وولف: يجب أن نُحافظ على هدوئنا

حثّ توتو وولف السهام الفضيّة مرسيدس على التزام الهدوء في أعقاب التأديّة المُتواضعة التي ظهرت بها السيارة خلال مُجريات سباق جائزة سنغافزرة الكُبرى، نهاية الأسبوع الماضي.

بعد أن سيطر الفريق بشكل واضح على مُجريات الموسم الجاري وإنهائه للسباقات بفارق مُريح عن بقيّة مُنافسيه، تلقى الصانع الألماني صفعةً قويّة في سنغافورة حيث تراجعت تأديته بشكل مُفاجئ طرحت العديد من علامات الإستفهام.

فقد تأهلّ لويس هاميلتون وزميله نيكو روزبرغ في المركزين الخامس والسادس على الترتيب، قبل أن ينسحب البريطاني من السباق فيما أنهى الألماني الجائزة الكُبرى بالمركز الرابع وراء فريقي فيراري وريد بُل.

ولا يعتقد وولف بأنّ فريقه خسر وتيرته السريعة بين عشيّة وضحاها إذ يرى بأنّ الإطارات لم تعمل بالشكل المطلوب على حلبة الشوارع.

وقال وولف "يجب أن نُحافظ على هدوئنا كون هذه الحلبة فريدة. تعمل الإطارات بشكل مُختلف على الحلبات المتنوعة. سباق سوزوكا بعد أسبوع من الآن إذ لم تتغيّر السيارة ولم نخسر الأداء".

وأضاف "أنا دائمًا أقف في الجانب المُتشائم، ولكني لا أعتقد بأنه يُمكنك أن تخسر أداء السيارة من سباق الى آخر بالطريقة الدراماتيكيّة التي اختبرناها. كما أنني لا أعتقد بأنّ الفرق الأخرى قد عثرت على ثانيّة ونصف من أسبوع الى آخر. يجب أن تكون المُشكلة في الإطارات. لقد تحدثنا مع السائقين والتآكل شديد للغاية بحيث لا نملك تفسيرًا لذلك".

كما أوضح وولف بأنّ فريق فيراري حقّق تقدّمًا جيدًا منذ إدخال وحدة الطاقة المُحدثّة في سباق جائزة إيطاليا الكُبرى، بيد أنه شدّد على ضرورة التحلي بالثقة كون فريقه لا يزال يملك أفضل حزمة على شبكة الإنطلاق.

وأكمل "من الواضح بأنّ فريق فيراري حقّق خطوة الى الأمام عندما أقدم على إدخال النسخة الجديدة من مُحركه إذ سيستمر في تطوير السيارة. ولكنه لا يجب أن تُصاب بالكآبة إذ تستطيع تذكّر سباق بلجيكا عندما لم تكن سيارة فيراري جيدة للصعود الى منصّة التّتويج. يجب أن نُحافظ على تركيزنا كوننا نملك فريقًا قويًّا مع سيارة ومُحرك قويان".

بالرُغم من ذلك تمكّن الألماني فيتيل من الإقتراب من ثنائي مرسيدس إذ بات على بُعد 8 نقاط فقط من روزبرغ و49 نُقطة من المتصدر هاميلتون قبل 6 جولات على نهاية الموسم.

ولكن وولف يُدرك تمامًا صعوبة المهمة التي تنظر فيتيل إذ قال "الفارق الذي يفصلنا عن فيتيل هو 49 نقطة وهو كبير للغاية. ولكن الفوز أشبه بالصفعة التي تعرضنا لها إذ سوف نُقدّر الإنتصارات أكثر ممّا كان عليه الحال في الماضي".

وفي غضون ذلك، أكّد المُدير التقني بادي لوي بأنّ مرسيدس ستُحاول تحليل سبب تراجع تأديتها في سنغافورة بهدف العودة الى الصدارة في الجولة المُقبلة.

وقال "سوف نقوم بإجراء تحليل لفهم المشاكل التي واجهناها في أسبوع سنغافورة، إذ نهدف الى استعادة توازننا في اليابان".

اكتب تعليقاً
أظهر التعليقات
حول هذه المقالة
السلسلة فورمولا 1
الحدَث جائزة سنغافورة الكبرى
حلبة حلبة شوارع سنغافورة
قائمة الفرق مرسيدس
نوع المقالة أخبار عاجلة