فورمولا 1
28 مارس
التجارب الحرّة الأولى خلال
18 يوماً
آر
جائزة إيميليا-رومانيا الكبرى
16 أبريل
الحدث التالي خلال
38 يوماً
آر
جائزة كندا الكبرى
10 يونيو
الحدث التالي خلال
93 يوماً
آر
جائزة فرنسا الكبرى
24 يونيو
الحدث التالي خلال
107 يوماً
آر
جائزة النمسا الكبرى
01 يوليو
الحدث التالي خلال
114 يوماً
آر
جائزة المجر الكبرى
29 يوليو
الحدث التالي خلال
142 يوماً
آر
جائزة بلجيكا الكبرى
26 أغسطس
الحدث التالي خلال
170 يوماً
آر
جائزة هولندا الكبرى
02 سبتمبر
الحدث التالي خلال
177 يوماً
آر
جائزة إيطاليا الكبرى
09 سبتمبر
الحدث التالي خلال
184 يوماً
آر
جائزة روسيا الكبرى
23 سبتمبر
الحدث التالي خلال
198 يوماً
آر
جائزة سنغافورة الكبرى
30 سبتمبر
الحدث التالي خلال
205 يوماً
آر
جائزة اليابان الكبرى
07 أكتوبر
الحدث التالي خلال
212 يوماً
آر
جائزة الولايات المتّحدة الكبرى
21 أكتوبر
الحدث التالي خلال
226 يوماً
آر
جائزة المكسيك الكبرى
28 أكتوبر
الحدث التالي خلال
233 يوماً
آر
جائزة البرازيل الكبرى
05 نوفمبر
الحدث التالي خلال
241 يوماً
آر
جائزة أبوظبي الكبرى
12 ديسمبر
الحدث التالي خلال
278 يوماً

ويليامز لن تنساق وراء المكاسب السريعة المُضللة

بدأت مجهودات ويليامز الإضافية مع تطوير سيارتها في الفورمولا واحد تؤتي أكلها، لكنّ الفريق لن ينساق وراء المكاسب السريعة التي قد يحققها خلال المتبقي من موسم 2019.

ويليامز لن تنساق وراء المكاسب السريعة المُضللة

منح جورج راسل فريقه البريطاني دفعة بالتوجّه إلى العطلة الصيفية عبر تسجيله أفضل نتيجة لويليامز في التصفيات هذا الموسم بعد أسبوع من تقديم الفريق لحزمة تحديثات هامّة على السيارة.

ويعني تواجد ويليامز في مؤخّرة الترتيب أنّ أمامها مكاسب أكبر لتحقيقها بالمقارنة مع منافساتها، لكنّ الفريق أمضى وقتًا من أجل ضمان تطويره للسيارة بالطريقة المناسبة.

حيث صرّح آدم كارتر كبير مهندسي المركبة لدى ويليامز لموقعنا "موتورسبورت.كوم" في هذا الشأن قائلًا: "لقد قمت بهذه الوظيفة لفترة طويلة بالقدر الذي لا يجعلني أنساق مُطلقًا وراء المكاسب السريعة المبكّرة. كمهندس، تكون تلك معادلة معقّدة للغاية للتعامل معها. نرضى عن أنفسنا بكلّ تأكيد في بعض الجوانب، لكنّنا نعلم أنّ منحنى التقدّم يجب أن يكون أعلى كوننا قادمين من الخلف".

وأضاف: "تكون بحاجة إلى أن تحافظ على منظورك للوضع طوال الوقت، وأن تُبقي على تفقّدك لجميع الأمور".

اقرأ أيضاً:

ولم تحدّد ويليامز أهدافًا بعينها أو جدولًا زمنيًا ترغب تحقيق بعض النتائج وفقه، لكنّ الفريق استهدف بوجه عام تحقيق التقدّم إلى معركة المقدّمة ضمن فرق الوسط.

حيث تابع كارتر قائلًا: "نحن بحاجة إلى الوصول لموقع يخوّلنا تطوير السيارة على نحوٍ أسرع من الآخرين. البطولة مليئة بأشخاض أذكياء، لذلك نحتاج إلى أن نكون أكثر ذكاءً منهم. هذا هو هدفنا في نهاية المطاف، إذ أنّنا بحاجة لذلك من أجل التفوّق على منافسينا. نرى بالفعل الآن بعض التغييرات على صعيد قدرتنا لبلوغ ذلك".

وقد ركّزت ويليامزًا جهودًا مكثّفة في فريقها على جانب الحلبة ضمن عملية ترابط البيانات القادمة من المصنع مع ما يتمّ تقديمه على المسار.

إذ يعني ذلك إمضاء 40 دقيقة في التجارب الحرّة الأولى على مجموعة واحدة من الإطارات لجمع البيانات، ما كان جانبًا هامًا في المجر عقب تقديم حزمة التحديثات في ألمانيا.

"بات ذلك جزءًا من الروتين الخاص بنا في نهاية الأسبوع" قال كبير مهندسي السباق دايف روبسون.

وأكمل: "عندما نتحدّث عن تغيير الفلسفة، فلا يتمحور الأمر فقط حول الفلسفة الانسيابية للسيارة، بل تغيير المقاربة بالكامل, إذ نسخّر مزيدًا من وقتنا على الحلبة من أجل جمع البيانات في التجارب الحرّة الأولى، وهذا أمر جديد علينا بعض الشيء".

المشاركات
التعليقات
رسميًا: جائزة إسبانيا الكبرى تضمن موقعها في روزنامة الفورمولا واحد لموسم 2020

المقال السابق

رسميًا: جائزة إسبانيا الكبرى تضمن موقعها في روزنامة الفورمولا واحد لموسم 2020

المقال التالي

ألبون: انتقالي إلى ريد بُل ليس أوّل "خطوة كبيرة" في مسيرتي

ألبون: انتقالي إلى ريد بُل ليس أوّل "خطوة كبيرة" في مسيرتي
تحميل التعليقات

حول هذه المقالة

السلاسل فورمولا 1