فورمولا 1
26 سبتمبر
-
29 سبتمبر
الحدث انتهى
10 أكتوبر
-
13 أكتوبر
الحدث انتهى
24 أكتوبر
-
27 أكتوبر
الحدث انتهى
14 نوفمبر
-
17 نوفمبر
الحدث انتهى
آر
جائزة أبوظبي الكبرى
28 نوفمبر
-
01 ديسمبر
الحدث التالي خلال
7 يوماً

كان على فيراري تقليل الضغط على فيتيل في موسم 2018

المشاركات
التعليقات
كان على فيراري تقليل الضغط على فيتيل في موسم 2018
01-01-2019

يعتقد سائق الاختبار السابق لدى فيراري لوشيانو بورتي أنّ القلعة الحمراء لم تقم بما هو كافٍ لتخفيف الضغط الذي تعرّض له سائقها سيباسيتان فيتيل خلال موسم 2018 من بطولة العالم للفورمولا واحد.

اندثرت آمال فيتيل تدريجيًا بالمنافسة على لقب 2018 بعدما انزلقت سيارته خارج المسار قبل أن تصطدم بالحائط بينما كان في صدارة سباق جائزة ألمانيا الكبرى.

إذ أشار بورتي - الذي يُعلّق على سباقات الفورمولا واحد لدى قناة "تي في غلوبو" البرازيلية - إلى أنّ المدير السابق لفيراري كان ليساعد فيتيل على تجنّب تكرار ارتكابه للأخطاء في النصف الثاني من الموسم المنصرم.

"لقد كان خطأ طفيفًا للغاية، ووارد الحدوث، إذ كان سيباستيان غير محظوظ بأنّ ذلك قد حصل في ذلك التوقيت غير المناسب وفي المكان الخاطئ، ما ترتّب عليه تبعات كبيرة" قال بورتي لموقعنا «موتورسبورت.كوم».

وأضاف: "منذ تلك اللحظة، أعتقد بأنّ شخصًا مثل جان تود كان ليدعمه بشكل أفضل في تلك الفترة. إذ أرى بأنّ فيتيل ربما شعر بأنّه يتيعّن عليه العودة من ذلك الخطأ وحده".

وتابع: "بمجرّد أن تتعرّض لمثل ذلك الضغط، وإذا ما قلت في نفسك كسائق سباقات «لا يُمكنني ارتكاب خطأ في اللفّة التالية أو المنعطف التالي» فإنّك ترتكب الخطأ. فبمجرّد أن فكّرت في الأمر، تبدأ بالتوتّر".

وأكمل: "أعتقد بأنّ ذلك هو ما حدث له. إذ وعلى الرُغم من كونه بطلًا رائعًا، إلّا أنّه إنساني للغاية، وعندما تملك تلك المشاعر، فإنّ ذلك لا يُفيدك كثيرًا. لقد كان وحده، حيث أنّ شخصًا ما مثل جان تود كان ليصنع فارقًا في وضع كهذا وكان ليساهم في عودته إلى المسار الصحيح، كونه من غير الطبيعي أن ترى بطلًا لأربع مرّات يرتكب مثل هذا الكمّ من الأخطاء، والتي كان بعضها سخيفًا أحيانًا".

يُشار إلى أنّ بورتي - الذي سابق في الفورمولا واحد ضمن صفوف جاغوار وبروست - قد شغل دور سائق الاختبار لدى فيراري في الفترة بين 2002 و2004 خلال حقبة تود كمدير للفريق الإيطالي.

إذ يرى بورتي أنّ إدارة فيراري في الأعوام الأخيرة لم تكن على ذات القدر من الكفاءة خلال حقبة المدير الحالي ماوريتسيو أريفابيني مثلما كانت خلال فترة نجاحاتها في الأعوام الأولى من القرن الحادي والعشرين.

"ربما خسرت فيراري بعضًا من القيادة الجيّدة التي اعتاد جان تود تقديمها" قال بورتي.

وأردف: "لقد عملت مع ستيفانو دومينيكالي، إذ كان شخصًا جيّدًا للغاية، لا أعلم كيف كان الفريق تحت قيادته (من 2008 إلى 2014)، لكنّ فيراري لم تستعد مطلقًا وتيرتها المعتادة بعد مغادرته".

واختتم: "أعرف القليل عن أريفابيني عندما كنت مع الفريق، حيث كان مع فيليب موريس، إذ لم يكن في رأيي قائدًا جيّدًا حيث لم يمتلك تعاطفًا، وكانت هنالك دومًا مسافة بيننا ولم أفهم سبب ذلك".

المقال التالي
وولف: السعادة هي "المفتاح" لأداء هاميلتون الفريد

المقال السابق

وولف: السعادة هي "المفتاح" لأداء هاميلتون الفريد

المقال التالي

برايان تايلر يأخذ الفورمولا واحد بموسيقاه الأوركسترالية إلى عالم آخر

برايان تايلر يأخذ الفورمولا واحد بموسيقاه الأوركسترالية إلى عالم آخر
تحميل التعليقات

حول هذه المقالة

السلاسل فورمولا 1