ويليامز تصرّ على أن الفريق ليس للبيع بالرغم من الشائعات

أصرت كلير ويليامز نائبة مدير الفريق، أن فريق الفورمولا واحد ليس للبيع بالرغم من الشائعات الأخيرة.

ويليامز تصرّ على أن الفريق ليس للبيع بالرغم من الشائعات

ظهرت تقارير الأسبوع الماضي أشارت إلى أن فريق ويليامز بات محور اهتمام ديميتري مازيبين، والد نيكيتا سائق الفورمولا 2، وأن المحادثات قد بدأت بالفعل حيال الاستثمار وإمكانية شراء أسهم.

لكن كلير ويليامز نائبة مدير الفريق أصرت على عدم صحة ما يُشاع نافية الدخول في أية مفاوضات مع مازيبين هذا العام.

وحين سُئِلت من قبل موقعنا "موتورسبورت.كوم" حول تلك الشائعات، أجابت ويليامز: "لقد قرأتُ تلك الأخبار، وفي الحقيقة فإنها لا تثير اهتمامي".

وأكملت: "لم ألتقِ بالسيد مازيبين للكلام حيال هذا. جمعتنا محادثة قصيرة منتصف العام الماضي لكننا لم نتكلم بعدها على الإطلاق".

وتابعت: "أود فقط التأكيد على أمر واحد: فريق ويليامز ليس للبيع، ليست لدي نية لذلك. ولا أرى أي داعٍ لذلك".

أحاطت علامات الاستفهام بمستقبل الفريق في الفورمولا واحد منذ بعض الوقت، حتى من قبل خروج المدير التقني بادي لوي والشكوك حيال طريقة قيادته للفريق.

وتلقت ويليامز سابقاً استثماراً من قبل لورانس سترول، والد لانس الذي قاد لصالح الفريق موسمَي 2017 و2018.

لاحقاً، انتقل سترول إلى فريق ريسينغ بوينت، حيث بات والده لورانس المستثمر الأساسي فيه.

في الوقت نفسه، لم تعد تتلقى ويليامز الدعم من قبل رعاة سيرغي سيروتكين الذي قاد معها موسم 2018، كما خسرت كذلك الراعي الرئيسي "مارتيني".

تلك العوامل اجتمعت مع ضعف تنافسية السيارة على الحلبة ما أثر على العوائد المالية التي تتلقاها من الفورمولا واحد، ما أثار الكثير من علامات الاستفهام حيال الوضع المالي للفريق.

لا استسلام

بالمقابل، تلقى الفريق دعماً من "روكيت" شركة الاتصالات الرائدة لتصبح الراعي الرئيسي، إضافة إلى الدعم المالي من رعاة روبرت كوبتسا، ما ساعدها على تحسين الوضع بشكل أفضل هذا العام.

"في أوقات كهذه مثل التي يمرّ بها فريقنا حالياً، فإن الشائعات تظهر على الدوام. لكن في مجال عملي، عندما لا يكون فريقك في وضع جيد، فإن البيع ليس خياراً حكيماً" قالت ويليامز.

وأكملت: "كنا لنقيّم تلك الفرصة فقط في حال كنا ضمن مستوى جيد. حينها فإن البيع سيكون خياراً جيداً. ويليامز ضمن هذه الرياضة منذ أربعة عقود ولم نرغب بالبيع مطلقاً".

وتابعت: "هذا ما نقوم به، ليس لدينا ما نقوم به سوى هذا. لذا فإن الفريق ليس للبيع، ولا أودّ بيعه لأي شخص، أودّ إثبات قدرتنا وتواجدنا في هذه الرياضة، وذلك يعني العودة إلى منصات التتويج والفوز بالسباقات مجدداً".

وأردفت: "قد يستغرق ذلك وقتاً طويلاً، لكنّ فرانك استغرق 10 سنوات لتحقيق ذلك خلال بداياته في هذه الرياضة، وأنا واثقة من أننا سنصل إلى هناك".

واختتمت: "لكنك لا تستسلم عندما يصبح الحال صعباً. ذلك اختبار لشخصيتك وقدرتك على المواصلة وإثبات الجدارة أمام الجميع".

كلير ويليامز، نائبة رئيس فريق ويليامز

كلير ويليامز، نائبة رئيس فريق ويليامز

المشاركات
التعليقات
راسل ينتقل إلى هيكلٍ جديد ويخسر فرصة المشاركة في التجارب الثانية في باكو
المقال السابق

راسل ينتقل إلى هيكلٍ جديد ويخسر فرصة المشاركة في التجارب الثانية في باكو

المقال التالي

محرك هوندا الجديد يسمح باستعمال أكبر لإعدادات الطاقة المرتفعة

محرك هوندا الجديد يسمح باستعمال أكبر لإعدادات الطاقة المرتفعة
تحميل التعليقات