ويليامز: تحديث منتصف الموسم سيكشف إن كانت السيارة تمتلك عيباً تصميمياً

يعتقد فريق ويليامز للفورمولا واحد أن حزمة تحديثات منتصف الموسم ستكون اختباراً أساسياً لمعرفة وجود عيب تصميميّ في سيارة 2019 الحالية من عدمه.

ويليامز: تحديث منتصف الموسم سيكشف إن كانت السيارة تمتلك عيباً تصميمياً

عانى فريق ويليامز من موسم صعب منذ التجارب الشتوية، كما واجه الكثير من الصعوبات مع سيارته "أف.دبليو42".

لكن على ضوء الضغط لإكمال تحديثات معمّقة قبيل العطلة الصيفية من المتوقع أن تقدم دفعة جيدة في الأداء، يرى الفريق أن تلك التحديثات ستثبت وجود خلل في المبدأ التصميمي للسيارة من عدمه.

حيث قال دايف روبسون كبير مهندسي السباق لدى ويليامز: "أعتقد أن تلك التحديثات ستمنحنا منحى واضحاً للوجهة التي علينا اتباعها".

وأكمل: "علينا الآن أن نرى إن كان بوسعنا اللحاق أو إن كنا قد ارتكبنا خطأ وعلينا العودة. ذلك هو الهدف الأساسي ما بين الوقت الراهن والعطلة الصيفية".

إمكانية السير على نهج مختلف

مع بقاء قوانين الفورمولا واحد ثابتة لموسم 2020، فبإمكان الفريق العمل على إجراء تعديلات جذرية للسيارة في الموسم المقبل. لكن روبسون أوضح أنه وفي حال لم تعمل التحديثات على السيارة فقد يضطر الفريق لاتباع طريق مختلف.

فقال: "في حال بدا أن المبدأ التصميمي سيء، حينها نكون قد حصلنا على الإجابة الشافية. مازال بوسعنا إيجاد طريقنا. لا أعتقد أن ما نمرّ به الآن سيؤثر على سيارة الموسم المقبل".

ويرى روبسون أن الفريق قد تعافى الآن تماماً من البداية المتأخرة لموسم 2019 الجاري، فقال: "نحن الآن في مرحلة بات بوسعنا فيها استخراج أقصى إمكانيات السيارة".

واختتم: "هناك الكثير من البيانات والخبرة التي حصلنا عليها خلال السباقات الستة الأولى، لذا بتنا أكثر استعداداً وقدرة على المواصلة".

المشاركات
التعليقات
جائزة فرنسا الكبرى: إحدى أسرع الحلبات في أوروبا
المقال السابق

جائزة فرنسا الكبرى: إحدى أسرع الحلبات في أوروبا

المقال التالي

جولة كندا ستجيب على "الأسئلة الجوهرية" حيال أداء الإطارات

جولة كندا ستجيب على "الأسئلة الجوهرية" حيال أداء الإطارات
تحميل التعليقات