براون: من "المهم للغاية" التعامل مع قوانين سقف النفقات مثل القوانين التقنية

يعتقد زاك براون المدير التنفيذي لمكلارين أن على الفورمولا واحد التعامل مع أيّة خروقات لسقف النفقات بذات الطريقة التي تتعامل بها مع الخروقات التقنية، وذلك قُبيل الكشف عن النتائج النهائية لتقارير الفرق من الموسم الماضي يوم الاثنين المُقبل.

براون: من "المهم للغاية" التعامل مع قوانين سقف النفقات مثل القوانين التقنية

عملت "فيا" على التدقيق المحاسبي لتقارير الفرق المالية عن موسم 2021 خلال الأشهر الماضية، وذلك من أجل معرفة إذا ما التزم كل فريق بسقف النفقات الذي كان يبلغ 145 مليون دولار العام الماضي.

فيما برزت تكهنات على هامش جائزة سنغافورة الكبرى بأن هنالك فريقين - ريد بُل وأستون مارتن - قد تجاوزا ذلك السقف، على الرُغم من إنكارهما الشديد لتلك الاتهامات.

وكان من المقرر أن تصدر "فيا" شهادات الامتثال إلى الفرق التي التزمت بسقف النفقات يوم الأربعاء الماضي، قبل أن تعلن تأجيل ذلك حتى يوم الاثنين بعد جائزة اليابان الكبرى.

وأوضح براون أنه لا يفهم سبب تأجيل "فيا" إصدارة تلك الشهادات، لكنه شدد على الحاجة لأن يتم التعامل مع أي خرق محتمل بذات الطريقة مثل أي خرق آخر للقوانين في البطولة.

اقرأ أيضاً:

فقال: "لا أعلم أكثر من أي أحد آخر. كان من المفترض إصدار الشهادات يوم الأربعاء، وتم تأجيل ذلك الآن إلى يوم الاثنين، ما يعني أنها غير جاهزة لسبب ما".

وأضاف: "يمكن أن تفترض، بناء على التكهنات، بأن فريقًا أو اثنين لم يلتزما بسقف النفقات. ولا أعلم إن كان الوضع هكذا بالفعل أم لا".

وتابع: "سقف النفقات جانب بالغ الأهمية، ونحن بحاجة لضمان أن يتم تطبيقه بشكل حازم وأنه وفي حال خرق أحدهم قوانينه، يتم تطبيق العقوبات المناسبة عليه، ليس فقط على الصعيد المالي، ولكن على الصعيدين الرياضي والتقني كذلك".

وأكمل: "إذا ما خرقت القوانين الرياضية أو التقنية، تتلقى عقوبات، وكذلك ينبغي أن يكون الأمر بالنسبة للقوانين المالية. كونه وإذا تجاوز أحدهم حد الإنفاق، فذلك يمنحه أفضلية غير مستحقة على المسار، ويجب التعامل مع ذلك بحزم وسرعة".

المشاركات
التعليقات
ألونسو يتصدر التجارب الحرة الأولى الماطرة في اليابان
المقال السابق

ألونسو يتصدر التجارب الحرة الأولى الماطرة في اليابان

المقال التالي

راسل يتصدر ثنائية مرسيدس في التجارب الحرة الثانية لجائزة اليابان الكبرى

راسل يتصدر ثنائية مرسيدس في التجارب الحرة الثانية لجائزة اليابان الكبرى