هاميلتون: عدم استخدامنا للمحرّك المحدّث لن يُساعدنا في كندا

المشاركات
التعليقات
هاميلتون: عدم استخدامنا للمحرّك المحدّث لن يُساعدنا في كندا
مروان الوافي
كتب: مروان الوافي , محرر
07-06-2018

قال البريطاني لويس هاميلتون بأنّ قرار مرسيدس في اللحظات الأخيرة بعدم استخدام وحدة الطاقة الثانية الجديدة نهاية الأسبوع الجاري في كندا لن تساعد فريقه في مواجهة خصومه على حلبة جيل فيلنوف المتطلّبة للطاقة.

كان من المفترض أن توفّر مرسيدس وحدات الطاقة الثانية لفريقها المصنعيّ وزبونيها ويليامز وفورس إنديا، قبل أن يُقرّر الصانع الألماني في اللحظات الأخيرة تأجيل تقديم وحدة الطاقة الجديدة بسبب مخاوف حيال الموثوقيّة.

وتعي جميع الفرق أنّ حلبة جيل فيلنوف متطلّبة للطاقة، لذلك دأب المصنّعون على توفير محرّكات جديدة محدّثة في هذه الجولة، خاصة أنّها تتزامن مع نهاية دورة المحرّكات الأولى التي استُخدمت طوال السباقات الستّة الماضية بالنسبة لعددٍ كبيرٍ من السائقين.

وقال هاميلتون بأنّ ذلك القرار لن يُساعد فريقه، خاصة في ظلّ جلب الفرق الأخرى لمحرّكات محدّثة في هذه الجولة.

وقال البريطاني بخصوص ذلك: "أعتقد أنّ بعض الأطراف الأخرى – أعتقد فيراري ورينو – من المفترض أن تجلب ترقيات للمحرّك".

وأضاف: "هذه حلبة متطلّبة للطاقة وكان ذلك هدفنا، وبالتأكيد كان ذلك ليُساعدنا".

وتابع: "عمل الشباب بجدّ قدر المستطاع، واضطررنا لاتّخاذ قرارٍ راشدٍ بعدم جلب التحديث، وهوا ما يُعدّ مؤسفًا بالتأكيد".

وأكمل: "علينا محاولة القيام بعملٍ جيّد من دونه، لكنّ ذلك سيعني أنّ أداءنا لن يكون الأروع على الأرجح".

وأشار هاميلتون إلى أنّ أداء المحرّك يتراجع قليلًا مع تقدّم عمره، حيث يخسر بعض الأحصنة بالنظر إلى قطعه لمسافة تناهز الـ 7000 كلم، مشيرًا في الوقت ذاته إلى إمكانيّة مواجهة عطلة نهاية أسبوع صعبة في حال وفّرت فيراري تحديثًا لمحرّكها في هذه الجولة ليزيد من تفوّقها البارز أساسًا على الخطوط المستقيمة هذا الموسم.

وقال في هذا الصدد: "سيكون هذا السباق السابع للمحرّك، وبالنسبة للمشاهدين فإنّ الهدف هو محاولة ضمان بقاء المحرّك بذات الأداء طوال تلك الفترة، لكنّ أداءه تراجع قليلًا بشكلٍ طبيعي، إذ تخسر بعض الأحصنة على مرّ السباقات".

وتابع: "في حال تواجدنا عند مستوى 7000 كلم أو أيّ شيء من ذاك القبيل، فقد خسر بعض الأداء بالتأكيد. وذلك سيظهر أكثر على حلبة متطلّبة للطاقة".

وأكمل: "أجل، وسيزداد ذلك أكثر في حال جلبوا محرّكهم المحدّث. لذلك قد تكون عطلة نهاية أسبوع صعبة".

فورمولا 1 - المقال التالي

حول هذه المقالة

السلاسل فورمولا 1
الحدث جائزة كندا الكبرى
الكاتب مروان الوافي
نوع المقالة أخبار عاجلة