فورمولا 1
26 سبتمبر
-
29 سبتمبر
الحدث انتهى
10 أكتوبر
-
13 أكتوبر
الحدث انتهى
24 أكتوبر
-
27 أكتوبر
الحدث انتهى
14 نوفمبر
-
17 نوفمبر
الحدث انتهى
آر
جائزة أبوظبي الكبرى
28 نوفمبر
-
01 ديسمبر
الحدث التالي خلال
7 يوماً

ويليامز تنفي التكهّنات بأنها وراء قانون "المساواة" مع محركات الفرق المصنعية

المشاركات
التعليقات
ويليامز تنفي التكهّنات بأنها وراء قانون "المساواة" مع محركات الفرق المصنعية
من قبل:
ترجمة: خلدون يونس
05-03-2018

نفت كلير ويليامز التكهنات بأنّ فريقها لعب دوراً في إقناع الاتحاد الدولي للسيارات "فيا" على الدفع باتجاه "المساواة" في المحركات بين الفرق الزبائن والمصنعية لهذا الموسم.

لانس سترول، ويليامز
لانس سترول، ويليامز
سيرغي سيروتكين، ويليامز
فالتيري بوتاس، مرسيدس
سيرغي سيروتكين، ويليامز
لانس سترول، ويليامز
سيرغي سيروتكين، ويليامز

على ضوء التوجيه التقنيّ للمسألة من قبل تشارلي وايتينغ شهر يناير/كانون الثاني الماضي، قال كريستيان هورنر مدير فريق ريد بُل أنّ على وسائل الإعلام "أن تسأل كلير ويليامز" حول الزخم وراء تركيز "فيا" الجديد على مسألة "المساواة" في المحركات مع الفرق المصنعية، ما يمكن تأويله بأنّ فريق ويليامز غير راضٍ عن الخدمة التي يتلقاها.

وسرعان ما نفى توتو وولف مدير فريق مرسيدس أن تكون السهام الفضية مستهدفة في خطوة "فيا" الأخيرة تلك، كما نفى أن تكون فورس انديا أو ويليامز وراء مثل ذلك.

وكرّرت كلير ويليامز نائبة مدير فريق ويليامز أقوال النمساوي.

فقالت في بيان لها: "على العكس من التعليقات التي تردّدت مؤخراً في وسائل الإعلام، فإننا ننفي أية تكهنات تشير إلى أننا وراء قانون «المساواة» مع مرسيدس في وحدات الطاقة التي تقدمها".

وأكملت: "نحن واثقون تماماً من أنّ وحدات الطاقة التي تستعملها مرسيدس، فورس انديا ونحن؛ متطابقة تماماً من الناحيتين العتادية والبرمجية".

وأضافت: "تجمعنا مع مرسيدس علاقات عمل احترافية مثالية، إضافة إلى العلاقات الشخصية. تركيزنا الأساسيّ ينصبّ على مواصلة العمل الجيد الذي بدأناه، إضافة إلى تحضيراتنا للتجارب الشتوية الثانية في برشلونة قبيل انطلاقة الموسم الجديد".

لا فائدة لفريق ويليامز

بالمقابل، أشار بادي لوي المدير التقني لدى ويليامز إلى عدم وجود أيّ سبب منطقي للفريق كي يضغط باتجاه تلك الخطوة – نظراً لأنّ ذلك من شأنه تقديم دفعة مباشرة من الأداء إلى أقرب منافسيه.

فقال في تصريح لموقعنا "موتورسبورت.كوم": "لو قمنا بتحليل المسألة، فربما تكون عواقبها سيئة بالنسبة لنا، لأنني لستُ على علم بأي تغيير ستسببه تلك المذكّرة لمرسيدس".

وأكمل: "قد تؤثر على المصنعين الآخرين، وفي هذه الحالة قد تقدم بعض الأداء الإضافي إلى منافسينا المحتملين، مثل مكلارين أو ريد بُل. بناءً على ذلك، بالتأكيد لن يكون من مصلحتنا أن ندفع إلى مثل تلك الخطوة".

كما أشار لوي إلى أنّ مرسيدس تفضل أن تحظى زبائنها من الفرق بالمواصفات والشروط التشغيلية نفسها، فذلك يمكّنها من الحصول على المزيد من البيانات – من ستّ سيارات بدلاً من اثنتين فقط.

فقال مختتماً: "تقدّر مرسيدس أهمية مشاركة زبائنها من الفرق في تقديم المزيد من بيانات الأداء والموثوقية. لذا، يريدون منا أن نكون على نفس المستوى – لناحية المحرك".

المقال التالي
تحليل تقني: انكشاف أسرار الفرق الكبيرة في تجارب برشلونة الأولى

المقال السابق

تحليل تقني: انكشاف أسرار الفرق الكبيرة في تجارب برشلونة الأولى

المقال التالي

كيف تجاوزت فرق الفورمولا واحد قيود دفع غازات العادم نحو الأجنحة

كيف تجاوزت فرق الفورمولا واحد قيود دفع غازات العادم نحو الأجنحة
تحميل التعليقات

حول هذه المقالة

السلاسل فورمولا 1
قائمة الفرق مرسيدس تسوق الآن , ويليامز
الكاتب آدم كوبر