إيمان بوتاس بقدراته لم يتزعزع بعد خيبة أمل سباق البحرين

أصرّ الفنلندي فالتيري بوتاس على أنّ إيمانه بقدرته على القيام بعمله على أكمل وجه في صفوف مرسيدس ازداد عوض أن ينقص وذلك بعد أدائه على مدار عطلة نهاية أسبوع جائزة البحرين الكبرى.

إيمان بوتاس بقدراته لم يتزعزع بعد خيبة أمل سباق البحرين
فالتيري بوتاس، مرسيدس ولويس هاميلتون، مرسيدس
فالتيري بوتاس، مرسيدس وسيباستيان فيتيل، فيراري ولويس هاميلتون، مرسيدس وماكس فيرشتابن، ريد بُل
فالتيري بوتاس، مرسيدس ولويس هاميلتون، مرسيدس وماكس فيرشتابن، ريد بُل
فالتيري بوتاس، مرسيدس وسيباستيان فيتيل، فيراري
فالتيري بوتاس، مرسيدس ولويس هاميلتون، مرسيدس
فالتيري بوتاس، مرسيدس ودانيال ريكاردو، ريد بُل

عاد الفنلندي من خيبة أمل سباق الصين ليخطف قطب الانطلاق الأوّل في البحرين، لكنّ آماله بتحقيق فوزه الأوّل في الفورمولا واحد اصطدمت بضغط إطارات خاطئٍ خلال المرحلة الأولى إلى جانب مشكلة غريبة في توازن السيارة لاحقًا.

وبالرغم من أنّه أُجبر أيضاً على فسح المجال أمام زميله لويس هاميلتون في مناسبتين، اعترف بوتاس أنّ عطلة نهاية الأسبوع في الصخير أظهرت أنّه بات يتأقلم أكثر مع سيارة مرسيدس، ما يمنحه سببًا لمواصلة الشعور بقدرته على المنافسة على اللقب.

وعندما سُئل إن كان سيُغادر البحرين واثقًا من حظوظه، أجاب الفنلندي: "أعتقد أنّني واثقٌ أكثر. كانت عطلة نهاية الأسبوع هذه جيّدة وقدّمت أداءً أفضل بقليل خلال التجارب التأهيليّة، لذلك بات بوسعي بالتأكيد استخراج المزيد من السيارة خلال التجارب التأهيليّة بالنظر إلى سباق أستراليا، ومن ثمّ الصين وهنا".

ثمّ تابع: "منذ السباق الافتتاحي في أستراليا والصين أيضاً كانت السيارة تعمل وكانت وتيرة السباق جيّدة. لذلك أعلم أنّني أملك الوتيرة وظهر ذلك أيضاً خلال التجارب التأهيليّة نهاية هذا الأسبوع. هناك علامة استفهامٍ فقط على السباق".

وأضاف: "لا يزال أمامنا 17 سباقًا وذلك عددٌ كبير. لذلك لا أفرط في التفكير وأشعر أنّنا لا نزال في المراحل الأولى".

لكنّ بوتاس لم يكن قادرًا على إخفاء خيبة أمله بعد فشله في استغلال قطب الانطلاق الأوّل لتسجيل فوزه الأوّل في الفئة الملكة.

وعندما سُئل إن كان تحقيق قطب الانطلاق الأوّل يمثّل نجاحًا بالنسبة إليه، أجاب: "لا أعتقد ذلك... إذ خسرت مركزين من موقعي انطلاقي".

وأردف: "عندما تستيقظ يكون الأمر الوحيد الذي يشغل تفكيرك هو الفوز. كان يجب أن نفوز كفريق على الأقل، لكنّ ذلك لم يحدث. قامت فيراري بعملٍ أفضل".

وأضاف: "كذلك بالنسبة لي، إذ أنّني أغادر اليوم ويعتريني شعورٌ غريب. لا أعلم لم كانت وتيرة سباقي ضعيفة. أعلم أنّ ذلك الفارق لا يعود لمجرّد القيادة فحسب. أنا متأكّدٌ من أنّنا سنكتشف سبب معاناتنا أكثر من هاميلتون".

المشاركات
التعليقات

هوندا ستجرّب أفكاراً جديدة خلال تجارب البحرين للفورمولا واحد

هوندا تواجه مشاكل جديدة في اليوم الأوّل من تجارب الفورمولا واحد في البحرين