ألونسو: ضعف سرعة مكلارين على الخطوط المستقيمة "خطير"

وصف الإسباني فرناندو ألونسو فارق ضعف سرعة سيارة مكلارين-هوندا على الخطوط المستقيمة بالمقارنة مع الفرق الأخرى في بطولة العالم للفورمولا واحد خلال جائزة كندا الكبرى بـ "الخطير".

ألونسو: ضعف سرعة مكلارين على الخطوط المستقيمة "خطير"
فرناندو ألونسو، مكلارين هوندا وستوفيل فاندورن، مكلارين هوندا
فرناندو ألونسو، مكلارين هوندا وستوفيل فاندورن، مكلارين هوندا
دانييل كفيات، تورو روسو وستوفيل فاندورن، مكلارين هوندا وفرناندو ألونسو، مكلارين هوندا وكيفن ماغنوسن،
فرناندو ألونسو، مكلارين هوندا ولانس سترول، ويليامز
فرناندو ألونسو، مكلارين هوندا ولانس سترول، ويليامز
لانس سترول، ويليامز وفرناندو ألونسو، مكلارين هوندا
فرناندو ألونسو، مكلارين هوندا

أظهرت أرقام السرعات القصوى في سباق مونتريال أنّ ألونسو كان متأخّرًا بـ 25 كلم/س بالمقارنة مع السرعة القصوى التي حقّقها سيباستيان فيتيل والبالغة 330 كلم/س.

وفي حين أنّ ألونسو تقدّم في الترتيب عبر بقائه على الحلبة حتّى اللفّة الـ 42 لإجراء توقّفه من أصل لفّات السباق الـ 70، إلّا أنّه وجد نفسه عرضة للتجاوزات بشكلٍ متكرّرٍ من قبل السيارات الأخرى، قبل أن تتسبّب مشكلة في محرّكه في إخراجه من السباق أثناء احتلاله المركز العاشر مع بقاء لفّتين على النهاية.

وقال الإسباني: "كان السباق صعبًا بما فيه الكفاية بالنظر إلى ضعف طاقة المحرّك. كانوا يتجاوزونني عند منتصف الخطّ المستقيم، وكان الوضع خطرًا أحيانًا نتيجة هذا الفارق الكبير في السرعة".

ومع تجاوز سيارته للعدد الأقصى المسموح به من مكوّنات وحدات الطاقة - ما تسبّب في حصول جنسن باتون الذي أخذ مكانه في موناكو على عقوبة – فإنّ تعطّل محرّك ألونسو في كندا سيتسبّب في انطلاقه من آخر مراكز شبكة الانطلاق في باكو.

وقال حيال ذلك: "لم يقتصر الأمر على خسارتنا لنقطة اليوم وخسارتنا لسباق آخر، بل إنّنا سنبدأ سباق باكو من المركز الأخير كون باتون قام بتغيير وحدة الطاقة في موناكو وبدأ من المركز الأخير".

وأضاف: "فقدنا وحدة طاقة هنا وسنبدأ سباق باكو من المركز الأخير مرّة أخرى. الوضع ليس بالجيّد".

من جانبه تواجد ستوفيل فاندورن زميل ألونسو في المركز التاسع في فترة ما نتيجة الحوادث التي شهدها القسم الأوّل من السباق، قبل أن يتراجع ويعبر خطّ النهاية في المركز الـ 14.

وقال البلجيكي حيال سباقه: "كان سباقًا صعبًا، لكنّني أعتقد أنّنا علمنا ذلك نسبيًا حتّى قبل بدايته. شاهدنا ذلك على الخطوط المستقيمة، كما أضرّ بنا الحفاظ على الوقود".

وأردف: "كنّا كما لو أنّنا عديمي الحركة اليوم. لم تكن لدينا طاقة للدفاع. توجّب علينا اختراع بعض الحيل من أجل إبقاء السيارات الأخرى خلفنا وبات الوضع أكثر صعوبة منذ ذلك الحين".

وأكمل: "لا يُوجد الكثير للقيام به عند تواجدك على المسار. حسنًا يُمكنك التذمّر. لكن في نهاية المطاف أحاول إنجاز عملي. آمل أن نحصل على تحسينات قريبًا كي نبدأ بالتسابق مع الآخرين".

إهداء القفازات للمتفرجين

بعد انسحابه في اللّفات الأخيرة من السباق، فاجأ ألونسو المتفرجين من خلال صعوده إلى المدرجات.

وأوضح بأنّ هذه البادرة كانت تلقائية من خلال رمي قفازاته للجماهير.

وقال "كنت آمل رمي القفازات إلى المتفرجين ولكن المدرج كان بعيدًا جدًا، لذلك اعتقدت بأنها لن تصل إذا ألقيتها من مكاني".

وأضاف "لذلك صعدت وقمت برميها. ولكن بمجرد تواجدي هناك لم أتمكّن من المغادرة. نحصل على الكثير من دعم المشجعين في كُلّ مرّة نأتي بها إلى كندا لذلك شعرت بأنه يجب إعطاؤهم شيئًا بالمقابل".

المشاركات
التعليقات
بيريز يدافع عن قراره الحفاظ على مركزه وعدم السماح لأوكون بالمرور
المقال السابق

بيريز يدافع عن قراره الحفاظ على مركزه وعدم السماح لأوكون بالمرور

المقال التالي

هاميلتون: فوزنا في كندا مثّل "صفعة" لفيراري

هاميلتون: فوزنا في كندا مثّل "صفعة" لفيراري
تحميل التعليقات