ريد بُل ستحدّد الليلة مستويات الارتكازيّة المثلى لسباق فرنسا

المشاركات
التعليقات
ريد بُل ستحدّد الليلة مستويات الارتكازيّة المثلى لسباق فرنسا
22-06-2018

كشف ثنائي ريد بُل دانيال ريكاردو وماكس فيرشتابن بأنّ الحظيرة النمساويّة ستحدّد هذه الليلة الوجهة المحبّذة على صعيد مستويات الارتكازيّة لبقيّة مجريات جائزة فرنسا الكبرى وذلك على ضوء ما أسفرت عنه نتائج تجارب الجمعة الحرّة.

دانيال ريكاردو، ريد بُل ريسينغ
دانيال ريكاردو، ريد بُل ريسينغ
ماكس فيرشتابن، ريد بُل ريسينغ
دانيال ريكاردو، ريد بُل ريسينغ
دانيال ريكاردو، ريد بُل ريسينغ

تواجد ريكاردو وزميله فيرشتابن في المركزين الثاني والثالث على التوالي خلال حصّة التجارب الحرّة الثانية بفارق سبعة أعشارٍ من الثانية عن لويس هاميلتون سائق مرسيدس.

وتتميّز حلبة بول ريكار بمقطعيها الأوّل والثالث المتطلّبين للارتكازيّة، بينما يتمحور المقطع الأوسط حول خطّ "ميسترال" المستقيم المتطلّب لمستويات جرٍ منخفضة من أجل بلوغ سرعات قصوى عالية.

نتيجة لذلك سيُحدّد الفريق الوجهة التي سيتّبعها بخصوص مستويات الارتكازيّة من أجل عدم الإضرار بسرعته القصوى على الخطوط المستقيمة.

وعندما سُئل إن كانت الوتيرة التي قدّمها الفريق هي القصوى اليوم الجمعة، أجاب ريكاردو: "كلّا، يُمكننا أن نتحسّن. كان اليوم جيّدًا من أجل الحصول على الكثير من البيانات، لكنّ مستويات الارتكازيّة لا تزال تمثّل نقطة استفهام".

وأضاف: "رُبّما سنلقي نظرة ونُغيّرها. كان يوم جمعة جيّد، وآمل أن تكون عطلة نهاية الأسبوع أفضل".

وتابع: "قمنا بتغيير بعض الأشياء على السيارتين في فترة ما بعد الظهر من أجل الحصول على بعض البيانات الجيّدة للنظر إليها بيني وبين ماكس".

وأكمل: "مستويات الارتكازيّة تمثّل مسألة كبيرة في الوقت الحاضر، وسنقوم بتقييمها هذه الليلة من أجل معرفة أيّ الوجهتين أفضل".

كما شاطره زميله فيرشتابن الرأي، قائلًا بأنّ الفريق أجرى بالفعل بعض التغييرات بين الحصّتين من أجل الحصول على مقارنات إضافيّة، مؤكّدًا في الوقت ذاته أنّ الأمر الأساسي يتمثّل في كيفيّة تشغيل الإطارات والإبقاء عليها ضمن مجال عملها المثالي.

وعند سُؤاله إن كان بوسعه المنافسة على قطب الانطلاق الأوّل غدًا السبت، أجاب: "تبدو مرسيدس سريعة جدًا، لكنّني أعتقد بأنّ الكثير يتمحور حول تشغيل الإطارات على هذه الحلبة كون درجات الحرارة مرتفعة جدًا".

وأضاف: "الإطارات حسّاسة للغاية للحرارة. أمامنا بعض العمل للقيام به، لكنّها بداية جيّدة، نتواجد في الأمام منذ البداية ويبدو بأنّ السيارة تعمل بشكلٍ جيّد".

ثمّ تابع: "نحتاج لفهم المسار أكثر والنظر إلى بعض الخطوط والاختلافات. علينا فهم الإطارات بشكلٍ أفضل، لكن لدينا ليلة كاملة للنظر في ذلك".

وأكمل: "أجل، كنّا مختلفين قليلًا في الحصّة الأولى، وكذلك في الثانية. نحتاج لرؤية أيّ الوجهتين أفضل".

وواصل شرحه بالقول: "يُمكنني أن أكون سعيدًا خاصة بعد الحصّة الأولى الصعبة التي لم أشارك فيها كثيرًا".

واختتم: "كان سلوك السيارة جيّدة، والأمر يتعلّق بالأساس بالإطارات وكيفيّة إيصالها إلى مجال العمل المثالي".

المقال التالي
مرسيدس تؤكد استخدامها لمحركها المحدث في بول ريكار

المقال السابق

مرسيدس تؤكد استخدامها لمحركها المحدث في بول ريكار

المقال التالي

مرسيدس تُعوّل على المحرك الجديد لتحقيق قطب الانطلاق الأوّل في فرنسا

مرسيدس تُعوّل على المحرك الجديد لتحقيق قطب الانطلاق الأوّل في فرنسا
تحميل التعليقات