على تقديرات بالنسبة لنهاية العام المقبل. عليك أخذ نسق التطوّر طوال الموسم بعين الاعتبار بطبيعة الحال، إذ أنّ السيارة جديدة بالكامل. لذلك بالنسبة لنهاية الموسم فإنّ الفارق أكبر قليلاً".

وواصل شرحه بالقول: "لكن بالنسبة للبداية، فإنّنا نقترب بشكلٍ أو بآخر من التوقّعات ذاتها. المحاكاة التي حصلنا عليها في الوقت الحاضر تشير إلى فوارق أكثر من ثانية واحدة".

واختتم قائلاً: "لكنّنا نعتبر أنّ فارق ثانية أو ثانيتين يُعدّ تقديراً جيّداً، لسنا نواجه فارق خمس أو ستّ ثوانٍ".

المشاركات
التعليقات
ماسا: ألونسو أمامي أكثر لطفًا من كلامه في غيابي
المقال السابق

ماسا: ألونسو أمامي أكثر لطفًا من كلامه في غيابي

المقال التالي

مواعيد عرض جائزة البرازيل الكبرى 2016

مواعيد عرض جائزة البرازيل الكبرى 2016
تحميل التعليقات